فيزياء: الفرق بين النسختين

تم إضافة 12 بايت ، ‏ قبل شهر واحد
{{مفصلة|فيزياء فلكية}}
[[ملف:Hubble ultra deep field high rez edit1.jpg|300px|تصغير|يسار|أعمق صورة للضوء المرئي لل[[الكون|كون]]، [[حقل هابل العميق الفائق]].]]
[[فيزياء فلكية|الفيزياء الفلكية]] و[[علم الفلك]] هما تطبيق نظريات وأساليب الفيزياء على دراسة البنية ال[[نجم]]ية، وتطور النجوم، وأصل [[المجموعة الشمسية|النظام الشمسي]]، والمشاكل المتعلقة ب[[علم أوصاف الكون|علم الكونيات]]. نظرًا لأن الفيزياء الفلكية موضوع واسع، يطبق الفيزيائيون في العادة العديد من تخصصات الفيزياء، بما في ذلك ال[[ميكانيكا]] وال[[كهرومغناطيسية]] و[[ميكانيكا إحصائية|الميكانيكا الإحصائية]] و[[ديناميكا حرارية|الديناميكا الحرارية]] وال[[ميكانيكا الكم|ميكانيكا الكمومية]] وال[[نسبيةنظرية (توضيح)النسبية|نسبية]] و[[فيزياء نووية|الفيزياء النووية]] و[[فيزياء ذرية|الفيزياء الذرية]] و[[فيزياء جزيئية|الجزيئية]].
 
اكتشاف [[كارل جانسكي]] في عام [[1931]] أن الإشارات الراديوية المنبعثة من الأجرام السماوية قد بدأ [[علم الفلك الراديوي]]. في الآونة الأخيرة، تم توسيع حدود علم الفلك عن طريق استكشاف الفضاء. الاضطرابات والتداخل من [[غلاف الأرض الجوي|الغلاف الجوي للأرض]] يجعل الرصدات الفضائية ضرورية لعلم [[الأشعة تحت الحمراء]]، و[[الأشعة فوق البنفسجية]]، و[[أشعة غاما|غاما]]، و[[أشعة سينية|الأشعة السينية]].
[[علم الكون الفيزيائي]] هو دراسة تكوين ال[[الكون|كون]] وتطوره على مقاييسه الأكبر. تلعب [[نظرية النسبية]] [[ألبرت أينشتاين|لألبرت أينشتاين]] دورًا رئيسيًا في كل النظريات الكونية الحديثة. في أوائل القرن العشرين، اكتشاف [[إدوين هابل|هابل]] أن الكون يتسع، كما هو موضح في مخطط هابل، تفسيرات متنافسة معروفة باسم عالم الحالة المستقرة و[[الانفجار العظيم]].<ref>{{استشهاد ويب|مسار=http://manoa.hawaii.edu/astronomy/bs-in-astrophysics/ |عنوان=BS in Astrophysics |ناشر=University of Hawaii at Manoa |تاريخ الوصول=14 Oct 2016 |مسار أرشيف=https://web.archive.org/web/20160404195943/http://manoa.hawaii.edu/astronomy/bs-in-astrophysics/ |تاريخ أرشيف=4 April 2016 }}</ref>
 
تم تأكيد [[الانفجار العظيم]] من خلال نجاح التخليق[[تخليق النوويالانفجار للبيجالعظيم بانجالنووي]] واكتشاف [[إشعاع الخلفية الكونية الميكروي]] في عام [[1964]]. يعتمد نموذج الانفجار العظيم على ركيزتين نظريتين: [[النسبية العامة]] لألبرت أينشتاين و[[مبدأ كوني|المبدأ الكوني]]. أنشأ علماء الكونيات مؤخرًا [[نموذج لامبدا-سي دي إم]] لتطور الكون، والذي يشمل التضخم الكوني و[[طاقة مظلمة|الطاقة المظلمة]] و[[مادة مظلمة|المادة المظلمة]].
 
من المتوقع ظهور العديد من الاحتمالات والاكتشافات من بيانات جديدة من [[مرصد فيرمي الفضائي لأشعة غاما]] على مدى العقد المقبل وتنقيح أو توضيح النماذج الحالية للكون بشكل كبير.<ref name="nasa-glast">{{استشهاد ويب|مسار=https://www.nasa.gov/mission_pages/GLAST/main/questions_answers.html |عنوان=NASA – Q&A on the GLAST Mission |تاريخ الوصول=29 April 2009 |موقع=Nasa: Fermi Gamma-ray Space Telescope |ناشر=[[ناسا]] |تاريخ=28 August 2008 |وصلة مكسورة=no |مسار أرشيف=https://web.archive.org/web/20090425121001/http://www.nasa.gov/mission_pages/GLAST/main/questions_answers.html |تاريخ أرشيف=25 April 2009 |df=dmy-all }}</ref><ref>See also [https://www.nasa.gov/mission_pages/GLAST/science/index.html Nasa – Fermi Science] {{webarchive|url=https://web.archive.org/web/20100403041501/http://www.nasa.gov/mission_pages/GLAST/science/index.html |date=3 April 2010 }} and [http://www.nasa.gov/mission_pages/GLAST/science/unidentified_sources.html NASA – Scientists Predict Major Discoveries for GLAST] {{webarchive|url=https://web.archive.org/web/20090302071338/http://www.nasa.gov/mission_pages/GLAST/science/unidentified_sources.html |date=2 March 2009 }}.</ref> على وجه الخصوص، إمكانية اكتشاف هائل حول المادة المظلمة ممكنة على مدى السنوات القليلة القادمة.<ref name="nasa-glast-darkmatter">{{استشهاد ويب|مسار=https://www.nasa.gov/mission_pages/GLAST/science/dark_matter.html |عنوان=Dark Matter |ناشر=[[ناسا]] |تاريخ=28 August 2008 |تاريخ الوصول=30 January 2012 |وصلة مكسورة=no |مسار أرشيف=https://web.archive.org/web/20120113060142/http://www.nasa.gov/mission_pages/GLAST/science/dark_matter.html |تاريخ أرشيف=13 January 2012 |df=dmy-all }}</ref> سوف يبحث فيرمي عن دليل على أن المادة المظلمة تتألف من [[جسيمات التفاعل الضعيف الضخمة]]، لتكمل تجارب مماثلة مع [[مصادم الهدرونات الكبير]] وكاشفات أخرى تحت الأرض.