فيزياء: الفرق بين النسختين

تم إضافة 63 بايت ، ‏ قبل شهر واحد
ط
بوت:صيانة V4.2
ط (بوت:صيانة V4.2)
 
[[ملف:Cassini-science-br.jpg|تصغير|300بك|أحد أدق الاختبارات التي أجريت على [[النسبية العامة|نظرية النسبية العامة]] كانت من قبل [[مسبار فضائي|المسبار الفضائي]] [[كاسيني-هويجنز|كاسيني-هايجنس]]، في [[10 أكتوبر]] [[2003]]: شعاع [[مذياع|الراديو]] (باللون الأخضر) الذي أرسل من الأرض نحو المسبار وقع تأخيره، تحت تأثير الإنحناء الذي أحدثته جاذبية الشّمس في بنية [[زمكان|الزمكان]] (باللون الأزرق)، وذلك بالمعدل الذي تنبأت به النظرية.]]
[[نظرية النسبية]] هي [[بنية رياضية]] أكثر عمومية من تلك التي تأسست عليها [[ميكانيكا كلاسيكية|الميكانيكا الكلاسيكية]]، وتصف حركة الأجسام بسرعات تقارب [[سرعة الضوء]]، أو أنظمة ذات [[كتلة|كُتلٍ]] هائلة، وتشتمل على شقين هما ''[[النسبية الخاصة|نظرية النسبية الخاصة]]'' و''[[النسبية العامة|نظرية النسبية العامة]]''.<ref>[[ألبرت أينشتاين]] ([[1920]])، [//en.wikisource.org/wiki/Relativity:_The_Special_and_General_Theory Relativity: The Special and General Theory]، [[ويكي مصدر]]. {{أيقونة إنجليزية}} {{مرجعاستشهاد ويب |urlمسار=https://en.wikisource.org/wiki/Relativity:_The_Special_and_General_Theory |titleعنوان=نسخة مؤرشفة |accessdateتاريخ الوصول=30 مايو 2019 |تاريخ الأرشيفأرشيف=30 مايو 2019 |مسار الأرشيفأرشيف=https://web.archive.org/web/20190530123445/https://en.wikisource.org/wiki/Relativity:_The_Special_and_General_Theory |url-status=bot: unknown }}</ref>
 
اقترح نظرية النسبية الخاصة الفيزيائي الألماني [[ألبرت أينشتاين]]، سنة [[1905]]، في ورقة بحثية شهيرة بعنوان "حول الديناميكا الكهربائية للأجسام المتحركة"<ref>[[ألبرت أينشتاين]] ([[1905]])،
Annalen der Physik 17:891-921.
{{وصلة بي دي إف}}
{{أيقونة ألمانية}} {{مرجعاستشهاد ويب |urlمسار=http://www.physik.uni-augsburg.de/annalen/history/papers/1905_17_891-921.pdf |titleعنوان=نسخة مؤرشفة |accessdateتاريخ الوصول=24 يوليو 2008 |تاريخ الأرشيفأرشيف=21 ديسمبر 2008 |مسار الأرشيفأرشيف=https://web.archive.org/web/20081221075158/http://www.physik.uni-augsburg.de/annalen/history/papers/1905_17_891-921.pdf |url-status=dead }}</ref> بناء على المساهمات الهامة [[هندريك أنتون لورنتس|لهندريك لورنتس]] و[[هنري بوانكاريه]]. ويتطرق هذا المقال إلى أن نظرية النسبية الخاصة تجد حلا لعدم الاتساق بين [[معادلات ماكسويل]] والميكانيكا الكلاسيكية. وتقوم النظرية على مسلمتين هما؛ أن [[قانون فيزيائي|القوانين الفيزيائية]] لا تتغير بتغير [[إطار مرجعي قصوري|الإطار المرجعي العطالي]] للنظم،{{للهامش|4}} وأن [[سرعة الضوء]] في الفراغ هي مقدار ثابت وغير متصل بحركة مصدر الضوء أو بالمشاهد. الدمج بين هاتين المسلمتين يقود إلى افتراض علاقة بين أمرين منفصلين في الميكانيكا الكلاسيكية، وهما المكان والزمان ويجمع بينهما في بنية تسمى [[زمكان|الزمكان]].
 
إحدى التدعيات الهامة للنسبية الخاصة، والتي تبدو مخالفة للبديهة وإن كانت أثبتتها عدة تجارب، هي انعدام مكان أو زمان مطلق، أي منفصل عن الإطار المرجعي للمشاهد (ومن هنا يأتي مصطلح النسبية). وهذا يعني أن [[كتلة|الكتلة]] و[[حجم|الأبعاد]] و[[زمن|الزمن]] تتغير بتغير سرعة الجسم، وذلك ملائمةً لثبات سرعة الضوء. قد تكون هذه الظواهر غير محسوسة بمجال السرعات في حياتنا اليومية وتبقى بذلك قوانين نيوتن سارية، ولكنها تصير ذات تأثير لا يستهان به عندما ترتفع السرعة وتقارب سرعة الضوء.
|تاريخ أرشيف=October 7, 2009
|df=
}}</ref> في [[نبات|النباتات]] وبعض صنوف [[بكتيريا|البكتيريا]]،<ref>روزان سونسيون ([[2007]])، [https://www.nature.com/articles/446740a Biophysics: Quantum path to photosynthesis]، [[نيتشر (مجلة)|مجلة نيتشر]] (446, 740-741). {{أيقونة إنجليزية}} {{مرجعاستشهاد ويب |urlمسار=http://www.nature.com/nature/journal/v446/n7137/full/446740a.html |titleعنوان=نسخة مؤرشفة |accessdateتاريخ الوصول=15 أغسطس 2008 |تاريخ الأرشيفأرشيف=10 فبراير 2010 |مسار الأرشيفأرشيف=https://web.archive.org/web/20100210140544/http://www.nature.com/nature/journal/v446/n7137/full/446740a.html |url-status=bot: unknown }}</ref> وكذلك عملية [[عين (توضيح)|الإبصار]] لدى [[حيوان|الحيوانات]]. ويعمل الباحثون في الوقت الحاضر على العديد من التطبيقات الأخرى المستقبلية في [[علم المعلومات|المعلوماتية]]، مثل الترميز الكمومي و[[حساب كمومي|الحاسوب الكمومي]].
 
== العلاقة مع المجالات الأخرى ==