أبو العباس المرسي: الفرق بين النسختين

تم إزالة 41 بايت ، ‏ قبل 29 يومًا
ط
استرجاع تعديلات 50.237.219.114 (نقاش) حتى آخر نسخة بواسطة Dr-Taher
ط (استرجاع تعديلات 50.237.219.114 (نقاش) حتى آخر نسخة بواسطة Dr-Taher)
وسم: استرجاع
 
 
== نسبه ومولده ==
هو شهاب الدين أبو العباس أحمد بن حسن بن علي الخزرجي الأنصاري المرسي، تولّد في مدينة [[مرسية]] في [[الأندلس]] من أصول المغرب الأقصى عام [[616 هـ]] الموافق [[1219|1219م]] ومنها حصل على لقبه المرسي، والذي أصبح اسماً متدوالاً في مصر بعد حذف لام التعريف. يتصل نسبه بالصحابي [[سعد بن عبادة]] كان جده الأعلى [[قيس بن سعد بن عبادة]] أميرا على مصر من قبل سيدنا الإمام [[علي بن أبي طالب]] سنة 36 هـ.
 
= نشأته =
كان والده يعمل في التجارة مما مكنه من إرسال إبنه إلى. معلم لتعلم القراّن الكريم والتفقه في أمور الدين وقد حفظ القراّن الكريم كله في سنة واحدة وتعلم بالأندلس أصول الفقه والقراءة والكتابة، وكان والده من تجار مرسية فشارك معه في تجارته، وكان المال الذي يتدفق إلى سيدي المرسي من تجارته، يذهب إلى جيوب الفقراء والمساكين وأبناء السبيل وكان يكتفي من أرباح تجارته بما يقيم أوَدَه ويحفظ حياته. كان مستغرقا بقلبه في ذكر الله فكان شغله الشاغل أن يتقدم كل يوم خطوة في طريق الحق والحقيقة.. أشتهر أبو العباس بالصدق والأمانة والعفة والنزاهة في تجارته كان يربح مئات الاّلاف، ويتصدق بمئات الاّلاف، وكان قدوة لتجار عصرة في التأدب بأدب الدين الحنيف وكان قدوة للشباب في التمسك بالعروة الوثقي ورعاية حقوق الله فهو يصوم أياماً كثيرة من كل شهر، ويقوم الليل إلا أقله، ويمسك لسانه عن اللغو واللمم.<ref>كتاب مناهج المفسرين</ref>