الحسين بن طلال: الفرق بين النسختين

تم إزالة 2 بايت ، ‏ قبل شهرين
ط
v2.03b - باستخدام ويكيبيديا:فو (مرجع قبل علامة الترقيم)
(الرجوع عن تعديل معلق واحد من محمد هلال محمد القضاة إلى نسخة 49903444 من Nehaoua.)
وسم: استرجاع يدوي
ط (v2.03b - باستخدام ويكيبيديا:فو (مرجع قبل علامة الترقيم))
| موقع = www.aljazeera.net
| تاريخ الوصول = 2019-04-29
| مسار أرشيف = https://web.archive.org/web/20180304035859/http://www.aljazeera.net:80/programs/historicalevent/2005/1/10/أيلول-الأسود-الجزء-الثاني-والأخير | تاريخ أرشيف = 4 مارس 2018 }}</ref> رأى الحسين بذلك القشة الأخيرة، وأمر الجيش بالتحرك. {{sfn|Shlaim|2009|p=311–340}} في 15 سبتمبر 1970، استقالت حكومة عبد المنعم الرفاعي وتولت السلطة حكومة عسكرية بقيادة محمد داوود، واستُبدل [[حابس المجالي]] [[مشهور حديثة الجازي|بمشهور حديثة]] قائدًا أعلى للقوات المسلحة الأردنية، وعين [[زيد بن شاكر]] نائبًا لرئيس الأركان.<ref name=":0">{{استشهاد ويب
| مسار = https://www.7iber.com/politics-economics/september-1970-newspapers-archive/
| عنوان = أيلول 1970: رواية أرشيف الصحف
| لغة = en
| تاريخ الوصول = 2019-04-29
|مسار أرشيف= https://web.archive.org/web/20191211084325/https://www.7iber.com/politics-economics/september-1970-newspapers-archive/,%20https://7iber.com/politics-economics/september-1970-newspapers-archive/|تاريخ أرشيف=2019-12-11}}</ref>. لم تذكر أي من أعداد صحف 16 أيلول الصادرة في الأردن أي خبر عن تشكيل حكومة عسكرية، إلا صحيفة فتح على صفحتها الأولى. ركزت الصفحة الأولى لعدد الدستور في اليوم ذاته مثلاً على تفاصيل اتفاقية البنود السبع التي جرت بين الحكومة الأردنية ومنظمة التحرير الفلسطينية في اليوم السابق من العدد، دون أي ذكر لتغيير الحكومة.<ref name=":0" /> أبلغ الحسين السفارة الأمريكية بقراره الدخول في «مواجهة حاسمة مع الفدائيين لإرساء القانون والنظام وبأن الجيش سيستولي على الاتصالات، ويعلن حظر تجول إن كان هناك ضرورة».
 
في 17 سبتمبر، حاصر الجيش الأردني المدن التي كانت تحوي وجود لمنظمة التحرير الفلسطينية، بما في ذلك العاصمة عمان ومدينة [[إربد|اربد]]، وبدأ بقصف مواقع الفدائيين الذين تدرعوا فورا بالمدنيين في مخيمات اللاجئين الفلسطينيين. {{sfn|Shlaim|2009|p=311–340}} في اليوم التالي، بدأت قوات من سوريا مشكلة من 300 دبابة<ref name=":0" /> تحمل علامات منظمة التحرير الفلسطينية تتقدم نحو إربد وأحاطت بالمدينة، وأعلنها الفدائيون مدينة "محررة" الأمر الذي أكد صحة مخاوف الحسين تجاه النوايا الحقيقية للفدائيين. {{sfn|Shlaim|2009|p=311–340}} في 22 سبتمبر، انسحب السوريون بعد أن شن الجيش الأردني هجومًا جوًا تسبب في خسائر فادحة لدى القوات السورية، حلقت طائرات سلاح الجو الإسرائيلي فوق الوحدات السورية في عرض رمزي لدعم الحسين، لكنهم لم يشاركوا. {{sfn|Shlaim|2009|p=311–340}} أدى اتفاق توسط فيه الرئيس المصري ناصر بين عرفات والحسين إلى إنهاء القتال في 27 سبتمبر. توفي ناصر في اليوم التالي بنوبة قلبية. {{sfn|Shlaim|2009|p=311–340}} في 13 أكتوبر، وقع الحسين اتفاقية مع عرفات لتنظيم وجود الفدائيين، {{sfn|Shlaim|2009|p=311–340}} لكن الجيش استمر بهاجمتهم في يناير 1971 قاصدا إنهاء فكرة وجود نفوذ وقوى عسكرية مسيطرة على الأرض بخلاف الحكومة الأردنية والقصر. {{sfn|Shlaim|2009|p=311–340}} تم طرد الفدائيين من المدن الأردنية الواحدة تلو الأخرى حتى استسلم أخر 2000 عنصر من الفدائيين بعد تم تطويقهم في غابة بالقرب من عجلون في 17 يوليو، مما مثل نهاية النزاع. {{sfn|Shlaim|2009|p=311–340}}
 
==== حل مجلس النواب ====
وبعد ثلاثة أيام من قرار إلغاء خطة التنمية في الأرض المحتلة، صدرت [[إرادة ملكية|الإرادة الملكية]] التالية:<ref>{{استشهاد ويب
| مسار = https://www.ammonnews.net/article/377044
| عنوان = عودة الحياة النيابية في الأردن 1989 ( 2-5 )
| موقع = وكالة عمون الاخبارية
| تاريخ الوصول = 2019-05-15
| مسار أرشيف = https://web.archive.org/web/20190515084332/https://www.ammonnews.net/article/377044 | تاريخ أرشيف = 15 مايو 2019 }}</ref>:
{{اقتباس|نحن الحسين الأول ملك المملكة الأردنية الهاشمية بمٌتضى الفقرة الثالثة من المادة 34 (الرابعة والثلاثين) من الدستور نصدر إرادتنا بما هو آت.
 
=== على المستوى المحلي ===
{{السلالة الأردنية الهاشمية}}
ركّز منذ توليه السلطة على بناء [[بنية تحتية]] اقتصادية وصناعية، وأدّى ذلك إلى تطور الصناعات الرئيسية في [[فوسفات|الفوسفات]]، [[بوتاس|البوتاس]] [[أسمنت|والأسمنت]]<ref name="خارجية">[http://www.mfa.gov.jo/wps/portal/FMArabicSite/!ut/p/c4/04_SB8K8xLLM9MSSzPy8xBz9CP0os3hnd0cPE3MfAwN3V19TAyM_CxNXD3NLYwtXA_2CbEdFAJL-omo!/?WCM_GLOBAL_CONTEXT=/wps/wcm/connect/gov/$$!!6627/$$!!6628/$$!!6633/$$!!6905/$$!!776/ ملوك الأردن]، الحكومة الإلكترونية، دخل في 15 مايو 2011 {{Webarchive|url=https://web.archive.org/web/20200404004117/http://www.mfa.gov.jo/wps/portal/FMArabicSite/!ut/p/c4/04_SB8K8xLLM9MSSzPy8xBz9CP0os3hnd0cPE3MfAwN3V19TAyM_CxNXD3NLYwtXA_2CbEdFAJL-omo!/?WCM_GLOBAL_CONTEXT=/wps/wcm/connect/gov/$$!!6627/$$!!6628/$$!!6633/$$!!6905/$$!!776/ |date=4 أبريل 2020}}</ref>، كما أنشأ شبكة من الطرق تغطي أنحاء المملكة كافة.<ref name="خارجية" />. كما ارتفعت خلال عهده نسبة المتعلمين إلى 85.5% في عام [[1996]] بعد أن كانت 33% بعام 1960 .<ref name="خارجية" />. كما إنه وحسب إحصاءات [[يونيسف|اليونسيف]] فإن [[الأردن]] حقّق -خلال عهده- أسرع نسبة سنوية في العالم في مجال انخفاض وفيات الأطفال دون السنة من عمرهم من 70 حالة وفاة لكل 1000 حالة ولادة في عام 1981 إلى 37 حالة وفاة لكل 1000 حالة ولادة في عام [[1991]].<ref name="خارجية" />.
 
=== اتصالاته السرية ===
بعد اجتماع بينه وبين الرئيسين [[حافظ الأسد]] [[محمد أنور السادات|والسادات]] أحس بنية الرئيسين للحرب على [[إسرائيل]] فأعلن لهم بدوره أن أراضيه لن تستخدم لشن أي هجوم، وقام باستقلال طائرته الخاصه وتوجه سرًا لإسرائيل حيث أبلغ رئيسة وزراء [[إسرائيل]] [[جولدا مائير]] بشكوكه في نوايا كل من [[مصر]] [[سوريا|وسوريا]] بنيتهما خوض حرب ضد [[إسرائيل]] في [[حرب أكتوبر|أكتوبر 1973]] قبل موعد الحرب ب 11 يومًا، وإنه اجتمع معها في مقر [[موساد|الموساد]] يرفقه رئيس الوزراء [[زيد الرفاعي]] غير أن معلوماته لم تؤخذ على محمل الجد من قبل [[جولدا مائير]] في حينها .<ref name="youtube.com">{{استشهاد ويب|مسار= https://www.youtube.com/watch?v=IKB3S6dIu40/|عنوان=فيديو من انتاج قناه MBC عن حرب اكتوبر.|تاريخ الوصول=|مسار أرشيف= https://web.archive.org/web/20200603155320/https://www.youtube.com/watch?v=IKB3S6dIu40|تاريخ أرشيف=2020-03-11}}</ref><ref name="web.archive.org">[https://web.archive.org/web/20080413001606/http://www.haaretz.com/hasen/spages/973868.html Lion of Jordan: The Life of King Hussein in War and Peace- Haaretz] {{Webarchive|url=https://web.archive.org/web/20200320140310/https://web.archive.org/web/20080413001606/http://www.haaretz.com/hasen/spages/973868.html |date=20 مارس 2020}}</ref><ref name="independent.co.uk">[https://www.independent.co.uk/news/the-passing-of-king-hussein-life-long-balancing-act-of-a-popular-autocrat-1069355.html The passing of King Hussein: Life-long balancing act of a popular autocrat -the Independent] {{Webarchive|url=https://web.archive.org/web/20140331114322/http://www.independent.co.uk/news/the-passing-of-king-hussein-lifelong-balancing-act-of-a-popular-autocrat-1069355.html|date=31 مارس 2014}}</ref><ref name="informaworld.com">[http://www.informaworld.com/smpp/content~content=a789085480~db=all The wealth of information and the poverty of comprehension: Israel's intelligence failure of 1973 revisited] Intelligence and National Security, Volume 10, Issue 4 October 1995، pages 229 - 240 {{Webarchive|url=https://web.archive.org/web/20200404004106/https://taylorandfrancis.com/ |date=4 أبريل 2020}}</ref>. وكانت [[جولدا مائير]] غير متشجعة للتعامل معه بسبب تخوفها من رغبته في توقيع معاهدة سلام مع [[إسرائيل]] كان قد طرحها على وزير الخارجية [[إسرائيل|الإسرائيلي]] [[أبا إيبان]] في اجتماع سري في [[لندن]].<ref name="books.google.com">[http://books.google.com/books?id=_Vv8CXbMKYkC&pg=PA566&lpg=PA566&dq=king+hussein+secret+meeting+israel&source=web&ots=IUSPnn3ayD&sig=LzAHPtT8Yh4GjtUr1-L_ZGaEYmo&hl=en&sa=X&oi=book_result&resnum=4&ct=result#PPA566,M1 1967: Israel, the War, and the Year that Transformed the Middle East] By Tom Segev, Jessica Cohen, Page 566 {{Webarchive|url=https://web.archive.org/web/20150407225853/http://books.google.com/books?id=_Vv8CXbMKYkC&pg=PA566&lpg=PA566&dq=king+hussein+secret+meeting+israel&source=web&ots=IUSPnn3ayD&sig=LzAHPtT8Yh4GjtUr1-L_ZGaEYmo&hl=en&sa=X&oi=book_result&resnum=4&ct=result|date=07 أبريل 2015}}</ref>.
 
وكان قد ناشد [[إسرائيل]] من خلال [[المملكة المتحدة]] لتوجيه ضربة عسكرية [[سوريا|لسوريا]] علي خلفية أحداث [[أيلول الأسود]] بسبب الدعم [[سوريا|السوري]] للفصائل [[فلسطين|الفلسطينية]] آنذاك<ref name="news.bbc.co.uk">[http://news.bbc.co.uk/hi/arabic/news/newsid_1095000/1095635.stm الملك حسين "ناشد" إسرائيل ضرب سوريا- BBC] {{Webarchive|url=https://web.archive.org/web/20160307135302/http://news.bbc.co.uk/hi/arabic/news/newsid_1095000/1095635.stm|date=07 مارس 2016}}</ref><ref name="query.nytimes.com">{{استشهاد ويب|مسار= https://www.nytimes.com/2001/01/02/world/king-hussein-sought-israeli-help-in-70.html|عنوان=King Hussein Sought Israeli Help in '70 - Published: January 2, 2001 The New York Times|تاريخ الوصول=|مسار أرشيف= https://web.archive.org/web/20200315164951/http://query.nytimes.com/gst/fullpage.html?res=9801E5DB123BF931A35752C0A9679C8B63|تاريخ أرشيف=2020-03-15}}</ref>، كما طلب من الرئيس [[الولايات المتحدة|الأمريكي]] [[ريتشارد نيكسون]] ضرب [[سوريا]].<ref name="cnn.com">[http://www.cnn.com/2007/POLITICS/11/28/nixon.papers/index.html Jordan asked Nixon to attack Syria, declassified papers show -CNN]. {{Webarchive|url=https://web.archive.org/web/20160305184457/http://www.cnn.com/2007/POLITICS/11/28/nixon.papers/index.html|date=05 مارس 2016}}</ref>.
 
وفي يوم 11 أكتوبر 1966 أرسلت برقية تحمل رقم 1457 من [[عمان (مدينة)|عمّان]] إلى [[إسرائيل]] تظهر حرصه على بذل أقصى جهوده لمنع الأعمال الموجهة ضد [[إسرائيل]] انطلاقًا من [[الأردن]] لتفادي أي اشتباكات مع الجيش الأردني وتعريض الأردنيين في غور الأردن للخطر.<ref name="jewishvirtuallibrary.org">[https://www.jewishvirtuallibrary.org/memorandum-on-hussein-letter-revealing-secret-meetings-with-israel-december-1966 Hussein Reveals Secret Meetings With Israel (December 12, 1966] The American-Israeli Cooperative Enterprise {{Webarchive|url=https://web.archive.org/web/20160812144911/http://www.jewishvirtuallibrary.org/jsource/US-Israel/FRUS12_12_66.html|date=12 أغسطس 2016}}</ref>.
 
=== السلام في الشرق الأوسط ===
عمل خلال عهده على تحقيق السلام في [[الشرق الأوسط]]، حيث كان له دور مهم في بلوره [[قرار مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة رقم 242|قرار مجلس الأمن الدولي رقم 242]] والذي تلى [[حرب 1967]] <ref name="خارجية" /> والذي ينادي بانسحاب [[إسرائيل]] من جميع الأراضي العربية المحتلة مقابل تحقيق السلام. كما لعب دور جوهري في انعقاد [[مؤتمر مدريد 1991|مؤتمر مدريد للسلام]]<ref name="خارجية" /> وتوفير مظلة تمكن [[فلسطينيون|الفلسطينيون]] من التفاوض حول مستقبلهم كجزء من وفد [[الأردن|أردني]] / [[فلسطين|فلسطيني]] مشترك.<ref name="خارجية" />. كما قام في عام 1994 بالتوقيع على [[معاهدة السلام الأردنية الإسرائيلية|معاهدة سلام]] بين بلاده [[إسرائيل|وإسرائيل]]<ref name="خارجية" /> وهي الاتفاقية التي عرفت باسم [[معاهدة السلام الأردنية الإسرائيلية|معاهدة وادي عربة]].
 
=== أعمال الشغب 1989 ===
 
==== إحباط محاولة اغتيال خالد مشعل ====
في يوم 25 سبتمبر 1997 حاول جهاز [[موساد|الموساد]] [[إسرائيل|الإسرائيلي]] [[اغتيال]] رئيس المكتب السياسي [[حركة حماس|لحركة حماس]] [[خالد مشعل]] في العاصمة [[الأردن|الأردنية]] [[عمان (مدينة)|عمّان]] وذلك عن طريق مادة قاتلة أفقدته الوعي، غير إن المحاولة باءت بالفشل حيث تمكن حارسه الشخصي وسائقه من القبض على عميلي [[موساد|الموساد]] الذين نفذا المحاولة وقام بتسليمهما لأقرب نقطة شرطة [[الأردن|أردنية]] الأمر الذي دعى رئيس [[موساد|الموساد]] للسفر إلى [[عمان (مدينة)|عمّان]] لمقابلة الملك شخصيًا والتفاوض معه حيث انتهت الصفقة بإطلاق سراح الشيخ [[أحمد ياسين]] من السجون [[إسرائيل|الإسرائيلية]] وتقديم نوع الدواء المضاد للمادة القاتلة التي دخلت جسم [[خالد مشعل]] مقابل الإفراج عن عميلي الموساد.<ref>[https://www.aljazeera.net/News/archive/archive?ArchiveId=54981 محاولة اغتيال الرنتيسي.. عرض متجدد لسياسة قديمة- الجزيرة نت] {{Webarchive|url=https://web.archive.org/web/20090630155339/http://www.aljazeera.net/News/archive/archive?ArchiveId=54981|date=30 يونيو 2009}}</ref>.
 
==== الدقامسة ====
== المرض، الوفاة والجنازة ==
[[ملف:King_Hussein_of_Jordan_(1980)_by_Erling_Mandelmann.jpg|تصغير|الملك حسين عام 1980]]
في 7 فبراير 1999 توفي إثر إصابته [[لمفوما لاهودجكينية|بسرطان اللمفوما اللاهودجكينية]]، وكان قد عانى منه لعدة سنوات، وكان يزور مشفى [[مايو كلينك|مايو كلينيك]] في [[روشستر|روتشيستر]] في ولاية [[مينيسوتا]] [[الولايات المتحدة|الأمريكية]] بشكل دوري للعلاج. وقبل وفاته بوقت قصير عزل أخاه الأمير [[الحسن بن طلال]] من [[ولي عهد|ولاية العهد]] وعين ابنه الأكبر [[عبد الله الثاني بن الحسين|الأمير عبد الله]] بمنصب [[ولي عهد|ولي العهد]]. وقد شيعت جنازته بيوم 8 فبراير بعد إلقاء النظرة الأخيرة في القاعة الملكية للأسرة الحاكمة، وحضر الجنازة عدد كبير من قادة الدول العربية والغربية ورؤساء سابقون عديدون، من بينهم رئيس [[الولايات المتحدة]] [[بيل كلينتون]] والرؤساء السابقون [[جورج بوش الأب]] [[جيمي كارتر|وجيمي كارتر]] [[جيرالد فورد|وجيرالد فورد]]<ref>[http://www.kuna.net.kw/NewsAgenciesPublicSite/ArticleDetails.aspx?id=981942&Language=ar سى ان ان..روساء أمريكيون سابقون يشاركون في تشييع الملك حسين غدا]، وكالة الأنباء الكويتية كونا، دخل في 15 مايو 2011 {{Webarchive|url=https://web.archive.org/web/20200315204755/https://www.kuna.net.kw/ArticleDetails.aspx?id=981942&language=ar |date=15 مارس 2020}}</ref>، وعكس حضور الرؤساء [[الولايات المتحدة|الأمريكيين]] العلاقات المتينة والمتميزة التي ربطته [[الولايات المتحدة|بالولايات المتحدة]] منذ فترة حكم [[دوايت أيزنهاور]]، كما أرسلت [[المملكة المتحدة]] رئيس وزرائها [[توني بلير]] [[ولي عهد|وولي العهد]] [[تشارلز (أمير ويلز)|الأمير تشارلز]]<ref>[http://www.kuna.net.kw/NewsAgencyPublicSite/ArticleDetails.aspx?id=981852&Language=ar مسوءولون.. بلير والأمير تشارلز يحضران جنازة الملك حسين]، وكالة الأنباء الكويتية كونا، دخل في 15 مايو 2011 {{Webarchive|url=https://web.archive.org/web/20200226143441/http://www.kuna.net.kw/NewsAgencyPublicSite/ArticleDetails.aspx?id=981852&Language=ar |date=26 فبراير 2020}}</ref>، كما حضر الرئيس [[فرنسا|الفرنسي]] [[جاك شيراك]]<ref name="وداع">[http://www.kuna.net.kw/NewsAgenciesPublicSite/ArticleDetails.aspx?id=981980&Language=ar الشعب الأردني وعدد كبير من زعماء العالم يودعون الحسين]، وكالة الأنباء الكويتية كونا، دخل في 15 مايو 2011 {{Webarchive|url=https://web.archive.org/web/20200315204612/https://www.kuna.net.kw/ArticleDetails.aspx?id=981980&language=ar |date=15 مارس 2020}}</ref> والمستشار [[ألمانيا|الألماني]] [[غيرهارد شرودر]].<ref>[http://www.kuna.net.kw/NewsAgenciesPublicSite/ArticleDetails.aspx?id=981894&Language=ar المستشار الألماني يشارك في تشييع جثمان الملك حسين]، وكالة الأنباء الكويتية كونا، دخل في 15 مايو 2011 {{Webarchive|url=https://web.archive.org/web/20200315204703/https://www.kuna.net.kw/ArticleDetails.aspx?id=981894&language=ar |date=15 مارس 2020}}</ref>. وجمعت الجنازة شخصيات متعددة من بينها الرئيس [[مصر|المصري]] [[حسني مبارك|محمد حسني مبارك]]<ref>[http://www.kuna.net.kw/NewsAgencyPublicSite/ArticleDetails.aspx?id=981991&Language=ar الرئيس المصري يتوجه إلى الأردن للمشاركة في تشييع الملك حسين إلى مثواه الاخير]، وكالة الأنباء الكويتية كونا، دخل في 15 مايو 2011 {{Webarchive|url=https://web.archive.org/web/20200226114515/http://www.kuna.net.kw/NewsAgencyPublicSite/ArticleDetails.aspx?id=981991&Language=ar |date=26 فبراير 2020}}</ref> والرئيس [[سوريا|السوري]] [[حافظ الأسد]] والرئيس [[اليمن|اليمني]] [[علي عبد الله صالح]] والرئيس [[فلسطين|الفلسطيني]] [[ياسر عرفات]] [[ولي عهد|وولي العهد]] [[السعودية|السعودي]] الأمير [[عبد الله بن عبد العزيز آل سعود]]<ref name="وداع" /> [[ولي عهد|وولي العهد]] رئيس الوزراء [[الكويت|الكويتي]] الشيخ [[سعد العبد الله السالم الصباح]]<ref>[http://www.kuna.net.kw/NewsAgenciesPublicSite/ArticleDetails.aspx?id=981971&Language=ar سمو ولى العهد يغادر البلاد متوجها إلى عمان]، وكالة الأنباء الكويتية كونا، دخل في 15 مايو 2011 {{Webarchive|url=https://web.archive.org/web/20200315204445/https://www.kuna.net.kw/ArticleDetails.aspx?id=981971&language=ar |date=15 مارس 2020}}</ref>، كما جاء الرئيس [[إسرائيل|الإسرائيلي]] [[عيزر فايتسمان]] ورئيس الحكومة [[بنيامين نتانياهو|بنيامين نتنياهو]] ووزير الخارجية [[أرئيل شارون]]<ref>[http://www.kuna.net.kw/NewsAgenciesPublicSite/ArticleDetails.aspx?id=981901&Language=ar إسرائيل تدعو الملك الاردنى الجديد إلى السير على خطى ابيه الراحل]، وكالة الأنباء الكويتية كونا، دخل في 15 مايو 2011 {{Webarchive|url=https://web.archive.org/web/20200315204730/https://www.kuna.net.kw/ArticleDetails.aspx?id=981901&language=ar |date=15 مارس 2020}}</ref>، وقد عبر رئيس الحكومة الإسرائيلية عن الأسى لفقدانه شريك سلام جلس معه على طاولة واحدة منذ أمد قريب. كما أرسل الزعيم [[ليبيا|الليبي]] [[معمر القذافي]] ابنه [[الساعدي القذافي]] لحضور الجنازة<ref name="وداع" />، وحضر الرئيس [[التشيك|التشيكي]] [[فاتسلاف هافيل]] والرئيس [[روسيا|الروسي]] [[بوريس يلتسن]]<ref>[http://www.kuna.net.kw/NewsAgenciesPublicSite/ArticleDetails.aspx?id=981933&Language=ar وكالة ايتار تاس.. يلتسين يرأس وفد بلاده في تشييع جثمان الملك حسين]، وكالة الأنباء الكويتية كونا، دخل في 15 مايو 2011 {{Webarchive|url=https://web.archive.org/web/20200315204544/https://www.kuna.net.kw/ArticleDetails.aspx?id=981933&language=ar |date=15 مارس 2020}}</ref> على الرغم من كونهما مريضين، حتى أن الرئيس [[روسيا|الروسي]] [[بوريس يلتسن]] قد حضر على الرغم من نصائح الأطباء له بعدم الذهاب حتى إنه عاد إلى [[روسيا]] قبل الموعد المقرر لأسباب صحية، كما حضر الجنازة سلطان [[سلطنة عمان|عُمان]] [[قابوس بن سعيد]]<ref>[http://www.kuna.net.kw/NewsAgenciesPublicSite/ArticleDetails.aspx?id=981872&Language=ar السلطان قابوس يشارك في تشييع جنازة الملك حسين]، وكالة الأنباء الكويتية كونا، دخل في 15 مايو 2011 {{Webarchive|url=https://web.archive.org/web/20200315204639/https://www.kuna.net.kw/ArticleDetails.aspx?id=981872&language=ar |date=15 مارس 2020}}</ref> والرئيس [[الجزائر|الجزائري]] [[اليمين زروال]]<ref>[http://www.kuna.net.kw/NewsAgenciesPublicSite/ArticleDetails.aspx?id=981950&Language=ar الرئيس الجزائرى يتوجه إلى الأردن للمشاركة في تشييع جثمان الملك حسين]، وكالة الأنباء الكويتية كونا، دخل في 15 مايو 2011 {{Webarchive|url=https://web.archive.org/web/20200315204920/https://www.kuna.net.kw/ArticleDetails.aspx?id=981950&language=ar |date=15 مارس 2020}}</ref> [[ولي عهد|وولي العهد]] [[قطر|القطري]] الشيخ [[جاسم بن حمد آل ثاني]]<ref>[http://www.kuna.net.kw/NewsAgenciesPublicSite/ArticleDetails.aspx?id=981943&Language=ar ولى العهد القطرى يرأس وفد بلاده في تشييع جنازة الملك حسين وتقديم التعازى]، وكالة الأنباء الكويتية كونا، دخل في 15 مايو 2011 {{Webarchive|url=https://web.archive.org/web/20200315204822/https://www.kuna.net.kw/ArticleDetails.aspx?id=981943&language=ar |date=15 مارس 2020}}</ref> ونائب رئيس الوزراء وزير الداخلية [[لبنان|اللبناني]] [[ميشال المر|ميشال المرّ]]<ref>[http://www.kuna.net.kw/NewsAgenciesPublicSite/ArticleDetails.aspx?id=981944&Language=ar لبنان يعلن رسميا مشاركته في مراسم تشييع جثمان الملك حسين]، وكالة الأنباء الكويتية كونا، دخل في 15 مايو 2011 {{Webarchive|url=https://web.archive.org/web/20200315204850/https://www.kuna.net.kw/ArticleDetails.aspx?id=981944&language=ar |date=15 مارس 2020}}</ref> [[ولي عهد|وولي العهد]] في [[إمارة دبي]] وزير الدفاع [[الإمارات العربية المتحدة|الإماراتي]] الشيخ [[محمد بن راشد آل مكتوم]].<ref>[http://www.kuna.net.kw/NewsAgenciesPublicSite/ArticleDetails.aspx?id=981951&Language=ar ولى عهد دبى يشارك في تشييع الملك حسين]، وكالة الأنباء الكويتية كونا، دخل في 15 مايو 2011 {{Webarchive|url=https://web.archive.org/web/20200311105730/https://www.kuna.net.kw/ArticleDetails.aspx?id=981951&language=ar |date=11 مارس 2020}}</ref>. وقد تكهن البعض على أن هذا الحضور العالمي الضخم للجنازة كان لعدة أسباب من أهمها علاقاته الجيده والقويه مع أكثر زعماء العالم.
 
وقد أشاد [[مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة|مجلس الأمن الدولي]] بإنجازاته ووصفة بالمحارب من أجل السلام<ref name="مجلس الأمن">[http://www.kuna.net.kw/NewsAgenciesPublicSite/ArticleDetails.aspx?id=982098&Language=ar مجلس الامن يشيد بانجازات الملك حسين]، وكالة الأنباء الكويتية كونا، دخل في 15 مايو 2011 {{Webarchive|url=https://web.archive.org/web/20200315204420/https://www.kuna.net.kw/ArticleDetails.aspx?id=982098&language=ar |date=15 مارس 2020}}</ref>، كما قال رئيس المجلس سفير [[كندا]] بأن [[الأمم المتحدة]] لن تجد مدافعًا عن [[ميثاق الأمم المتحدة|ميثاقها]] أحسن من الذي وجدته في شخصه.<ref name="مجلس الأمن" />.
 
== الإرث الشخصي ==
1٬317٬983

تعديل