مجزرة عيد الفصح: الفرق بين النسختين

تم إضافة 7 بايت ، ‏ قبل 3 أشهر
ط
بوت:إصلاح رابط (1)
ط (بوت:إصلاح رابط (1))
== الهجوم ==
[[ملف:Park Hotel in Netenya, Israel.JPG|280px|تصغير|فندق بارك في نتانيا. ألتقطت الصورة في عام 2012]]
خلال العطلة اليهودية في عيد الفصح في عام 2002، عقد فندق بارك في مدينة نتانيا الإسرائيلية الساحلية سيدر عيد الفصح السنوي التقليدي لضيوفه الـ250، في غرفة الطعام بالفندق الواقعة في الطابق الأرضي من الفندق. في مساء يوم 27 مارس 2002، اقترب الانتحاري الفلسطيني، [[عبد الباسط عودة]]، متنكراً في زي امرأة من الفندق حاملاً حقيبة تتضمن متفجرات قوية. تمكن الانتحاري من المرور من أمام حراس الأمن عند مدخل الفندق، ثم سار عبر الردهة مروراً بمكتب الاستقبال ودخل غرفة الطعام المزدحمة في الفندق. عند الساعة 19:30 م (ت غ و+2) فجر الانتحاري العبوة الناسفة التي كان يحملها. قتلت قوة الانتفجار على الفور 28 مدنياً وأصابت حوالي 140 شخصاً، من بينهم 20 جرحوا بشدة. توفي اثنين من المصابين متأثرين بجراحهم. وكان بعض الضحايا ناجين من الهولوكوست.<ref>Patience, Martin. [http://news.bbc.co.uk/2/hi/middle_east/6510799.stm "Israelis wary of Arab peace plan"], bbc.co.uk, 31 March 2007; accessed 28 May 2008. {{Webarchive|url=https://web.archive.org/web/20160305050511/http://news.bbc.co.uk/2/hi/middle_east/6510799.stm |date=05 مارس 2016}}</ref><ref>Ruth Morris and Laura King. [httphttps://articleswww.latimes.com/2003archives/la-xpm-2003-mar/-31/world/-fg-bomb31-story.html "Bombing in Israeli City Injures 56"], ''[[لوس أنجلوس تايمز]]''، 31 مارس 2003. {{Webarchive|url=https://web.archive.org/web/20160303215036/http://articles.latimes.com/2003/mar/31/world/fg-bomb31 |date=03 مارس 2016}}</ref><ref>Linda Grant. [httphttps://www.guardiantheguardian.co.ukcom/Archivebooks/Article2002/0,4273,4455249,00jul/06/featuresreviews.htmlguardianreview10 "Defenders of the faith"]، ''[[الغارديان]]''، 6 يوليو 2002. {{Webarchive|url=https://web.archive.org/web/20090208224904/http://www.guardian.co.uk/Archive/Article/0,4273,4455249,00.html |date=08 فبراير 2009}}</ref> كان معظم الضحايا من كبار السن (70 وما فوق). الضحية الأكبر سناً كانت 90 والأصغر كانت 20 سنة. قتل عدد من الأشخاص المتزوجين، فضلاً عن أب مع ابنته. وكان أحد الضحايا سائح يهودي من السويد كان يزور إسرائيل في عيد الفصح.<ref>[http://www.irgun.org.il/showPage.asp?pageCode=171 Massacre during Passover Seder in the Park Hotel, Netanya] {{wayback|url=http://www.irgun.org.il/showPage.asp?pageCode=171|date=19700101000000|df=y}}, irgun.org.il; accessed 14 December 2015. {{Webarchive|url=https://web.archive.org/web/20140407082125/http://www.irgun.org.il/showPage.asp?pageCode=171 |date=07 أبريل 2014}} {{وصلة مكسورة|تاريخ=2020-08-02|bot=JarBot}}</ref>
 
وتضمن مخطط مجزرة عيد الفصح استخدام السيانيد؛<ref>{{استشهاد ويب|مسار=http://www.globes.co.il/news/article.aspx?fbdid=607268|عنوان=מתכנן הפיגוע במלון פארק בנתניה תיכנן גם פיגוע המוני באמצעות ציאניד - גלובס|ناشر=| مسار أرشيف = https://web.archive.org/web/20190403045157/https://www.globes.co.il/news/article.aspx?fbdid=607268 | تاريخ أرشيف = 3 أبريل 2019 }}</ref> فقد تم شراء 4 كغم من مادة السيانيد وإعدادها لهجوم كيميائي.
 
== نص العنوان ==
أعلنت [[حركة حماس|حماس]] مسئوليتها عن الهجوم. تم التعرف على المفجر على أنه [[عبد الباسط عودة]]، البالغ من العمر 25 عاماً من مدينة [[طولكرم]] القريبة في [[الضفة الغربية]]. وقال المتحدث باسم حماس عبد العزيز الرنتيسي أنه "طالما هناك احتلال سيكون هناك مقاومة" ونفى أن وقت الهجوم يتزامن مع [[مبادرة السلام العربية|مبادرة السلام]] التي طرحتها الحكومة [[السعودية]] في [[القمة العربية 2002 (بيروت)|قمة بيروت]]، وهي مبادرة رفضتها حماس.<ref>[httphttps://www.sptimestampabay.com/2002/03/29/Worldandnation/Hamas_rejects_Arab_pe.shtml "Hamas rejects Arab peace overture to Israel, vows to continue attacks"], Associated Press, 29 March 2002. {{Webarchive|url=https://web.archive.org/web/20160304102933/http://www.sptimes.com/2002/03/29/Worldandnation/Hamas_rejects_Arab_pe.shtml |date=04 مارس 2016}}</ref>
 
== ردود الفعل الرسمية ==
 
{{علم|الأراضي الفلسطينية}}:
* [[السلطة الوطنية الفلسطينية]]: "استنكر" مسؤولي السلطة الفلسطينية الهجوم "بشدة".<ref>{{استشهاد ويب|مسار=httphttps://www.telegraph.co.uk/news/1389098/Arab-states-agree-peace-plan.html|عنوان=Arab states agree peace plan|تاريخ=28 March 2002|عمل=Telegraph.co.uk|تاريخ الوصول=14 December 2014| مسار أرشيف = https://web.archive.org/web/20190413062145/https://www.telegraph.co.uk/news/1389098/Arab-states-agree-peace-plan.html | تاريخ أرشيف = 13 أبريل 2019 }}</ref>
* خلال بث تلفزيوني على قناة التلفزيون الفلسطيني، أشاد [[ياسر عرفات]] بالشعب الفلسطيني لانتفاضة الشعبية الحالية ضد إسرائيل، ولكنه شدد على "أننا ضد قتل المدنيين من الطرفين".<ref>{{استشهاد بخبر|مسار=httphttps://www.nytimes.com/2002/03/28/world/mideast-turmoil-mideast-bomb-kills-least-19-israel-arabs-meet-over-peace-plan.html|عنوان=MIDEAST TURMOIL: MIDEAST; BOMB KILLS AT LEAST 19 IN ISRAEL AS ARABS MEET OVER PEACE PLAN|تاريخ=28 March 2002|تاريخ الوصول=14 December 2014| مسار أرشيف = https://web.archive.org/web/20180129051614/http://www.nytimes.com/2002/03/28/world/mideast-turmoil-mideast-bomb-kills-least-19-israel-arabs-meet-over-peace-plan.html | تاريخ أرشيف = 29 يناير 2018 }}</ref>
 
; فوق الوطنية
{{مفصلة|عملية الدرع الواقي}}
اعتبر الهجوم في إسرائيل أنه نقطة عالية من شهر دموي لقي فيه أكثر من 135 إسرائيلياً، معظمهم من المدنيين، مصرعهم في هجمات.<ref>Ophir Falk and Henry Morgenstein:
''Suicide terror: understanding and confronting the threat''</ref><ref>[httphttps://www.btselem.org/statistics/fatalities/before-cast-lead/by-date-of-event List of Second Intifada casualties] B'Tselem (''see the 01.03.2002-31.03.2002 period'') {{Webarchive|url=https://web.archive.org/web/20180120010413/https://www.btselem.org/statistics/fatalities/before-cast-lead/by-date-of-event |date=20 يناير 2018}}</ref><ref>[http://biu.ac.il/soc/besa/Hillel_Frisch/(De)Fence%20or%20Offense%20pdf.pdf Fence or Offense? Testing the Effectiveness of "The Fence" in Judea and Samaria], Bar-Ilan University website; accessed 14 December 2015. {{Webarchive|url=https://web.archive.org/web/20160304042725/http://biu.ac.il/soc/besa/Hillel_Frisch/(De)Fence%20or%20Offense%20pdf.pdf |date=04 مارس 2016}}</ref>
 
في أعقاب هجوم مجزرة عيد الفصح أعلنت الحكومة الإسرائيلية حالة الطوارئ، وأمرت التوظيف الفوري لـ20،000 احتياطي في استدعاء طارئ. وفي اليوم التالي أطلقت عملية واسع النطاق مكافحة للإرهاب سميت عملية الدرع الواقي في الضفة الغربية جرت بين 29 مارس و10 مايو.
 
=== بطولة كرة القدم ===
في عام 2003، قامت السلطة الفلسطينية برعاية بطولة كرة قدم، ''بطولة طولكرم التأبينية للشهيد عبد الباسط عودة لكرة القدم''، واصفةً الجاني ب"ال[[شهيد]]".<ref>{{استشهاد ويب|مسار=httphttps://www.palwatch.org/pagespage/news_archive.aspx?doc_id=594251|عنوان=Football tournament honors suicide terrorists|مؤلف=Itamar Marcus|ناشر=Palestinian media watch|تاريخ الوصول=13 أغسطس 2016| مسار أرشيف = https://web.archive.org/web/20190331164902/http://www.palwatch.org/pages/news_archive.aspx?doc_id=594 | تاريخ أرشيف = 31 مارس 2019 }}</ref><ref name="Cole2007p186">Cole, Leonard A (2007). ''Terror: How Israel has Coped and What America Can Learn''. Indiana University Press. p. 186; ISBN 978-0-253-34918-7</ref>
 
== انظر أيضًا ==