صحافة تفاعلية: الفرق بين النسختين

تم إزالة 129 بايت ، ‏ قبل 9 أشهر
ط
بوت:إصلاح رابط أرشيف
ط (بوت:إصلاح رابط أرشيف)
لقد أسهم العصر الرقمي في تغير الطريقة التي يتبعها الأشخاص في جمع المعلومات. فشهدت الصحف، بعد أن كانت المصدر الوحيد للأخبار، حالات من التراجع في تداولها نظرًا لقدرة الأشخاص على الحصول على الأخبار من ال[[إنترنت]] مجانًا.
 
وحيث إن معظم الأشخاص قد اتجهوا إلى الحصول على الأخبار من خلال الوسائل التقليدية، مثل الصحف والأخبار التي يتم بثها، تهدف الكيانات الإخبارية التقليدية، التي بالكاد تحجز مكانًا لها وسط الوسائل الأخرى، إلى تغيير مسار عملية نشر الأخبار استجابةً لرغبات واحتياجات متابعي الأخبار في القرن الواحد والعشرين. ويستند هذا التغيير الحتمي لتقنيات نشر الأخبار إلى تساؤل عالمي: بصورة أساسية، "إذا كانت أعمال الصحافة منتشرة في أحد المجتمعات ولكن لا يوليها أي شخص اهتمامًا، فهل يمكن اعتبارها صحافة؟ هل يمكن للصحافة أن توجد دون جمهور؟”<ref name="Kolodzy">{{استشهاد بخبر|الأخير=Kolodzy|الأول=Janet|عنوان=Convergence journalism: Writing and Reporting across the News Media.|مسار= http://books.google.com/books?id=oaM6ux8OT3QC&amp;amp;pg=PA218&amp;amp;dq=interactive+journalism&amp;amp;hl=en&amp;amp;sa=X&amp;amp;ei=PguTT_eFF4aw6AG26L2iBA&amp;amp;ved=0CDsQ6AEwAQ#v=onepage&amp;amp;q=interactive%20journalism&amp;amp;f=false|تاريخ الوصول=21 April 2012|مسار أرشيف= https://web.archive.org/web/20200125021719/httphttps://books.google.com/books?id=oaM6ux8OT3QC&amp;amp;pg=PA218&amp;amp;dq=interactive+journalism&amp;amp;hl=en&amp;amp;sa=X&amp;amp;ei=PguTT_eFF4aw6AG26L2iBA&amp;amp;ved=0CDsQ6AEwAQ#v=onepage&amp;amp;q=interactive%20journalism&amp;amp;f=false|تاريخ أرشيف=2020-01-25}}</ref>
 
في إطار مواصلة ممارسة دورها كأدوات لنقل الأخبار، تبنت العديد من الوسائل الإعلامية التقليدية إستراتيجيات تقارب مختلفة. فلقد انغمست الوسائل الإخبارية في مفهوم التقارب التكنولوجي. ويبدو ذلك جليًا من الطريقة التي تعتمد عليها الصحف في إنتاج محتوى الطباعة، فهي لا تقتصر على هذه الآلية فحسب، بل إنها تستخدم كذلك الفيديوهات والرسومات ومقاطع الصوت والإعلام الاجتماعي في عملية إعداد التقارير الخاصة بها. وتسمح الصحافة التفاعلية لوسائل الإعلام بـ "إحداث تقارب مع المواطنين والجمهور كذلك.”<ref name="Kolodzy"/>