سعادة: الفرق بين النسختين

تم إزالة 356 بايت ، ‏ قبل 7 أشهر
الرجوع عن تعديلين معلقين من خالد محمود بدوي دومه و JarBot إلى نسخة 48852255 من وسام.
(الرجوع عن تعديلين معلقين من خالد محمود بدوي دومه و JarBot إلى نسخة 48852255 من وسام.)
 
== الزواج والسعادة ==
بينت دراستان أجريتا في [[الولايات المتحدة]] في الأعوام [[1957]] و[[1976]] أن هناك ارتباط بين الشعور بالسعادة وبين حالة الزواج وهذا التأثير أعلى لدى الذكور منه لدى الإناث ولدى الأكثر شبابا <ref>Veroff, J., Douvan, E. and Kulka, R. A. (1981) The Inner American. New York: Basic Books.</ref>.ويعتبر الأمريكي أكثر سعاده عن نظيره في اي دوله اخري والسبب بسيط واخر دراسه قامت بها جامعه هارفارد عن السعادة ان الامريكين يعيشون الحلم الأمريكي.وجسد هذا الحلم في سلسله رامبو وروكي وافلام هيولويد.
.
 
ان الوسائل التي تحفز الإنسان على إحساسه بالسعادة هي كيفية التأمل لوضع أهداف للنفس ليتم تحقيقها: الشخص المشغول دائماً والمثقل بأعباء [[عمل (توضيح)|العمل]]؛ فالطريقة الأكثر فاعلية له لكي يكون سعيداً ويبتعد عن [[اكتئاب (توضيح)|الاكتئاب]] الذي يكتسبه مع دوامة العمل هو إحراز تقدم ثابت ومطرد لأهداف وضعها لنفسه.
وعلى الرغم من أن ذلك يبدو بسيطاً أو سهلاً، إلا إنه أسلوب صعب للوصول من خلاله لتحقيق السعادة، وبالطبع تختلف الأهداف من شخص لآخر، لكن الوسيلة في تحقيقها تتشابه عند مختلف الأشخاص ألا وهى التقدم الثابت والمطرد للوصول لأهداف ذات معنى، ووجود معنى أو مغزى لهذه الأهداف هو الذي يحقق السعادة وليس وضع الأهداف في حد ذاتها، لأن الشخص بإمكانه إحراز نجاحاً في أهداف وضعها لنفسه لكنها لا تخلق لديه الشعور بالسعادة.
تقوم السعادة على متطلبات ألا وهي التمتع ب[[صحة|الصحة]] الجيدة دخل كافٍ لمقابلة الاحتياجات الأساسية، وجود [[عاطفة]] في حياة الشخص، انشغال الشخص بعمل منتج أو نشاط، أهداف للحياة محددة وقابلة للتحقق، [[سلوك|السلوك]]الطيب للشخص من عوامل تحقيق السعادة لنفسه،لنفسه ، بالإضافة إلى المتطلبات السابقة، ينبغى أن يتوافر لدى الفرد المقدرة على إغفال مسببات [[التعاسة]] في حياته فإذا كنت أغنى أغنياء [[العالم]] ويتوافر لديك [[مال|المال]] ولكن في غياب التمتع ب[[صحة|الصحة]] أو الإغفال عن فن [[إدارة العلاقات]] مع الاخرين فلن تصل للسعادة.
 
== انظر أيضًا ==