حليقو الرؤوس: الفرق بين النسختين

تم إضافة 19 بايت ، ‏ قبل سنة واحدة
تعديل
(تعديل)
[[ملف:Bussines berlin 2003.jpg|300px|تصغير| فرقة البانك روك البريطانية ذا بيزنيس تغني في برلين في عام 2003.]]
'''سكينهيدحليقو الرؤوس''' {{إنج|Skinhead}} أوويُلفظ '''حليقو الرؤوسسكينهيد'''، هي ثقافة فرعية نشأت بين شباب [[طبقة عاملة|الطبقة العاملة]] في [[لندن]] في [[عقد 1960|الستينيات]] وسرعان ما انتشرت إلى أجزاء أخرى من [[المملكة المتحدة]]. وانتشرت حركة سكينهيدحليقي الرؤوس ثانية ضمن الطبقة العاملة في جميع أنحاء العالم في [[عقد 1980|الثمانينيات]]. نشأت الحركة من [[اغتراب اجتماعي|الاغتراب الاجتماعي]] والتضامن مع الطبقة العاملة، وهم يتميزون برؤوسهم [[حلق الرأس|الحليقة]] تماما أو شبه الحليقة وارتدائهم لملابس الطبقة العاملة مثل أحذية العمل و[[حمالة بنطال|حمالات السراويل]] و[[جينز|بنطلونات الجينز]]. بلغت الحركة ذروتها خلال ستينيات القرن الماضي، ثم عادت في الثمانينيات، ولكنها وضعت في عدة سياقات في مختلف أنحاء العالم منذ ذلك الحين.
 
وجاء ظهور هذه الحركة في موجتين، حيث حدثت الموجة الأولى في أواخر الستينيات والموجة الثانية التي نشأت في منتصف [[عقد 1970|السبعينيات]] إلى أوائل الثمانينيات. كانت أفراد الحركة الأولى من شباب الطبقة العاملة الذي دفعهم التعبير عن القيم البديلة وفخر الطبقة العاملة، رافضين [[تقشف|التقشف]] والمحافظة في فترة الخمسينات وأوائل الستينيات، أو حركات [[هيبيز|الهيبيز ]] البرجوازية في أواسط وأواخر الستينات. استوحى السكينهيد أسلوبهم أيضا من ثقافات فرعية أخرى مثل أزياء ثقافة المود وموسيقى وأزياء السود، وخاصة من ثقافة رود بويز في [[جامايكا]]. <ref name="autogenerated8">{{cite journal|last1=Brown|first1=Timothy S.|title=Subcultures, Pop Music and Politics: Skinheads and "Nazi Rock" in England and Germany|journal=Journal of Social History|date=1 January 2004|volume=38|issue=1|pages=157–178|jstor=3790031}}</ref> كان هناك تداخل كبير بين ثقافة سكينهيد الأولى وثقافات المود والثقافات الرود بويز التي كانت موجودة بين المهاجرين الجامايكيين والبريطانيين من أصل جامايكي، حيث تفاعلت هذه الجماعات مع بعضها حيث عاشت في نفس أحياء الطبقات العاملة والفقيرة. <ref name="encycl">{{استشهاد بكتاب|الأخير1=Cornish|الأول1=Lindsay|الأخير2=Kehler|الأول2=Michael|الأخير3=Steinberg|الأول3=Shirley R.|عنوان=Boy Culture: An Encyclopedia|تاريخ=2010|ناشر=ABC-CLIO|مسار= https://books.google.com/books?id=ZnSBRxsjn_4C&pg=PA229&dq=rudeboys+and+skinheads&hl=en&sa=X&ved=0ahUKEwiMsfPSn4DVAhULeD4KHdwnBBsQ6AEILDAB#v=onepage&q=rudeboys%20and%20skinheads&f=false|مسار أرشيف= https://web.archive.org/web/20191208052608/https://books.google.com/books?id=ZnSBRxsjn_4C&pg=PA229&dq=rudeboys+and+skinheads&hl=en&sa=X&ved=0ahUKEwiMsfPSn4DVAhULeD4KHdwnBBsQ6AEILDAB#v=onepage&q=rudeboys%20and%20skinheads&f=false|تاريخ أرشيف=2019-12-08}}</ref> وبهذا تأثرت الأجيال الأولى والثانية من السكينهيد بالإيقاعات البطيئة والمتكررة لموسيقى ال[[سكا]] والداب، بالإضافة إلى اعتمادها موسيقى الروك والريغي والسول للأمريكيين السود. <ref name="encycl"/><ref name="cashmore">{{استشهاد بكتاب|الأخير1=Cashmore|الأول1=E.|عنوان=Rastaman: The Rastafarian Movement in England|تاريخ=2013|ناشر=Routledge|مسار= https://books.google.com/books?id=XbhTAQAAQBAJ&pg=PT45&dq=rudeboys+and+skinheads&hl=en&sa=X&ved=0ahUKEwiMsfPSn4DVAhULeD4KHdwnBBsQ6AEITDAG#v=onepage&q=rudeboys%20and%20skinheads&f=false|مسار أرشيف= https://web.archive.org/web/20191208052610/https://books.google.com/books?id=XbhTAQAAQBAJ&pg=PT45&dq=rudeboys+and+skinheads&hl=en&sa=X&ved=0ahUKEwiMsfPSn4DVAhULeD4KHdwnBBsQ6AEITDAG#v=onepage&q=rudeboys%20and%20skinheads&f=false|تاريخ أرشيف=2019-12-08}}</ref><ref name="contemporary">{{استشهاد بكتاب|الأخير1=Childs|الأول1=Peter|الأخير2=Storry|الأول2=Michael|عنوان=Encyclopedia of Contemporary British Culture|تاريخ=2013|ناشر=Routledge|مسار= https://books.google.com/books?id=tlsKXeRt0wgC&pg=PA188&dq=rude+boys+and+skinheads+first+generation&hl=en&sa=X&ved=0ahUKEwid0fGpqYDVAhUEcD4KHfOBBiAQ6AEIPDAE#v=onepage&q=rude%20boys%20and%20skinheads%20first%20generation&f=false|مسار أرشيف= https://web.archive.org/web/20160426184557/https://books.google.com/books?id=tlsKXeRt0wgC|تاريخ أرشيف=2016-04-26}}</ref>