افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

لا تغيير في الحجم، ‏ قبل 9 سنوات
ط
تدقيق إملائي وتنسيق,
# [[الجمهرة]] ل[[ابن دريد]].
 
وقد رتبه على حروف الهجاء من الألف إلى الياء و قدوقد إعتمد في ترتيبه على منهج [[ابن دريد]] غير أن منهج ابن فارس يختلف فيما عدا ذلك عن منخج ابن دريد في أنه طرح مبدأ التقاليب و إتخذوإتخذ مبدأ الأصول في مواده اللغوية وقد جعل معجمه في فصول توافق عدد حروف الهجاء و سمىوسمى كل فصل كتاب فكتاب الهمزة ثم كتاب الباء ثم كتاب التاء و هكذاوهكذا فكلمة بقل في كتاب الباء و كلمةوكلمة قبل في كتاب القاف ثم قسم ابن فارس كتابه كل حرف ثلاثة أبواب أي على حسب عدد الأبنية أولها باب الثنائي المضاعف فباب الثلاثي و أخيراوأخيرا ما زاد على الثلاثي من المجرد و هذاوهذا تقسيم صغير ووبسيط بسيطومحكم و محكم و قدوقد جعل ابن فارس الحرف الأول من اللفظ أساسا من تصنيف ألفاظ معجمه.
 
من عيوب طريقة ابن فارس في معجم المقاييس أن الحرف الثاني في كل كلمة لم يكن يبدأ من أول الحروف الهجائية بل من الحرف التالي لأول الكلمة فمثلا في باب الجيم يبدأ بكلمة جح و بعدهاوبعدها جخ ثم جد حتى يصل لكلمة حو ثم يعود فيذكر كلمة جأ ثم جب ثم جث.
 
أما خصائص معجم المقاييس فهي التركيز و الإيجازوالإيجاز فهو يهمل شرح بعض الألفاظ و يتجاوزويتجاوز عن ذكر بعض اللغويين الذين يقتبس منهم و خاصةوخاصة الخليل و [[ابن دريد]] و ابنوابن السكيت اكتفاء منه بإشاراته إلى فضلهم في مقدمة معجمه و منومن خصائصه أيضا عنايته بالمجاز و اهتمامهواهتمامه بالدخيل و عنايتهوعنايته بالكلمات المنحوته و بخاصةوبخاصة الرباعي بالإضافة إلى تنظيم مادة المعجم .
 
صدر معجم مقاييس اللغة سنة 1946 في [[القاهرة]] في 6 أجزاء بتحقيق عبد السلام هارون.
916٬418

تعديل