افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

تم إزالة 14 بايت ، ‏ قبل 9 سنوات
ط
تدقيق إملائي وتنسيق,
'''الشروقيون''' أو ('''شروگيون''' أو'''الشروگ''') كما تلفظ في [[لهجة عراقية|اللهجة العراقية العامية]] هي كلمة تستعمل بالعراق تعني الشرقيين ترمز إلى فئة اجتماعية كانوا يسكنون في الصرائف و الأكواخوالأكواخ الطينية العشوائية على أطراف [[بغداد]] الكبرى.
 
=== أصل التسمية ===
 
ترجع التسمية الشروقيين و المشتقةوالمشتقة من كلمة الشروق أي جهة الشرق؛ وهذه التسمية أطلقتها قبائل [[الفرات الأوسط]] على قبائل شرق نهر [[دجلة]] حيث كانت قبائل الفرات تنظر إلى قبائل شرق دجلة نظرة لا تخلو من الدونية<ref name="Wardi"> د.[[علي الوردي]]. دراسة في طبيعة المجتمع العراقي. ص 135-136.</ref> حيث أن قبائل الفرات ا أاوسط تعتبر أن قبائل [[دجلة]] قد انحرفت عن سجاياها البدوية و تغيرتوتغيرت تقاليدهم ووعاداتهم عاداتهم و يعودويعود هذا التغير إلى أن قبائل دجلة قد انقطعت صلتها بالبداوة كما أنها أكثر اتصالاً بالحكومات المتعاقبة و إضافةوإضافة إلى ترددها على المدن و امتزاجهاوامتزاجها مع الخليط <ref> [[فريق مزهر الفرعون]] (1920). الحقائق الناصعة في الثورة العراقية. ج 1، ص 22.</ref>.
 
يحتمل أن بؤس هذه الفئة و فقرهاوفقرها المدقع أحد أسباب [[حركة 14 تموز 1958]] م. يقدر عددهم عام [[1958]]م بحوالي 100 ألف نسمة هم في الأغلب من [[الشيعة]] هاجروا من ما كان يعرف [[محافظة ميسان|بلواء العمارة العشائري]] <ref>[[حنا بطاطو]]. العراق: الطبقات الاجتماعية و الحركاتوالحركات الثورية من العهد العثماني حتى قيام الجمهورية. المجلد الأول، ص 70.</ref>
 
أصبح للشروقيين مؤخراً أهمية اجتماعية كبيرة إذ أنهم يؤلفون الأكثرية بين المهاجرين من الريف إلى المدن و يعزىويعزى هذا إلى ضعف نسبي للروابط القبلية في قبائل دجلة.<ref name="Wardi"/>
 
{{تعليق}} هذا وما زال أهل العراق يطلقون لفظة "شروك" و "شروكية" على جماعة من العرب هم من سكان "لواء العمارة" والأهوار في الغالب، وينظرون اليهم نظرة خاصة، ولا شك عندي ان لهذه التسمية علاقة بتلث التسمية القديمة. ويستعمل اهل العراق في الوقت الحاضر لفظة أخرى، هي "الشرجية"، أي "الشرقية"، ويقصدون بها جهة المشرق. وتقابل لفظة "بني قديم" في العبرانية، وهي من بقايا المصطلحات العراقية القديمة التي تعبر عن مصطلح "شركوني" و "بني قديم".<ref>المفصل في تاريخ العرب قبل الإسلام / د. جواد علي / الجزء الأول – الفصول 1-40 / لفظة العرب</ref>
 
== مراجع ==
916٬418

تعديل