منطقة حائل: الفرق بين النسختين

تم إضافة 9 بايت ، ‏ قبل شهرين
تعديل
ط (بوت:إضافة وصلة أرشيفية.)
(تعديل)
<ref>آثار منطقة حائل، وكالة الآثار والمتاحف بوزارة المعارف، الرياض، 1423هـ/2003م، ص98-105</ref>.
=== في العصور الميلادية ===
ويذكر جواد علي أن: "[[الفرسفرس (توضيحمجموعة إثنية)|الفرس]] وبني إرم ونصوص [[تلمود|التلمود]] [[يهود|اليهود]]ي عرفوا [[عرب|العرب]] بتسمية أخرى هي: طييعا - طيعا - طيايا - طياية.<ref>المفصل في تاريخ [[عرب|العرب]] قبل [[إسلام|الإسلام]] - [[جواد علي]] - الجزء الأول - ص 157.</ref> ويقول علي: "والكلمتان من أصل واحد، هو ([[طيء]]) اسم القبيلة العربية المعروفة. وقد كانت في أيام تدوين [[تلمود|التلمود]] من أقوى وأشهر القبائل العربية، حتى غلب اسمها سائر أسماء القبائل، فأطلق على كل عربي، كائنًا ما كان، وقد شاعت هذه التسمية قرب الميلاد، وانتشرت في القرون الأولى للميلاد، كما يتبين ذلك من الموارد [[اللغة السريانية|السريانية]] والموارد [[يهودية|اليهودية]]".<ref>المفصل في تاريخ العرب - الجزء الأول - ص 31 / الجزء الثاني، ص 312. ويضيف جواد علي: "واستعملت النصوص الفهلوية Pahlawi، لفظة (تاجك: Tahdgik - Tachik - Tashik) في مقابل ([[عرب]]). كما استعملت [[لغة فارسية|الفارسية]] لفظة (تازي) بهذا المعنى أيضًا، واستعمل [[أرمن|الأرمن]] كلمة (تجك Tchik) في معنى عرب ومسلمين، واستعمل [[الصين]]يون لفظة (تشي Tashi) لهذه التسمية. وقد عُرف سكان [[آسيا الوسطى]] الذين دخلوا في [[إسلام|الإسلام]] بهذه التسمية، كما أطلق [[ترك|الأتراك]] على [[إيران|الإيرانيين]] لفظة (تجك) من تلك التسمية، حتى صارت لفظة (تجك) تعني ([[إيران|الإيراني]]) في [[اللغة التركية]]" الجزء الأول 32 - 33.</ref>
وذكر [[ياقوت الحموي]] اسم مكان أسماه (جش إرم)، قال إنه: "اسم جبل عند (أجا) أحد جَبَليْ طيء، أملس الأعلى، سهل ترعاه الإبل، وفي ذروته مساكن [[قوم عاد|لعاد]] و[[إرم]]، فيه صور منحوتة من الصخر".<ref>معجم البلدان - ياقوت الحموي - الجزء الثالث - ص 107.</ref> و[[قوم عاد|عاد]] و[[إرم]] أمم من [[عرب بائدة|العرب البائدة]].
وأعلن باحث في عام [[2002]] م عن اكتشافه لـ 122 نصاً [[ثمود|ثمودياً]] تعود للقرنين الثامن والسابع قبل الميلاد في مدينة [[جبة (توضيح)|جبة]] (100 كلم شمال حائل) وهي رابع المواقع الأثرية في المملكة المسجلة ضمن قائمة التراث العالمي من قبل منظمة [[يونسكو|اليونسكو]] .<ref>الباحث هو سليمان عبد الرحمن الذيب، أستاذ التاريخ في [[جامعة الملك سعود]]، وقد أعد كتاباً بعنوان "دراسة لنقوش ثمودية من جبة بحائل" وصدر عام 2002 أنظر جريدة [http://www.aawsat.com/details.asp?section=20&article=97031&issue=8531 الشرق الأوسط]". {{وصلة مكسورة|تاريخ= مايو 2019 |bot=JarBot}} {{Webarchive|url=https://web.archive.org/web/20200309085900/https://classic.aawsat.com/details.asp?section=20&article=97031&issue=8531 |date=9 مارس 2020}}</ref><ref>{{استشهاد ويب|مسار=https://scth.gov.sa/Antiquities-Museums/InternationallyRegisteredSites/Pages/HailRockDrawings.aspx#4|عنوان=الرسوم الصخرية في حائل|تاريخ=|تاريخ الوصول=|ناشر=|الأخير=|الأول=|موقع=| مسار أرشيف = https://web.archive.org/web/20190401141927/https://scth.gov.sa/Antiquities-Museums/InternationallyRegisteredSites/Pages/HailRockDrawings.aspx | تاريخ أرشيف = 1 أبريل 2019 }}</ref>