علم السكون: الفرق بين النسختين

تم إزالة 5٬986 بايت ، ‏ قبل سنة واحدة
الرجوع عن تعديلين معلقين من 176.57.27.68 و JarBot إلى نسخة 46883920 من JarBot.: أرجو إضافة مصدر لتعديلاتك
ط (بوت:تدقيق إملائي V1.4)
(الرجوع عن تعديلين معلقين من 176.57.27.68 و JarBot إلى نسخة 46883920 من JarBot.: أرجو إضافة مصدر لتعديلاتك)
 
وبحسب [[قوانين نيوتن للحركة|القانون الأول لنيوتن]]، فإن هذا الوضع يفرض أن القوة الصافية والعزم الصافي (يسمى أيضا بعزم القوة) على أي جسم في النظام مساوية للصفر. ووفق هذا القانون يمكن إهمال بعض القوى مثل [[إجهاد (فيزياء)|الإجهادات]] الداخلية و[[ضغط|الضغط]]. إذن، مجموع القوى الصافية مساوية للصفر يسمى '''الشرط الأول للتوازن'''، ومجموع العزوم الصافية مساوي للصفر يسمى '''الشرط الثاني للتوازن'''.
 
عند دراسة علم السكون لا بد من مراعاة التصنيفات التاليه اذ يدعى الجسم او الجسيم المادي المراد دراسته بالنظام وهو العنصر الذي يهتم بدراسته وتتم دراسة المؤثرات عليه وما هو خارج النظام يدعى بالمحيط ويفصل النظام عن محيطه ما يدعى بالحدود وقد تكون هذه الحدود حقيقيه او وهميه.
 
يدرس علم السكون على فئتين كالتالي
 
# الجسيم ويدعى باللغه الانجليزيه بال particle وهو النظام الذي يمكن اهمال حجمه وابعاده ولكن كتلته لا تهمل ومن المهم الادراك بان النظام قد يعتبر جسيما ليس لصغر حجمه بل لعدم اهمية حجمه فقد تعتبر الارض بضخامتها النسبية لاجسامنا بجسيم عند ادخالها في حسابات تتعلق بعلم السكون والميكانيكا والفلك والفضاء.
# الجسم ويدعى باللغة الانجليزيه بال body وهو يمثل مجموعة من الجسيمات الملتصقه مع بعضها البعض وتربط بين هذه الجسيمات مسافات ثابته مع الزمن
 
يدرس علم السكون على الاجسام الصلبه وتدعى بالانجليزيه بالrigid body حيث يعرف الجسم الصلب بالجسم الذي لا يحدث له تشوها واذا حدث فيكون قليل جدا نسبيا بالنسبة لابعاده لذلك يهمل.
 
عند دراسة علم السكون غالبا ما يتم اتخاذ ثلاث امور مثاليه/افتراضيه والهدف منها هو تسهيل الحسابات وجعلها ممكنه وعلينا ان نعي ان مع كل فرض هنالك خطا يرافقه فيجب ادراك الغلط المرتكب واتخاذ القرار بامكانية قبوله او رفضه بالاعتماد على التطبيق واثاره,وهذه الامور المثاليه والافتراضات هي
 
# القوه المركزه (بالانجليزيه concentrated force) : اي ان نفترض بان كل القوه قد اثرت بمكان ونقطة واحده
# الجسم الصلب (بالانجليزيه rigid body) : وهو افتراض ان الجسم المراد دراسته لا يتعرض للتشوه والتغيير في شكله نتيجة القوة المؤثرة عليه
# الجسيم النقطي (بالانجليزيه particle): ان نفترض بان الابعاد وحجم النظام مهمل فلا نعطي اهتماما للاثر الدوراني عليه.
 
 
لا بد عند دراسة علم السكون ان يمتلك المتعلم قواعد التعامل المتجهات وذلك يعود لان المسبب للحركة وحالة السكون هو القوه, والقوة تمتلك طابعا متجها لذلك وجب عند دراسة علم السكون ان يمتلك المتعلم ادنا قواعد التعامل مع المتجهات من حيث جمعها وطرحها وضربها بنوعيه وايجاد المركبات....الخ.
 
يميل العديد من المؤلفين واصحاب الكتب التي تخوض حديثا مطولا في علم السكون الى اتباع النهج التالي وهو النهج الذي اتبعه المؤلف راسيل هبلر في كتابه عن علم السكون الذي كان على النحو التالي اعتمادا على طبعته الرابعة عشر
 
اولا يبدا الكتاب ببعض المعلومات العامه والقواعديه في العلوم الهندسيه كانظمة الوحد وقوانين نيوتن الثلاثة في الحركه
 
ثانيا يبدا بتطوير المهارات بالتعامل مع المتجهات ليمهد الطريق للمتعلم للخوض باول المواضيع في علم السكون
 
ثالثا يبدا الحديث عن الجسيم ويناقش التمثيل الرياضي لقواعد الاتزان عليه وشروط علم الحركة المطبقة عليه وهنا يناقش الشرط الأول للاتزان
 
رابعا يعود هبلر ليؤسس للمتعلم أهم ما يجب ان يمتلكه ليتعامل مع علم الحركة للاجسام فيتحدث عن العزم وطرق حسابه وطرق التعامل مع الانظمة من حيث القوى والعزوم
 
خامسا ينطلق هبلر متحدثا عن علم السكون للاجسام ليناقش شرطي الاتزان الأول والثاني على الاجسام
 
سادسا يتعمق هبلر بالحديث عن تطبيقات علم الاتزان على الاجسام والهياكل المكونه من عدة اجسام تربطها وسائل الربط الميكانيكية المختلفه
 
سابعا ينتقل هبلر للحديث عن مفهوم القوى الداخليه ويتحدث عن ظاهرة الاحتكاك ويطرح فيها الحدود الدنيا من المعرفه عن موضوع الاحتكاك
 
 
رغم ان علم السكون بحد ذاته قليل التطبيقات الا انه يعد الخطوة الاولى التي لا بد منها ولا يمكن اهمالها لتطبيقات علوم الهندسة الميكانيكه عامة وعلم الحركة ( بالانجليزية mechanic) خاصة, اذ انه ومن خلال علم السكون يمكن الذهاب قدما صوب علم الديناميكا او ما يعرف بميكانيكا المواد الصلبه dynamics وايضا علم ميكانيكا المواد mechanics of materials وعلم ميكانيكا الموائع fluid mechanics اذ تشكل هذه المجالات أكثر من نصف علوم الهندسة الميكانيكيه.
 
<br />
== الاتزان ==
القوانين التي تحكم الحركة والسكون هي القوانين المعروفة باسم [[نيوتن]] والقانونان الأول والثالث لهما التحكم المطلق في دراسة الإستاتيكا. وبما أن المبدأ الأساسي لعلم الإستاتيكا هو الإتزان، وحسب القانون الأول لنيوتن فإنه إذا تلاشت محصلة القوى المؤثرة على جسم فإنه يسير بسرعة منتظمة أي أن تسارعه يساوي الصفر. وعلى هذا يجوز لنا أن نقول أن الجسم متزن. وينطبق القول أيضا على الجسم الذي يساوي تسارعه صفر، فنجد أن خاصية الإتزان لها وجهان: الأول تلاشي محصلة القوى المؤثرة على الجسم والثاني أن تكون السرعة منتظمة أو تساوي صفراً.<ref>{{استشهاد بكتاب|الأخير=Beer|الأول=Ferdinand|عنوان=Vector Statics For Engineers|ناشر=McGraw Hill|سنة=2004|isbn=0-07-121830-0}}</ref>