الإسلام في تشيلي: الفرق بين النسختين

تم إزالة 16 بايت ، ‏ قبل 10 سنوات
ط
تدقيق إملائي وتنسيق,
ط (روبوت: تغييرات تجميلية)
ط (تدقيق إملائي وتنسيق,)
{{ويكي|تاريخ=ديسمبر 2009}}
الإسلام في [[تشيلي]]
تقدر الإحصائيات الرسمية عدد المسلمين في تشيلي بحوالي (3,196) مسلم ,مسلم، يمثلون نسبة (0.02) بالمائة من السكان, يوجد عدد من المنظمات الإسلامية في تشيلي منها (المجتمع المسلم في تشيلي و مسجدومسجد السلام) في سانتياغو و مسجدومسجد بلال في إكويكو. طبقاً للسجلات التاريخية في تشيلي و حسبوحسب المؤرخ أوريليو دياز ميزا ,فإنه كان من بين بعثة المستكشف (دييغو دي ألماغرو) رجل من الموريسكيين(و هم مسلمو الأندلس الذين أجبروا على اعتناق الكاثوليكية) يدعى بيدرو دي غاسكو. مجيء الموريسكيين إلى البلاد أغفل عمداً من قبل المؤرخين ,المؤرخين، لكن مؤخراً بدأ علماء التاريخ التشيليون بالاعتراف بتأثير التراث المغربي على الهوية و الثقافةوالثقافة التشيلية.
 
بدأت الموجة الرئيسية لوصول المسلمين إلى تشيلي عام (1856) ,، بوصول المهاجرين العرب من سوريا و لبنان و فلسطين ،ولبنان ووفلسطين، الذينوالذين أسسوا (اتحاد المجتمع المسلم).
 
في عام (1988) بني مسجد (سانتياغو العاصمة) من قبل الشيخ (توفيق رومية) ,، الذي قاد الجالية الإسلامية لأكثر من ستين سنة. انتهى بناء المسجد عام (1989) و افتتحوافتتح من قبل سلطان ماليزيا عام (1996) .
 
في نهاية الثمانينات أخذ الكثير من التشيليين باعتناق الإسلامالإسلام، , و الذينوالذين زادوا بعد إتمام بناء المسجد.
 
انتخب أسامة أبو غزالة إماماً للمسجد بعد وفاة الشيخ توفيق رومية (رحمه الله) عام 1998.
 
عام (1997) اشترى التجار الباكستانيون أرضاً لبناء مسجد و مدرسةومدرسة بلال في مدينة (إكويكو)، , و اللذينتموالذينتم بناؤهما عام (1999) .
{{بذرة إسلام}}
 
916٬418

تعديل