طبقة النقل: الفرق بين النسختين

تم إضافة 13 بايت ، ‏ قبل 6 أشهر
ط
بوت:إصلاح تحويلات القوالب
(روبوت - إضافة لشريط البوابات :بوابة:علم الحاسوب)
ط (بوت:إصلاح تحويلات القوالب)
'''طبقة النقل''' {{إنج|Transport Layer}} أو '''الطبقة الرابعة''' {{إنج|4 Layer}} هي طبقة مُجردة تحمل الرقم (4) في [[نموذج اتصال معياري|نموذج الاتصال معياري]] (OSI)، تقع فوق [[طبقة الشبكة]] وتحت [[طبقة الجلسة]]، وتهتم بوظائف تأسيس الاتصال والتحكم بتدفق المعلومات وإدارة الازدحام وتنظيم الإرسال المتعدد، تسمى وحدة بيانات البروتوكول في هذه الطبقة بقطعة البيانات.<ref>{{مرجعاستشهاد ويب| مسار = https://academic.microsoft.com/v2/detail/7345512 | عنوان = معلومات عن طبقة النقل على موقع academic.microsoft.com | ناشر = academic.microsoft.com| مسار الأرشيفأرشيف = https://web.archive.org/web/20200321215807/https://academic.microsoft.com/v2/detail/7345512 | تاريخ الأرشيفأرشيف = 21 مارس 2020 }}</ref>
 
توفر طبقة النقل خدمات النقل من "المضيف المصدر" إلى "المضيف الوجهة"، وتؤسس إتصالاً منطقيًا بين نقاط النهايات في الشبكة. تقوم البروتوكولات في طبقة النقل بتجزئة البيانات المرسلة من تطبيقات الطبقة العليا وإعادة تجميعها على نفس [[تيار بيانات|تيار البيانات]] الخاص بطبقة النقل.
 
يجب تسليم حزم (packet) البيانات إلى جهاز الاستقبال بنفس الترتيب الذي تم ارسالها به للحصول على نقل بيانات يمكن الاعتماد عليه وقائم على الاتصال ويفشل البروتوكول في حالة فقد أية حزم (packet) بيانات أو تلفها أو تكرارها أو استقبالها بترتيب مختلف. هناك حل سهل لذلك وهو جعل جهاز الاستقبال يقوم بإقرار استقبال كل حزمة (packet) قبل إرسال الحزمة التالية.
إذا كان يجب على جهاز الإرسال انتظار الإقرار بعد إرسال كل حزمة,حزمة، فسيكون معدل النقل منخفضاً. لذلك، تسمح معظم البروتوكولات القائمة على الاتصال والتي يمكن الاعتماد عليها بظهور أكثر من حزمة (packet) على الشبكة في المرة الواحدة. ونظراً لتوفر الوقت بعد انتهاء جهاز الإرسال من إرسال حزمة البيانات وقبل أنتهاء جهاز الإرسال من معالجة أي إقرار تم استقباله، يستخدم هذا الفاصل الزمني لإرسال مزيد من البيانات. يعرف عدد حزم (packet) البيانات المسموح لجهاز الإرسال بإرسالها دون استقبال إقرار بحجم الإطار أو الإطار.
يستخدم TCP بروتوكول التحكم في الإرسال الإقرارات التوقعية. تعني الإقرارات التوقعية أن رقم الإقرار يشير إلى الحزمة المتوقعة التالية ويشير إنشاء الإطارات إلى انه يتم التفاوض على حجم الإطار ديناميكياً أثناء جلسة TCP.
إن إنشاء الإطارات هي آلية تحكم في التدفق يتطلب إنشاء الإطارات قيام جهاز المصدر باستقبال إقرار من الوجهة بعد إرسال مقدار معين من البيانات.
تقوم عملية الاستقبال الخاصة ببروتوكول TCP بالإعلام عن إطار إلى TCP يحدد هذا الإطار عدد الحزم بدءاً من رقم الإقرار الذي تكون عملية الاستقبال الخاصة ببروتوكول TCP مستعدة حاليا لاستقباله.
باستخدام الإطار الذي يبلغ حجمه ثلاثة، يمكن لجهاز المصدر إرسال (3Bytes) إلى الوجهة ويجب أن ينتظر جهاز المصدر بعد ذلك الحصول على إقرار في حالة استقبال الوجهة للحزم الثلاثة فإنها تقوم بإرسال إقرار إلى جهاز المصدر والذي يمكنه الآن إرسال ثلاثة بايت أخرى إذا لم تستقبل الوجهة البايت الثلاثة بسبب تجاوز حجم المخازن المؤقتةالمؤقتة، ,فإنها لا تقوم بإرسال إقرار.و نظراً لعدم استقبال المصر لإقرار فإنه يعرف أنه يجب إعادة إرسال البايت وانه يجب تخفيض معدل الإرسال.
كما يظهر في الشكل يقوم جهاز الإرسال بإرسال ثلاثة حزم (packet) قبل توقع استقبال إعلام (ACK)إذا كان بإمكان جهاز الاستقبال معالجة إطار يبلغ حجم حزمتين (packet) فقط، يقوم الإطار بإسقاط الحزمة الثالثة ويقرر أن الحزمة هي الحزمة التالية، كما يحدد حجم إطار يبلغ ثلاثة حزم (packet) على الرغم من ذلك. وهذا يعني أن الإرسال مايزال يتوقع استلام إقرار بثلاثة حزم (packet) من جهاز الاستقبال. ويجيب جهاز الاستقبال بطلب الحزمة (packet) الخامسة ويقوم مرة أخرى بتحديد إطار يبلغ حجمه حزمتين.
 
 
== انظر ايضا ==
[[مرسل الحزم]]{{حزمة بروتوكولات انترنتالإنترنت}}
 
== مراجع ==