نظائر البوتاسيوم: الفرق بين النسختين

تم إضافة 344 بايت ، ‏ قبل سنة واحدة
ط
بوت:أضاف 1 تصنيف
ط (بوت:إضافة وصلة أرشيفية.)
ط (بوت:أضاف 1 تصنيف)
لباقي نظائر البوتاسيوم المشعة عمر نصف أقل من يوم واحد، وأغلبها دون الدقيقة الواحدة. أقل هذه النظائر المشعة ثباتاً هو النظير بوتاسيوم-33 <sup>33</sup>K وبوتاسيوم-34 <sup>34</sup>K اللذين لديهما أعمار نصف أقل من 25 نانو ثانية. مع العلم أن عمر النصف للنظير بوتاسيوم-32 <sup>32</sup>K غير معروف.
 
[[Fileملف:Evolution of Earth's radiogenic heat.svg|thumbتصغير|يسار|مخطط يظهر تدفق الحرارة الناتجة عن الاضمحلال الإشعاعي للنويدات في الأرض، <sup>40</sup>K بالخط الأحمر.]]
 
== بوتاسيوم-40 ==
يعد النظير بوتاسيوم-40 <sup>40</sup>K أحد [[نويدة مشعة|النظائر المشعة]] للبوتاسيوم والذي لديه عمر نصف طويل مقداره 1.248{{e|9}} سنة،اي ما يقارب 1.3 الف مليون سنه. وهو يشكل 120 [[جزء في المليون]] من عنصر البوتاسيوم في الطبيعة. يعود عمر النصف الطويل لهذا النظير إلى أن حالة انتقال [[لف مغزلي|اللف المغزلي]] ممنوعة، إذ أن اللف المغزلي للبوتاسيوم-40 يبلغ 4 في حين أن نواتج الاضمحلال هي نظائر لها لف مغزلي 0.
 
يمثل النظير بوتاسيوم-40 مثالاً نادراً على نظير يخضع لكافة أنواع [[اضمحلال بيتا|الاضمحلال]] من النمط بيتا. في النمط الأول من الاضمحلال والذي يشكل 89.28%، يصدر البوتاسيوم-40 [[جسيم بيتا]] β<sup>−</sup> متحولاً إلى [[نظائر الكالسيوم|كالسيوم-40]] مصدراً طاقة مقدارها 1.33 ميغا [[إلكترون فولت]]، بالإضافة إلى إصدار [[نيوترينو|نقيض النيوترينو]]. في النمط الثاني من الاضمحلال والذي يشكل 10.72%، يتحول البوتاسيوم عن طريق [[التقاط إلكترون|اصطياد إلكترون]] إلى [[نظائر الأرغون|أرغون-40]] بإصدار طاقة مقدارها 1.460 ميغا إلكترون فولت على شكل [[أشعة غاما]] بالإضافة إلى إصدار [[نيوترينو]]. يعد النمط الثالث من الاضمحلال نادر الحدوث، حيث يشكل 0.001% من زمن اللازم للاضمحلال. في النمط الأخير يتحول بوتاسيوم-40 إلى أرغون-40 بإصدار [[بوزيترون]] β<sup>+</sup> ونيوترينو.<ref name=Engelkemeir>{{Citeاستشهاد journalبدورية محكمة
| المجلد = 126
| العدد = 5
|bibcode = 1962PhRv..126.1818E |doi = 10.1103/PhysRev.126.1818 }}</ref>
 
يشكل الاضمحلال الطبيعي للبوتاسيوم-40 أكبر مصدر للإشعاع في جسم الإنسان والحيوانات، وذلك بشكل أكبر منه [[كربون-14|الكربون-14]] <sup>14</sup>C. في جسم إنسان يبلغ وزنه 70 كغ يكون محتوى البوتاسيوم حوالي 160 غرام، مما يكافئ اضمحلال حوالي 4900 نواة من بوتاسيوم-40 كل ثانية.<ref>{{مرجعاستشهاد ويب | مسار=http://www.fas.harvard.edu/~scdiroff/lds/QuantumRelativity/RadioactiveHumanBody/RadioactiveHumanBody.html | عنوان=Radioactive Human Body |تاريخ الوصول=2011-05-18| مسار أرشيف = https://web.archive.org/web/20110426115248/http://www.fas.harvard.edu/~scdiroff/lds/QuantumRelativity/RadioactiveHumanBody/RadioactiveHumanBody.html | تاريخ أرشيف = 26 أبريل 2011 }}</ref><ref name=Samat>Supian Bin Samat et al (1997), [http://iopscience.iop.org/0031-9155/42/2/012/pdf/0031-9155_42_2_012.pdf activity of one gram of potassium], Phys. Med. Biol. volume 42 page 407, {{doi|10.1088/0031-9155/42/2/012}} {{وصلة مكسورة|تاريخ= مايو 2019 |bot=JarBot}}</ref>
 
يستخدم النظير بوتاسيوم-40 في تحديد عمر الصخوروذلك بطريقة [[تأريخ بوتاسيوم-أرغون|التأريخ بواسطة بوتاسيوم-أرغون]]. يعتمد مبدأ هذه الطريقة على افتراض عد احتواء الصخور على [[أرغون (عنصر كيميائي)|الأرغون]] عند تشكلها، وأن الأرغون الناتج عن عملية اضمحلال البوتاسيوم-40 بقي محتجزاً في الصخور. يحسب عمر الصخور بتحديد نسبة تركيز البوتاسيوم-40 إلى الأرغون-40.
 
== جدول النظائر ==
{| class="wikitable" style="font-size:95%; white-space:nowrap"
! الرمز
|-
|-
| β<sup>+</sup> 0.001%<ref>{{Citeاستشهاد journalبدورية محكمة
| المجلد = 126
| العدد = 5
<references group="n" />
 
== المصادر ==
* كتل النظائر من:
** {{cite journal |authorمؤلف=G. Audi, A. H. Wapstra, C. Thibault, J. Blachot and O. Bersillon |yearسنة=2003 |titleعنوان=The NUBASE evaluation of nuclear and decay properties |urlمسار=http://www.nndc.bnl.gov/amdc/nubase/Nubase2003.pdf |journalصحيفة=Nuclear Physics A |volumeالمجلد=729 |issueالعدد= |pagesصفحات=3–128 |doi=10.1016/j.nuclphysa.2003.11.001 |bibcode=2003NuPhA.729....3A}}
* تركيب النظائر والكتل الذرية القياسية من:
** {{cite journal |authorمؤلف=J. R. de Laeter, J. K. Böhlke, P. De Bièvre, H. Hidaka, H. S. Peiser, K. J. R. Rosman and P. D. P. Taylor |yearسنة=2003 |titleعنوان=Atomic weights of the elements. Review 2000 (IUPAC Technical Report) |urlمسار= http://www.iupac.org/publications/pac/75/6/0683/pdf/ |journalصحيفة=Pure and Applied Chemistry |volumeالمجلد=75 |issueالعدد=6 |pagesصفحات=683–800 |doi=10.1351/pac200375060683|مسار أرشيف= https://web.archive.org/web/20190104143741/http://www.iupac.org:80/publications/pac/75/6/0683/pdf/|تاريخ أرشيف=2019-01-04}}
** {{cite journal |authorمؤلف=M. E. Wieser |yearسنة=2006 |titleعنوان=Atomic weights of the elements 2005 (IUPAC Technical Report) |urlمسار= http://iupac.org/publications/pac/78/11/2051/pdf/ |journalصحيفة=Pure and Applied Chemistry |volumeالمجلد=78 |issueالعدد=11 |pagesصفحات=2051–2066 |doi=10.1351/pac200678112051 |laysummary= http://old.iupac.org/news/archives/2005/atomic-weights_revised05.html|مسار أرشيف= https://web.archive.org/web/20190104135322/http://iupac.org:80/publications/pac/78/11/2051/pdf/|تاريخ أرشيف=2019-01-04}}
* بيانات أعمار النصف واللف المغزلي والمتماكبات منتقاة من:
** {{cite journal |authorمؤلف=G. Audi, A. H. Wapstra, C. Thibault, J. Blachot and O. Bersillon |yearسنة=2003 |titleعنوان=The NUBASE evaluation of nuclear and decay properties |urlمسار=http://www.nndc.bnl.gov/amdc/nubase/Nubase2003.pdf |journalصحيفة=Nuclear Physics A |volumeالمجلد=729 |issueالعدد= |pagesصفحات=3–128 |doi=10.1016/j.nuclphysa.2003.11.001 |bibcode=2003NuPhA.729....3A}}
** {{مرجعاستشهاد ويب |مؤلف=National Nuclear Data Center |سنة= |عنوان=NuDat 2.1 database |مسار= http://www.nndc.bnl.gov/nudat2/ |ناشر=Brookhaven National Laboratory |تاريخ الوصول=September 2005|مسار أرشيف= https://web.archive.org/web/20191014134700/https://www.nndc.bnl.gov/nudat2/|تاريخ أرشيف=2019-10-14}}
** {{مرجعاستشهاد كتاببكتاب |مؤلف=N. E. Holden |سنة=2004 |محرر=D. R. Lide |chapterالفصل=Table of the Isotopes |عنوان=CRC Handbook of Chemistry and Physics |صفحة=Section 11 |nopp=yes |إصدار=85th |ناشر=CRC Press |الرقم المعياري=978-0-8493-0485-9}}
 
== المراجع ==
{{مراجع}}
{{شريط بوابات|العناصر الكيميائية|الكيمياء|الفيزياء}}
{{مصادر طبية}}
 
[[تصنيف:نظائر البوتاسيوم| ]]
[[تصنيف:مقالات تحتوي على بيانات لم يتم الحصول عليها من أبريل 2020]]
[[تصنيف:بوتاسيوم]]
[[تصنيف:نظائر العناصر الكيميائية|بوتاسيوم]]
{{مصادر طبية}}
6٬708٬140

تعديل