تجربة سريرية: الفرق بين النسختين

أُضيف 32 بايت ، ‏ قبل سنتين
ط
[نسخة منشورة][نسخة منشورة]
ط (بوت:إزالة قالب:وصلة إنترويكي من وصلة زرقاء)
'''التجارب السريرية''' هي دراسات تهتم بتقييم التدخلات العلاجية أو الدوائية أو الجراحية أو الغذائية، وذلك عن طريق تقسيم المرضى أو الأشخاص الذين ستجرى عليهم التجربة إلى مجموعتين بشكل عشوائي، حيث يطلق على المجموعة الأولى : «مجموعة التجربة» والأخرى تكون مجموعة المراقبة (انظر {{وصلة إنترويكي|المراقبة في التجارب|Controlling for a variable}}
 
اذاإذا كان الاختبار يتم لـ دواء على سبيل المثال فإن مجموعة التجربة ستقوم بأخذ الدواء الجديد المراد تجربته بينما تأخذ مجموعة المراقبة مادة [[إيحاء|غفل]]، بلا فعالية (خاملة المفعول، انظر [[إيحاء|غفل]]) ثم تقارن نتائج مجموعة التجربة مع نتائج مجموعة المشاهدة ولإزالة [[انحياز|التحيز]] يتم في أغلب الأحيان اللجوء إلى أحد نظم التعمية السريرية
 
== أمثلة للدَراسات السريريَة ==
 
و من بين التَجارب السَريريَة المشهورة في هذا الصَدد تجربة [[جيمس لند|جيمس ليند]] الَذي أقام الدَليل سنة 1747 على أنَ عصير القوارص يشفي من [[مرض]] الأسكربوط.
فقد جرَب هذا الطَبيب على مجموعات من الملاَحين المصابين بهذا الدَاء عددا من المواد الحامضة انطلاقا من الخلَ حتَى عصير التَفَاح، وقد تبيَن له في النَهاية أنَ المجموعة الَتي تناولت عصيري اللَيمون والبرتقال قد تعافى أفرادها من هذا المرض بعد ستَة أيَام فقط من بداية العلاج.<ref>{{مرجعاستشهاد ويب|مسار=http://www.bruzelius.info/Nautica/Medicine/Lind(1753).html|عنوان=James Lind: A Treatise of the Scurvy (1754)|تاريخ الوصول=2007-09-09|سنة=2001| مسار أرشيف = https://web.archive.org/web/20181001111256/http://www.bruzelius.info/Nautica/Medicine/Lind(1753).html | تاريخ أرشيف = 1 أكتوبر 2018}}</ref>
 
أمَا [[فريدريك أكبر محمد|فريدريك أكبر محمَد]] (1849-1884)والَذي كان طبيبا في مستشفى ڨاي [[مستشفى غاي|مستشفى ڨاي]] بلندن، فقد نجح بفضل تجاربه السَريريَة من الفصل بين المرضى الَذين يعانون من الأوجاع المزمنة لمرض الكلى مع ارتفاع ضئيل في ضغط الشَرايين وبين المرضى الآخرين الَذين بعانون من ارتفاع حادَ في ضغط الدَم كما نعرفه الآن.<ref>{{Citeاستشهاد journalبدورية محكمة|الأخير=O'Rourke|الأول=Michael F.|عنوان=Frederick Akbar Mahomed|صحيفة=Hypertension|سنة=1992|المجلد=19|ناشر=[[جمعية القلب الأمريكية|American Heart Association]]|صفحات=212–217 [213]|postscript=<!--None-->}}</ref>
كما يعود فضل الرَيادة أيضا لهذا العالم، الذَي استطاع منذ ذلك التَاريخ، أن يضع سجلاَ جماعيَا مشتركا خاصَا بالمعلومات الَتي تهمَ المرضى، والَتي يرسل بها إليه زملاؤه المختصَون، المنتمون [[الرابطة الطبية البريطانية|للرابطة الطبية البريطانية]] والعاملون خارج المستشفيات.
 
[[تصنيف:أخلاقيات الطب]]
[[تصنيف:أساليب البحث]]
[[تصنيف:اكتشاف الدواء]]
[[تصنيف:إحصاء طبي]]
[[تصنيف:إدارة الغذاء والدواء]]
[[تصنيف:اكتشاف الدواء]]
[[تصنيف:بحوث سريرية]]
[[تصنيف:تجارب سريرية]]