مجتمع شيوعي: الفرق بين النسختين

تم إضافة 7٬109 بايت ، ‏ قبل 10 أشهر
This contribution was added by Bayt al-hikma 2.0 translation project
ط (بوت:الإبلاغ عن رابط معطوب أو مؤرشف V4.2 (تجريبي))
(This contribution was added by Bayt al-hikma 2.0 translation project)
 
يجب تمييز مصطلح "المجتمع الشيوعي" عن المفهوم الغربي "[[دولة شيوعية|للدولة الشيوعية]]"، حيث يشير الأخير إلى دولة يحكمها حزب يعلن انتماءه إلى شكل من أشكال [[ماركسية لينينية|الماركسية اللينينية]].<ref>{{مرجع كتاب|عنوان=Democratic Socialism: A Global Survey|تاريخ=July 20, 2000|ناشر=Praeger|ISBN=978-0275968861|صفحة=9|اقتباس=In a modern sense of the word, communism refers to the ideology of Marxism-Leninism.|الأخير=Busky|الأول=Donald F.}}</ref><ref name="The Economics of Socialism after World War Two: 1945-1990">{{مرجع كتاب|الأخير=Wilczynski|الأول=J.|عنوان=The Economics of Socialism after World War Two: 1945-1990|ناشر=Aldine Transaction|تاريخ=2008|isbn=978-0202362281|صفحات=21|اقتباس=Contrary to Western usage, these countries describe themselves as ‘Socialist’ (not ‘Communist’). The second stage (Marx’s ‘higher phase’), or ‘Communism’ is to be marked by an age of plenty, distribution according to needs (not work), the absence of money and the market mechanism, the disappearance of the last vestiges of capitalism and the ultimate ‘whithering away of the state.}}</ref>
 
== الجوانب الاقتصادية ==
يتميز النظام الاقتصادي الشيوعي بتكنولوجيا إنتاجية متقدمة تمكّن المجتمع من تحقيق وفرة في المواد، والتي بدورها ستمكّننا من التوزيع الحر لمعظم أو كل الناتج الاقتصادي وتأمين ملكية مشتركة لوسائل إنتاج هذا الناتج. في هذا النقطة، تختلف الشيوعية عن الاشتراكية، التي، بسبب الضرورة الاقتصادية، تقيّد الوصول إلى المواد الاستهلاكية والخدمات على أساس مساهمة المرء.<ref>{{cite book|last=Gregory and Stuart|first=Paul and Robert|title=Comparing Economic Systems in the Twenty-First|publisher=South-Western College Pub|year=2003|isbn=0-618-26181-8|page=118|quote=Communism, the highest stage of social and economic development, would be characterized by the absence of markets and money and by abundance, distribution according to need, and the withering away of the state…Under socialism, each individual would be expected to contribute according to capability, and rewards would be distributed in proportion to that contribution. Subsequently, under communism, the basis of reward would be need.}}</ref>
 
على النقيض من الأنظمة الاقتصادية السابقة، تتميز الشيوعية بالملكية المشتركة للموارد الطبيعية ووسائل الإنتاج بدل كونها مملوكة للقطاع الخاص (كما هو الحال في الرأسمالية) أو مملوكة للمنظمات العامة أو التعاونية التي تقيد بالمثل وصول الناس إليها (كما في حالة الاشتراكية). بهذا المعنى، تنطوي الشيوعية على «نفي الملكية» طالما لا يوجد هناك مبرر اقتصادي للسيطرة الحصرية على أصول الإنتاج في بيئة من الوفرة المادية.<ref name="Clark1998">{{cite book|author=Barry Stewart Clark|title=Political economy: a comparative approach|url=https://books.google.com/books?id=3bJHvA1H-2kC&pg=PA57|accessdate=7 March 2011|year=1998|publisher=ABC-CLIO|isbn=978-0-275-96370-5|pages=57–59}}</ref>
 
يفترض أن يتطور النظام الاقتصادي الشيوعي المتطور بشكل كامل من نظام اشتراكي سابق. رأى [[كارل ماركس|ماركس]] أن [[اشتراكية|الاشتراكية]]، وهي نظام يقوم على الملكية الاجتماعية لوسائل الإنتاج، ستمكن من التقدم نحو تحقيق الشيوعية الكاملة من خلال تعزيز التكنولوجيا الإنتاجية. في ظل الاشتراكية، ومع مستويات الأتمتة المتزايدة، ستوزع نسبة متزايدة من السلع بحرية.<ref>{{cite book|last=Wood|first=John Cunningham|title=Karl Marx’s Economics: Critical Assessments I|publisher=Routledge|date=1996|isbn=978-0415087148|page=248|quote=In particular, this economy would possess (1) social ownership and control of industry by the ‘associated producers’ and (2) a sufficiently high level of economic development to enable substantial progress toward ‘full communism’ and thereby some combination of the following: super affluence; distribution of an increasing proportion of commodities as if they were free goods; an increase in the proportion of collective goods...}}</ref>
 
== الجوانب الاجتماعية ==
 
=== الفردية والحرية والإبداع ===
سيحرر المجتمع الشيوعي الأفراد من ساعات العمل الطويلة من خلال أتمتة للإنتاج بدايةً لدرجة ينخفض معها متوسط ​​طول يوم العمل، ثم عبر القضاء على الاستغلال المتأصل في الانقسام الاجتماعي بين عمال ومالكين.<ref>{{cite book|last=Peffer|first=Rodney G.|title=Marxism, Morality, and Social Justice|publisher=Princeton University Press|date=2014|isbn=9780691608884|page=73|quote=Marx believed the reduction of necessary labor time to be, evaluatively speaking, an absolute necessity. He claims that real wealth is the developed productive force of all individuals. It is no longer the labor time but the disposable time that is the measure of wealth.}}</ref> سيحرر النظام الشيوعي إذًا الأفراد من التهميش بمعنى أن حياة الفرد مبنية على النجاة أو البقاء (جني أجرٍ أو راتبٍ في النظام الرأسمالي)، والذي أشار إليه ماركس على أنه انتقال من «عالم الضرورة» إلى «عالم الحرية». نتيجة لذلك، يُصور المجتمع الشيوعي على أنه يتألف من شعب يميل إلى الفكر لأنه يمتلك الوقت والموارد لمتابعة هواياته الإبداعية ومصالحه الحقيقية، والمساهمة في تحقيق الثروة الاجتماعية الإبداعية بهذه الطريقة. اعتبر [[كارل ماركس]] أن «الثراء الحقيقي» هو مقدار الوقت المتاح أمام المرء لمتابعة شغفه الإبداعي. إن فكرة ماركس عن الشيوعية هي بهذه الطريقة فردية بشكل جذري.<ref name="Karl Marx on Equality">{{cite web
| url = http://philosophy.fas.nyu.edu/docs/IO/19808/Allen-Wood-Marx-on-Equality.pdf
| title = 'Karl Marx on Equality
| publisher = New York University: Department of Philosophy
| format = pdf
| accessdate = 3 February 2016
| quote = A society that has transcended class antagonisms, therefore, would not be one in which some truly universal interest at last reigns, to which individual interests must be sacrificed. It would instead be a society in which individuals freely act as the truly human individuals they are. Marx’s radical communism was, in this way, also radically individualistic.
| last = Woods
| first = Allen. W
}}</ref>
 
يسير مفهوم ماركس لـ «عالم الحرية» توازيًا مع فكرته عن إنهاء تقسيم العمل، والتي لن تكون مطلوبة في مجتمع يتمتع بإنتاج آلي لدرجة كبيرة وأدوار محدودة في العمل. في المجتمع الشيوعي، ستتوقف الضرورة أو الحاجة الاقتصادية عن تحديد العلاقات الثقافية والاجتماعية. مع القضاء على الندرة، ستختفي العمالة المهمشة وسيكون للناس الحرية في السعي لتحقيق أهدافهم الفردية.<ref name="Calhoun2002-20-23">{{cite book|author=Craig J. Calhoun|title=Classical sociological theory|url=https://books.google.com/books?id=6mq-H3EcUx8C=PA20|accessdate=5 March 2011|year=2002|publisher=Wiley-Blackwell|isbn=978-0-631-21348-2|pages=23-23}}</ref>
 
== راجع أيضا ==
7٬383

تعديل