هيئة شؤون الإعلام: الفرق بين النسختين

أُضيف 23 بايت ، ‏ قبل سنتين
ط
[نسخة منشورة][نسخة منشورة]
ط (بوت:الإبلاغ عن رابط معطوب أو مؤرشف V4.2 (تجريبي))
'''هيئة شؤون الإعلام''' هي وزارة الإعلام في [[البحرين|مملكة البحرين]].<ref>[http://www.iaa.bh/ الموقع الرسمي] {{Webarchive|url=https://web.archive.org/web/20150526114829/http://www.iaa.bh/ |date=26 مايو 2015}}</ref>
== التاريخ والسيرة ==
تم تشكيلها في يوليو 2010 بمرسوم من [[حمد بن عيسى بن سلمان آل خليفة|الملك حمد]] فصل من خلاله وزارة الثقافة والإعلام. يتم تعيين رئيس هيئة شؤون الإعلام مباشرة من قبل الملك برتبة وزير في حكومة البحرين.
 
في 6 ديسمبر 2014 تم تعيين عيسى الحمادي وزيرا لشئون الإعلام خلفا لسميرة بن رجب <ref>[http://www.alarabiya.net/ar/arab-and-world/2014/12/06/%D8%A7%D9%84%D8%A8%D8%AD%D8%B1%D9%8A%D9%86-%D8%B5%D8%AF%D9%88%D8%B1-%D9%85%D8%B1%D8%B3%D9%88%D9%85-%D9%85%D9%84%D9%83%D9%8A-%D8%A8%D8%AA%D8%B4%D9%83%D9%8A%D9%84-%D8%A7%D9%84%D8%AD%D9%83%D9%88%D9%85%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%AC%D8%AF%D9%8A%D8%AF%D8%A9-.html البحرين.. صدور مرسوم ملكي بتشكيل الحكومة الجديدة] {{Webarchive|url=https://web.archive.org/web/20160424224603/http://www.alarabiya.net/ar/arab-and-world/2014/12/06/البحرين-صدور-مرسوم-ملكي-بتشكيل-الحكومة-الجديدة-.html |date=24 أبريل 2016}}</ref>
 
* وفي 4 مارس 2016 تم تعيين [[علي بن محمد الرميحي]] وزيرا لشئون الإعلام خلفا ل[[عيسى الحمادي]]
 
قبل إنشاء هيئة شئون الإعلام في عام 2010 كانت آخر وزيرة لوزارة الإعلام هي [[مي بنت محمد آل خليفة]].
* الناطق الرسمي لحكومة البحرين.
 
== احتجاجات 2011 ==
في عام 2011 تعرضت هيئة شؤون الإعلام لانتقادات لطريقة تعاملها مع [[الاحتجاجات البحرينية 2011|احتجاجات 2011]]. وفقا لتقرير صدر في نوفمبر 2011 من قبل [[اللجنة البحرينية المستقلة لتقصي الحقائق]]:
{{اقتباس|بعد الاطلاع على مجموعة مختارة من المواد في وسائل الإعلام في التلفزيون الوطني والإذاعة والطباعة المتعلقة بأحداث فبراير / مارس عام 2011 تلاحظ اللجنة أن الكثير من هذه المواد الواردة فيها لغة مهينة وتغطية تحريضية للأحداث وبعضها قد يكون اتخذ أسلوب التشهير. ومع ذلك فإن اللجنة لم تجد دليلا على التغطية الإعلامية التي تشكل خطاب الكراهية. وحددت اللجنة أيضا أمثلة عديدة من التشهير والمضايقة وفي بعض الحالات التحريض من خلال مواقع التواصل الاجتماعي. تم استهداف كل من الصحفيين المؤيدين والمناهضين للحكومة من خلال وسائل الاعلام الاجتماعية. وتلاحظ اللجنة أن ستة من الصحف اليومية السبعة هي موالية للحكومة ويتم التحكم عبر الخدمة الإذاعية. وهناك أيضا أدلة كافية تشير إلى أن [حكومة البحرين] تمارس الرقابة على وسائل الإعلام المحلية. عدم وجود فرص كافية لوسائل الإعلام الرئيسية يخلق الإحباط داخل جماعات المعارضة والنتائج في هذه المجموعات اللجوء إلى وسائل الإعلام الأخرى مثل وسائل الاعلام الاجتماعية. هذا يمكن أن يكون له تأثير مزعزع للاستقرار لأن وسائل الإعلام الاجتماعي على حد سواء لا يمكن تعقبها وغير خاضعة للمساءلة حتى في الحالات القصوى حيث نشر خطاب الكراهية والتحريض على العنف. (الصفحة 410)}}
انتقدت منظمة مؤشر على الرقابة الهيئة أيضا بسبب محاولاتها تبرير الرقابة الإعلامية في البحرين.
== مصادر ==
{{مراجع}}
{{شريط بوابات|البحرين|عقد 2010|سياسة}}
[[تصنيف:تأسيسات سنة 2010 في البحرين]]
[[تصنيف:وزارات إعلام]]
[[تصنيف:وزارات بحرينيةحكومة في البحرين]]
[[تصنيف:وزارات تأسست في 2010]]
[[تصنيف:وزارات حكومة في البحرين]]
2٬140٬655

تعديل