المجر خلال الحرب العالمية الثانية: الفرق بين النسختين

ط
بوت:صيانة V4.1، أزال بذرة
ط (بوت:تخصيص بذرة)
ط (بوت:صيانة V4.1، أزال بذرة)
[[ملف:Miklós Horthy and Adolf Hitler 1938.jpg|تصغير|الزعيم المجري [[ميكلوش هورتي]] والزعيم الألماني [[أدولف هتلر]] في [[1938]]]]
[[ملف:Hungary map 1941.png|تصغير|يسار|230px|التوسع الحدودي للمجر خلال الحرب العالمية الثانية]]
'''مملكة هنغاريا'''، هي إحدى دول المحور خلال الحرب العالمية الثانية. اعتمدت مملكة هنغاريا -خلال ثلاثينيات القرن العشرين- على زيادة الحركة التجارية مع إيطاليا الفاشية وألمانيا النازية لانتشال نفسها من [[الكساد الكبير]]. ازداد تشدد السياسيين الهنغاريين والسياسة الخارجية تجاه الحركة القومية بحلول عام 1938، وتبنت هنغاريا سياسة الوحدوية بطريقة مماثلة لألمانيا، وذلك في محاولة منها لضم المناطق الإثنية الهنغارية في البلدان المجاورة إلى هنغاريا. استفادت هنغاريا جغرافيًا من علاقاتها مع دول المحور. نوقشت تسويات متعلقة بالنزاعات الإقليمية مع كل من الجمهورية التشيكوسلوفاكية الثانية وجمهورية سلوفاكيا ومملكة رومانيا. انضمت هنغاريا إلى دول المحور في عام 1940. في السنة اللاحقة، شاركت القوات الهنغارية المسلحة في غزو يوغوسلافيا وفي غزو الاتحاد السوفيتي. أُشير إلى مشاركتهم في هذه الغزوات من قبل المراقبين الألمان؛ وذلك بسبب القسوة المتبعة في التعامل مع السكان وتعريضهم لشتى أنواع العنف التعسفي. وُصفت مشاركة المتطوعين في الجيش الهنغاري بعبارة «سياحة القتل».<ref name="Montgomery2">[http://historicaltextarchive.com/books.php?op=viewbook&bookid=7&pre=1 ''Hungary: The Unwilling Satellite''] {{webarchive|url=https://web.archive.org/web/20070216070442/http://historicaltextarchive.com/books.php?op=viewbook&bookid=7&pre=1|date=16 February 2007}} John F. Montgomery, ''Hungary: The Unwilling Satellite''. Devin-Adair Company, New York, 1947. Reprint: Simon Publications, 2002.</ref><ref>{{Cite journal|lastالأخير=Ungváry|firstالأول=Krisztián|dateتاريخ=2007-03-23|titleعنوان=Hungarian Occupation Forces in the Ukraine 1941–1942: The Historiographical Context|journalصحيفة=The Journal of Slavic Military Studies|languageلغة=en|volumeالمجلد=20|issueالعدد=1|pagesصفحات=81–120|doi=10.1080/13518040701205480|issn=1351-8046}}</ref>
 
دخلت هنغاريا في مفاوضات لعقد هدنة مع الولايات المتحدة الأمريكية والمملكة المتحدة في الوقت الذي شنت فيه حربًا ضد [[الاتحاد السوفيتي]]. اكتشف هتلر هذه الخيانة، ما دفع القوات الألمانية المسلحة لاحتلال هنغاريا في عام 1944. بدأت القوات السوفيتية بتهديد هنغاريا، ما أدى إلى عقد هدنة بين الاتحاد السوفيتي وهنغاريا من قبل الوصي على العرش ميكلوش هورتي. اختُطف ابن هورثي بعد ذلك بفترة قصيرة من قبل القوات الألمانية الخاصة وأُجبر هورثي على نقض اتفاقية الهدنة مع الاتحاد السوفيتي. عُزل الوصي على العرش بعد ذلك عن السلطة، وأسس الهنغاري الفاشي فيرينتس سالاشي حكومة جديدة بدعم ألماني. هُزمت القوات المسلحة الهنغارية والألمانية على يد الجيوش السوفيتية المتقدمة في عام 1945.
{{تصنيف كومنز|Hungary in World War II}}
 
{{بذرة تاريخ المجر}}
[[تصنيف:المجر خلال الحرب العالمية الثانية]]
[[تصنيف:القرن 20 في المجر]]