يحيى اللبابيدى: الفرق بين النسختين