الشفاء بنت عبد الله: الفرق بين النسختين

تم إزالة 6 بايت ، ‏ قبل 11 شهرًا
ط
بوت:تدقيق إملائي V1.5
ط (بوت:الإبلاغ عن رابط معطوب أو مؤرشف V4.9*)
ط (بوت:تدقيق إملائي V1.5)
'''الشفاء بنت عبد الله بن عبد شمس العدوية القرشية''' (توفيت نحو نحو [[20 هـ]] - نحو [[640]] م ): صحابية من فضليات النساء [[العرب]]. كانت تكتب في [[الجاهلية]]، وأسلمت قبل الهجرة قديماً، فهي من المهاجرات الأوائل، فعلمت أم المؤمنين [[حفصة بنت عمر]] الكتابة.<ref>[https://books.google.com.sa/books?id=g1krDAAAQBAJ&pg=PA164&dq=#v=onepage&q&f=false آفاق الحضارة العربية الإسلامية - الحسيني - الصفحة 164.] {{Webarchive|url=https://web.archive.org/web/20200116210719/https://books.google.com.sa/books?id=g1krDAAAQBAJ&pg=PA164&dq= |date=16 يناير 2020}}</ref> إضافة إلى أنها كانت طبيبة مشهورة بمداواة الأمراض الجلدية في [[العصر النبوي]].<ref>[https://books.google.com.sa/books?id=rXCjDgAAQBAJ&pg=PT102&dq#v=onepage&q&f=false موسوعة الطب النبوي - الإصفهاني - الصفحة 104.] {{Webarchive|url=https://web.archive.org/web/20200115185547/https://books.google.com.sa/books?id=rXCjDgAAQBAJ&pg=PT102&dq |date=15 يناير 2020}}</ref><ref>[https://books.google.com.sa/books?id=jf8j4p4hC2MC&pg=PT81&dq=#v=onepage&q&f=false التاريخ...إمرأة - مني رجب - الصفحة 82.] {{Webarchive|url=https://web.archive.org/web/20200117185105/https://books.google.com.sa/books?id=jf8j4p4hC2MC&pg=PT81&dq= |date=17 يناير 2020}}</ref>
 
كان النبي {{صلى}} يزورها، ويقيل عندها. وأقطعها داراً ب[[المدينة]]. وكان [[عمر بن الخطاب]] يقدمها في الرأي ويرعاها ويفضلها. وقد ولاها أمر سوق [[المدينة المنورة]].<ref>[https://books.google.com.sa/books?id=FQtMDwAAQBAJ&pg=PA395#v=onepage&q&f=false إمتاع الأسماع - المقريزي - الصفحة 395.] {{Webarchive|url=https://web.archive.org/web/20200116051904/https://books.google.com.sa/books?id=FQtMDwAAQBAJ&pg=PA395 |date=16 يناير 2020}}</ref>،إلا أن '''الحديث إسناده ضعيف جدًا'''<ref>أخرجه ابن أبي عاصم في الآحاد والمثاني –مسند الشفاء-برقم 3179</ref><ref>ساق ابن عساكر هذه القصة بيضغة التمريض (التضعيف في كتابه تاريخ دمشق</ref>.وهذه القصة أنكرها المحدثون، ونقل [[محمد بن سعد البغدادي|ابن سعد]] أن أبناءها ينكرون ذلك وقال [[أبو بكر بن العربي|ابن العربي]]: لا تصح من دسائس المبتدعة<ref>{{مرجع كتاب|مسار=https://books.google.com.sa/books?id=SfgnCgAAQBAJ&pg=PT110&lpg=PT110&dq=%D8%A7%D9%84%D8%B4%D9%81%D8%A7%D8%A1+%D8%B9%D9%85%D8%B1+%D8%AA%D9%88%D9%84%D9%8A%D8%A9+%D8%A7%D9%84%D8%B7%D8%B1%D9%8A%D9%81%D9%8A&source=bl&ots=mRRpg0fQ-9&sig=MdiNW6491qaWVNXTOeQo_rXJm3Q&hl=ar&sa=X&ved=0ahUKEwj8mKS_2N3SAhWCMhoKHWQnDbEQ6AEILTAD#v=onepage&q=%D8%A7%D9%84%D8%B4%D9%81%D8%A7%D8%A1%20%D8%B9%D9%85%D8%B1%20%D8%AA%D9%88%D9%84%D9%8A%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D8%B7%D8%B1%D9%8A%D9%81%D9%8A&f=false|عنوان=سطور: من النقل والعقل والفكر|تاريخ=2015-03-01|ناشر=العبيكان للنشر|ISBN=9786035037563|لغة=ar|الأخير=الطريفي|الأول=عبدالعزيز بن مرزوق| مسار الأرشيفأرشيف = https://web.archive.org/web/20200117185109/https://books.google.com.sa/books?id=SfgnCgAAQBAJ&pg=PT110&lpg=PT110&dq=الشفاء+عمر+تولية+الطريفي&source=bl&ots=mRRpg0fQ-9&sig=MdiNW6491qaWVNXTOeQo_rXJm3Q&hl=ar&sa=X&ved=0ahUKEwj8mKS_2N3SAhWCMhoKHWQnDbEQ6AEILTAD | تاريخ الأرشيفأرشيف = 17 يناير 2020 }}</ref>. روت 12 حديثاً. قيل: اسمها ليلى، والشفاء لقب لها.<ref>[http://shiaonlinelibrary.com/%D8%A7%D9%84%D9%83%D8%AA%D8%A8/3398_%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%B9%D9%84%D8%A7%D9%85-%D8%AE%D9%8A%D8%B1-%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%8A%D9%86-%D8%A7%D9%84%D8%B2%D8%B1%D9%83%D9%84%D9%8A-%D8%AC-%D9%A3/%D8%A7%D9%84%D8%B5%D9%81%D8%AD%D8%A9_166 الأعلام - خير الدين الزركلي - ج ٣ - الصفحة ١٦٨.] {{Webarchive|url=https://web.archive.org/web/20190103235050/http://shiaonlinelibrary.com/الكتب/3398_الأعلام-خير-الدين-الزركلي-ج-٣/الصفحة_166 |date=3 يناير 2019}}</ref>
 
== نسبها وعائلتها ==
== حياتها ==
 
كانت الشفاء بنت عبداللهعبد الله العدوية من القلائل الذين عرفوا القراءة والكتابة في الجاهلية وكانت تجيد الرقية منذ الجاهلية، أقطعها النبي دارا عند ''الدكاكين بالمدينة'' فنزلتها مع ''ابنها سليمان'' وكانت تكتب ''' بالعربية ''' في الوقت الذي كانت الكتابة في العرب قليلة<ref name=":1">[http://www.okaz.com.sa/new/Issues/20160612/Con20160612843704.htm عبدالله خياط , المرأه فى صدر الاسلام, بتاريخ 12 يونيه 2016 , ع 5474,] {{Webarchive|url=https://web.archive.org/web/20160919191030/http://www.okaz.com.sa/new/Issues/20160612/Con20160612843704.htm |date=19 سبتمبر 2016}}</ref> واصبحت تلك الدار مركزا علميا للنساء , وكان من بين المتعلمات [[حفصة بنت عمر]] زوجة النبي {{ص}} <ref name=":2">[http://www.twhed.com/vb/t5132 نساء حول الرسول ,مجلة التوحيد ,بتاريخ 14 ابريل 2016] {{Webarchive|url=https://web.archive.org/web/20180620024642/http://www.twhed.com/vb/t5132/ |date=20 يونيو 2018}}</ref>,وعلى الرغم من العلم الذي أجادته الشفاء قبل الإسلام , إلا إنها لم تحاول الإفادة منه إلا بعد أن عرفت حكم الشرع فيه . فلما أجازها النبي خدمت به الناس , وعلمت نساء المسلمين القراءة والكتابةوبذلك تعتبر '''أول معلمة''' في [[إسلام|الإسلام]] <ref name=":3" />.
 
== الشفاء طبيبة وراقية ==
* عن ابن شهاب قال قال [[عمر بن عبد العزيز]] لأبي بكر بن سليمان بن أبي حثمة: من أول من كتب من عبد الله أمير المؤمنين؟ فقال: أخبرتني '''الشفاء بنت عبد الله''' وكانت من المهاجرات الأول، أن [[لبيد بن ربيعة]] و<nowiki/>[[عدي بن حاتم الطائي|عدي بن حاتم]] قدما المدينة فأتيا المسجد فوجدا [[عمرو بن العاص]] فقالا يا ابن العاص استأذن لنا على أمير المؤمنين، فقال: أنتما والله أصبتما اسمه فهو الأمير ونحن المؤمنون، فدخل عمرو على عمر فقال: السلام عليك يا أمير المؤمنين، فقال عمر: ما هذا؟ فقال: أنت الأمير ونحن المؤمنون. فجرى الكتاب من يومئذ. '' رواه الطبراني ورجاله رجال الصحاح''<ref name=":2" />
* ''' روي عن الشفاء بنت عبد الله ''' أنها قالت: إن رسول الله سئل عن أفضل الأعمال, فقال: "إيمان بالله وجهاد في سبيل الله وحج مبرور".<ref name=":4" />
* عن ''' محمد بن سلام''' قال: أرسل عمر بن الخطاب إلى الشفاء بنت عبد الله العدوية أن أغذي علي قالت: فغدوت عليه فوجدت عاتكة بنت أسيد بن أبي العاص ببابه فدخلنا فتحدثنا ساعة فدعا بنمط فأعطاها إياه ودعا بنمط دونه وأعطانيه قالت فقلت: يا عمر أنا قبلها إسلاما وأنا بنت عمك دونها وأرسلت إلي وأتت من قبل نفسها، قال: ما كنت رفعت ذلك إلا لك فلما اجتمعتما تذكرت أنها أقرب إلى رسول الله منك <ref name=":4" /> <br /> وقد روت الشفاء بنت عبداللهعبد الله عن رسول الله وعن عمر بن الخطاب، وروى عنها ابنها سليمان بن أبي خثمة وآخرون من أحفادها، وقد روى لها البخاري في كتاب الأدب وكتاب أفعال العباد كما روى لها أبو داود والنسائي .<ref>[http://majles.alukah.net/t1250/ المرأه فى ميزان الاسلام , مجلس الألوكه بتاريخ 4 مارس 2007] {{Webarchive|url=https://web.archive.org/web/20171210145242/http://majles.alukah.net/t1250/ |date=10 ديسمبر 2017}}</ref>
 
== وفاتها ==