ألوصور: الفرق بين النسختين

تم إضافة 454 بايت ، ‏ قبل سنة واحدة
لا يوجد ملخص تحرير
ط (بوت:صيانة المراجع.)
وسم: تعديل مصدر 2017
[[ملف:BrushyBasin.jpg|تصغير|230بك|يمين|جزء من تكوين موريسون يقعُ شرق النهر الأخضر في يوتا على هضبة كولورادو.]]
 
كان تكوين موريسون ميدان صيدٍ غنياً بالأحافير. إذ اكتشفت فيها أنواعٌ للنباتات منها [[الطحالب الخضراء]] و[[فطر|الفطر]] و[[الحزازيات]] و[[الكنباث]] والسراخس والعديد من فصائل [[المخروطيات]]. أما الحيوانات المتحجرة التي اكتشفت فمنها [[ثنائيات الصدفة]] و[[حلزون (حيوان)|الحلزون]] و[[شعاعيات الزعانف]] و[[الضفادع]] و[[السمادر]] و[[السلاحف]] و[[منقاريات الرأس]] و[[السحالي]] إضافة إلى [[التمساحيات]] الأرضية والبحرية والعديد من أنواع [[البتروصورات]] و[[الديناصورات]] و[[الثدييات]] القديمة (مثل [[اللانابيات]]). ومن الديناصورات اللاحمة التي عُثرَ عليها في موريسون: [[أورنيثوليستس]] و[[تورفوصور]] و[[سيراتوصور]]، ومن [[صوربودا|الصوربودات]] العاشبة [[أباتوصور|الأباتوصور]] و[[براكيوصور]] و[[كامراصور]] و[[ديبلودوكس]] وال[[أمفيسيلياس]]، إضافة إلى [[طيريات الورك]]: ومنها [[كامبتوصور]] و[[درايوصور]] و[[ستيغوصور]].،<ref name=DJCetal06>{{مرجع كتاب |الأخير=Chure |الأول=Daniel J. |المؤلفين المشاركين=Litwin, Ron; Hasiotis, Stephen T.; Evanoff, Emmett; and Carpenter, Kenneth |السنة=2006 |chapter=The fauna and flora of the Morrison Formation: 2006 |المحرر=Foster, John R.; and Lucas, Spencer G. (eds.) |العنوان=Paleontology and Geology of the Upper Jurassic Morrison Formation |series=New Mexico Museum of Natural History and Science Bulletin, '''36''' |الناشر=New Mexico Museum of Natural History and Science |المكان=Albuquerque, New Mexico |الصفحات=233–248}}</ref> وكثيراً ما تكتشف عظام الألوصور بنفس موقع [[ستيغوصور|الستيغوصور]] و[[أباتوصور|الأباتوصور]] و[[كامراصور|الكامراصور]] و[[ديبلودوكس]].<ref name=DBBM80>{{cite journal |last=Dodson |first=Peter |author2=Behrensmeyer, A.K.|author3= Bakker, Robert T.|author4= McIntosh, John S. |year=1980 |title=Taphonomy and paleoecology of the dinosaur beds of the Jurassic Morrison Formation |journal=Paleobiology |volume=6 |issue=2 |pages=208–232|doi=10.1017/S0094837300025768 }}</ref> وقد اكتشف الألوصور كذلك في تكويناتٍ صخرية بالبرتغال عائدة إلى العصر [[الجوراسي المتأخر]]، ويُظَنُّ أنها كانت قريبة بيئياً لتكوين موريسون على أنها أوت مخلوقات بحرية أكثر. وتكثرُ العديد من الديناصورات المكتشفة في منطقة موريسون بالبرتغال كذلك (بشكل رئيسي: الألوصور والسيراتوصور والتورفوصور والأباتوصور)، أو أن لها نظيراً قريباً (مثل حال البراكيوصور واللوزوتيتان، والكامبتوصور والدراكونيكس).<ref name=OM06>{{مرجع كتاب |الأخير=Mateus |الأول=Octávio |السنة=2006 |chapter=Jurassic dinosaurs from the Morrison Formation (USA), the Lourinhã and Alcobaça Formations (Portugal), and the Tendaguru Beds (Tanzania): A comparison |المحرر=Foster, John R.; and Lucas, Spencer G. (eds.) |العنوان=Paleontology and Geology of the Upper Jurassic Morrison Formation |series=New Mexico Museum of Natural History and Science Bulletin, '''36''' |الناشر=New Mexico Museum of Natural History and Science |المكان=Albuquerque, New Mexico |الصفحات=223–231}}</ref>
 
عاشت الألوصورات مع مفترسات كبيرة أخرى منها السيراتوصور والتورفوصور في الولايات المتحدة والبرتغال على السَّواء،<ref name=OM06/> ويبدو أن هذه الديناصورات الثلاثة كانت متفاوتةً في [[النمط الحياتي|أسلوبها الحياتيّ]]، وذلك بناءً على ما استنبطه العلماء من دراسة تشريحها ومواقع أحافيرها. وربما فضَّل التروفوصور والسيراتوصور أن يعيشا حول المجاري المائية، فقد كانت أجسامهما رشيقة وقصيرة ممَّا يعطيهما أفضلية في الغابات والأحراش، بينما كان الألوصور ضخماً وساقاه أطول وحركته أسرع، لكنه أقلّ قدرة على تمويه ذاته، ويَبدو أنه كان يُفضل أن يسكن السهول الفيضية الجافة.<ref name=BB04>{{مرجع كتاب |الأخير=Bakker |الأول=Robert T. |المؤلفين المشاركين=and Bir, Gary |السنة=2004 |chapter=Dinosaur crime scene investigations: theropod behavior at Como Bluff, Wyoming, and the evolution of birdness |المحرر=Currie, Philip J.; Koppelhus, Eva B.; Shugar, Martin A.; and Wright, Joanna L. (eds.) |العنوان=Feathered Dragons: Studies on the Transition from Dinosaurs to Birds |الناشر=Indiana University Press |المكان=Bloomington and Indianapolis |الصفحات=301–342 |الرقم المعياري=0-253-34373-9}}</ref> كان [[سيراتوصور|السيراتوصور]] (الذي نعرف عنه أكثر مما نعرف عن التورفوصور) مختلفاً بشكل ملحوظ عن الألوصور في تشريحه، وذلك بأن لهُ جمجمة أطول وأنحف تملؤ فكاها أسنان عريضة وكبيرة.<ref name=DH98/> ولعلَّ الضواري الأخرى هاجمت الألوصور نفسه بين الحين والآخر، كما توضح قدم ألوصور عليها علامات أسنان ديناصور لاحم آخر، ولعلَّه كان سيراتوصوراً أو تورفوصوراً.<ref name=CFJ98>{{cite journal |الأخير=Chure |الأول=Daniel J. |السنة=2000 |العنوان=Prey bone utilization by predatory dinosaurs in the Late Jurassic of North America, with comments on prey bone use by dinosaurs throughout the Mesozoic |journal=Gaia |volume=15 |issue= |الصفحات=227–232 |issn=0871-5424| المسار=http://www.mnhn.ul.pt/geologia/gaia/17.pdf |التنسيق=pdf| مسار الأرشيف = https://web.archive.org/web/20110719060813/http://www.mnhn.ul.pt/geologia/gaia/17.pdf | تاريخ الأرشيف = 19 يوليو 2011 }}</ref>