توت عنخ آمون: الفرق بين النسختين

تم إزالة 1٬444 بايت ، ‏ قبل 9 أشهر
(بوت:أضاف 1 تصنيف)
وسمان: تحرير مرئي إزالة نصوص
'''توت عنخ آمون''' هو أحد [[فرعون|فراعنة]] [[أسرة مصرية ثامنة عشر|الأسرة المصرية الثامنة عشر]] في [[تاريخ مصر]] القديم، وكان فرعون [[مصر]] من 1334 ق.م إلى 1325 ق.م. يعدّ توت عنخ آمون من أشهر [[فرعون|الفراعنة]] لأسباب لا تتعلق بإنجازات حققّها أو حروب انتصر فيها كما هو الحال مع الكثير من [[فرعون|الفراعنة]]؛ وإنما لأسباب أخرى تعدّ مهمة من الناحية التاريخية ومن أبرزها هو اكتشاف مقبرته وكنوزه بالكامل دون أي تلف. واللغز الذي أحاط بظروف وفاته إذ اعتبر الكثير وفاة [[فرعون]] في سن مبكرة جدًا أمرًا غير طبيعي وخاصة مع وجود آثار لكسور في [[عظم]]ي [[الفخذ]] و{{فصع}}[[الجمجمة]]، وزواج وزيره من أرملته من بعد وفاته وتنصيب نفسه فرعونًا. كل هذه الأحداث الغامضة، والاستعمال الكثيف لأسطورة [[لعنة الفراعنة]] المرتبطة بمقبرة توت عنخ أمون التي استخدمت في الأفلام وألعاب [[الفيديو]] جعلت من توت عنخ آمون أشهر [[فرعون|الفراعنة]] لألغاز وأسئلة لا تزال بلا جواب، اعتبرها البعض من أقدم الاغتيالات في [[تاريخ]] الإنسانية.<ref>{{مرجع كتاب | الأخير = Zauzich | الأول = Karl-Theodor | عنوان = [[Hieroglyphs Without Mystery]] | ناشر = University of Texas Press | مكان = Austin | سنة = 1992 | ISBN 978-0-292-79804-5 | صفحات = 30–31 | مسار= http://www.utexas.edu/utpress/books/zauhie.html|مسار أرشيف= https://web.archive.org/web/20160304194646/http://www.utexas.edu/utpress/books/zauhie.html|تاريخ أرشيف=2016-03-04}}</ref> توفي توت عنخ أمون صغير السن ودفن في مقبرته -[[مقبرة 62]] - في [[وادي الملوك]].
 
كان توت عنخ أمون بعمر التاسعة عندما أصبح [[فرعون]] [[مصر]] واسمه باللغة المصرية القديمة تعني '''"الصورة الحية للإله [[آمون]]"'''، كبير [[قائمة الآلهة المصرية|الآلهة المصرية]] القديمة. عاش توت عنخ آمون في فترة انتقالية في تاريخ [[مصر القديمة]] حيث أتى بعد [[إخناتون]] الذي حاول توحيد آلهة [[مصر القديمة]] في شكل الإله الواحد الأحد. وتم في عهده العودة إلى عبادة [[قائمة الآلهة المصرية|آلهة مصر]] القديمة المتعددة. تم اكتشاف قبره عام [[1922]] في [[وادي الملوك]] من قبل عالم الآثار البريطاني [[هوارد كارتر]]. وأحدث هذا الاكتشاف ضجة إعلامية واسعة النطاق في العالم.[[ملف:Tut cartouche infofocalpoint.gif|تصغير|يمين|اسما توت عنخ أمون [[هيروغليفية|بالهيروغليفية]]:(1) اسم المولد (شِمال): "توت [[عنخ]] أمن حقاع إونو شمع" ومعناه: "المظهر الحي لأمون، حاكم جنوب [[أون]]". (2) اسم ملكي: "نب خپرو رع"، ومعناه: "سيد أقانيم [[رع]]"]]
 
== حياته ==
[[ملف:Tut cartouche infofocalpoint.gif|تصغير|يمين|اسما توت عنخ أمون [[هيروغليفية|بالهيروغليفية]]:(1) اسم المولد (شِمال): "توت [[عنخ]] أمن حقاع إونو شمع" ومعناه: "المظهر الحي لأمون، حاكم جنوب [[أون]]". (2) اسم ملكي: "نب خپرو رع"، ومعناه: "سيد أقانيم [[رع]]"]]
توت عنخ آمون ابن الملك [[إخناتون|أخناتون]] (أمنحتب الرابع). وقد أعلن المجلس الأعلى للآثار المصرية في شهر أبريل عام [[2010]] أنه بناء على اختبارات [[حمض نووي ريبي منقوص الأكسجين|الحمض النووي]] المعروف أختصارا ب {{إنج|DNA}} تبين أن توت عنخ آمون هو ابن الملك أخناتون.
 
أثناء حكم توت عنخ آمون بدأت ثورة من [[تل العمارنة]] ضد حركة الفرعون السابق [[إخناتون|أخناتون]] الذي نقل العاصمة من [[طيبة (مصر)|طيبة]] إلى عاصمته الجديدة [[أخت أتون]] ب[[منيا|المنيا]] وحاول توحيد [[قائمة الآلهة المصرية|آلهة مصر القديمة]] المتعددة بما فيها الإله [[آمون|أمون]] في شكل الإله الواحد [[آتون]]. في سنة 1331 ق.م أي في السنة الثالثة لحكم توت عنخ أمون الذي كان عمره 11 سنة وبتأثير من الوزير [[خپر خپرو رع آي|آي]] رفع الحظر المفروض على عبادة الآلهة.
 
ةت
هناك اعتقاد سائد أن وفاة توت عنخ آمون لم يكن لأسباب مرضية وانما قد يكون من جراء عملية [[اغتيال]] قام الوزير خپرخپرو رع آي بتدبيرها وهناك العديد من الأدلة التي يوردها المؤمنون بهذه النظرية منها على سبيل المثال زواج الوزير خپرخپرو رع آي من ارملة توت عنخ أمون حيث عثر على ختم فرعوني يحمل اسم آي وعنخ سون أمون أرملة توت عنخ أمون وأيضا يوجد رسالة بعثتها [[عنخ إسن أمون]] أرملة توت عنخ أمون إلى ملك [[حيثيون|الحيثيين]] تطلب منه إرسال أحد ابنائه لغرض الزواج بها بعد موت زوجها وقام ملك الحيثيين بارسال أحد أبناءه كي يتزوج من أرملة توت عنخ أمون ولكنه مات قبل أن يدخل أرض [[مصر]] وهناك اعتقاد انه تم اغتياله على الأرجح بتدبير من [[الوزير]] خپرخپرو رع آي الذي فيما يبدو كان يخطط للاستيلاء على عرش [[مصر]] فقام بقتل الملك توت عنخ أمون وقتل ابن ملك الحيثيين ولكن هذه فرضيات ولايوجد دليل قاطع لإثبات كل هذه النظريات.
 
ومن الجدير بالذكر ان الأدلة التاريخية تشير إلى وجود وزيرين لتوت عنخ أمون أحدهما آي الذي تم ذكره والأخر كان اسمه [[حورمحب]] وهناك ادلة أثرية تؤكد انه بعد وفاة توت عنخ أمون أستلم الوزير [[خپر خپرو رع آي|آي]] مقاليد الحكم لفترة قصيرة ليحل محله الوزير الثاني [[حورمحب]] الذي تم في عهده إتلاف معظم الأدلة على فترة حكم توت عنخ أمون والوزير آي وهذا يؤكد لدى البعض نظرية المؤامرة وكون وفاة توت عنخ أمون بسبب مرض الملاريا التي كانت منتشرة في الجنوب.
مستخدم مجهول