رحلة جوابة الفجر: الفرق بين النسختين

تم إزالة 53 بايت ، ‏ قبل سنة واحدة
ط
بوت:صيانة V4.1، أزال وسم يتيمة
(بوت:أضاف 1 تصنيف)
ط (بوت:صيانة V4.1، أزال وسم يتيمة)
{{يتيمة|تاريخ=فبراير 2020}}
«'''رحلة جوابة الفجر'''» هي رواية فانتازيا ملحمية من تأليف سي. إس. لويس، نُشرت في عام [[1952]] من قبل دار جيفري بلس. وهي الجزء الثالث من سلسلة روايات «سجلات نارنيا» (1950-1956) المكونة من سبعة أجزاء. انتهى لويس من كتابتها في عام 1950 قبل صدور أول جزء من سلسلة نارنيا. وفي الطبعات الحديثة المُرتبة على أساس تتابع الأحداث الداخلي للروايات، تظهر تلك الرواية في صورة المجلد الخامس. رسمت باولين بينس الصور التوضيحية لتلك الرواية كما الحال في بقية الأجزاء، واحتفظت معظم الطبعات اللاحقة بأعمالها. يُعد هذا الجزء الكتاب الوحيد في سلسلة نارنيا الذي لا يتضمن شخصية شريرة رئيسية.
 
 
تشدد الرواية كذلك على التشابه بين الأسد أصلان وبين [[يسوع]] المسيح. ففي نهاية الرواية يظهر أصلان على هيئة حمل، وهو مشهد مستوحى من إنجيل يوحنا 21:9. وعقب تحول أصلان إلى أسد قال لأطفال عائلة بيفنسي: «أنا موجود في عالمكم ولكن باسم آخر. عليكم أن تعرفوني بهذا الاسم. هذا هو سبب مجيئكم إلى نارنيا من البداية: ربما تتعرفون عليّ بشكل أفضل في عالمكم إذا بقيتم هنا معي لبعض الوقت».
يتشابه تحول يوستس إلى تنين في وجود الذهب إلى مصير فافنش في الأساطير الإسكندنافية. فربما إذا قرأ يوستس عن الأساطير والحكايات لأدرك أن ذهب التنانين ملعون.<ref>{{مرجع كتاب|الأخير=Ford|الأول=Paul|تاريخ=2005|عنوان=Companion to Narnia|مسار=https://archive.org/details/pocketcompaniont00ford|url-access=registration|chapter=Aslan: The Voyage of the Dawn Treader|ناشر=HarperSanFrancisco|صفحة=[https://archive.org/details/pocketcompaniont00ford/page/70 70]|isbn=0060791276| مسار الأرشيفأرشيف = https://web.archive.org/web/20200206134641/https://archive.org/details/pocketcompaniont00ford | تاريخ الأرشيفأرشيف = 6 فبراير 2020 }}</ref>
 
== المراجع ==
[[تصنيف:روايات بريطانية في 1952]]
[[تصنيف:روايات تجري أحداثها على جزر]]
[[تصنيف:روايات فانتازيا 1952]]
[[تصنيف:روايات متلفزة]]
[[تصنيف:كتب أطفال 1952]]
 
[[تصنيف:روايات فانتازيا 1952]]