آثار التاريخ الطبيعي للخلق (كتاب): الفرق بين النسختين

تدقيق بقية النص ووصلات
ط (بوت:إزالة/إصلاح عنوان مرجع غير موجود)
(تدقيق بقية النص ووصلات)
 
وفقًا للمؤرخ جيمس أ. سيكورد، فقد كان كتاب الآثار أكثر بيعًا من كتاب ''أصل الأنواع'' حتى أوائل القرن العشرين.
 
<!--
===التأثير على ألفريد راسل والاس===
كانتبسبب تقرأقراءة ''كتاب الآثار'' في عام 1845 أولبدأ ميلتوجه [[ألفرد راسل والاس|ألفريد راسل والاس]] للاعتقادليعتقد بأن تحويل الأنواع قد حدث. <ref name="Slotten 2004 31">{{استشهاد بهارفارد دون أقواس|Slotten|2004|p=31}}</ref> كانوبسبب هذا الاعتقاد هواندفع الذي دفعه إلى التخطيطللتخطيط لعمله الميداني المبكر معوفي ذهنة فكرة جمع البيانات حول التوزيع الجغرافي للأنواع المتحالفةالمتقاربة عن كثب على أمل العثور على أدلة لدعمتدعم الفكرة. <ref>{{استشهاد بهارفارد دون أقواس|Larson|2004|p=73}}</ref> أدلىعلق والاس بالتعليقات التالية على مفهوم تحويل الأنواع كما هو موضحشرح في ''Vestigesكتاب الآثار'' في رسالة إلى [[هنري والتر بيتس]] بعد بضعة أشهر من قراءتهاقراءته الكتاب لأول مرة:
 
<blockquote> لدييبدو أن رأي أكثر ايجابية منبخصوص كتاب "الآثار" مما يبدومن لكرأيك. أنا لا أعتبر ذلكما تعميماًذكره متعجلاًتعميمًا ،متسرعًا، بل هو فرضية عبقرية تدعمها بقوة بعض الحقائق والتشابهات المذهلة ،المذهلة، لكن ما زال يتعين إثباتها بمزيد من الحقائقالوقائع والضوء الإضافي الذي قد يلقيه مزيد من البحث على المشكلة. يقدمالكتاب يطرح موضوعًا لكليهتم مراقببه للطبيعةكل يحضرهمراقب ؛للطبيعة؛ وستؤثر كل حقيقة يلاحظها ستؤثرعلى عليهاالكتاب أوسلبًا تعارضهاأو ،إيجابًا، وبالتالي فهي بمثابة تحريض على جمع الحقائقالحقائق، ، وككائنوغرض يمكن تطبيقه عليها عند جمعها. <ref>{{استشهاد بهارفارد دون أقواس|Wallace|1905|pp= [https://archive.org/stream/myliferecordofev01walluoft#page/254/mode/1up Vol. 1, 254]}} {{Webarchive|url=https://web.archive.org/web/20160316092218/https://archive.org/stream/myliferecordofev01walluoft |date=16 مارس 2016}}</ref></blockquote>
 
==تحديد هوية المؤلف==
<blockquote> لدي رأي أكثر ايجابية من "الآثار" مما يبدو لك. أنا لا أعتبر ذلك تعميماً متعجلاً ، بل فرضية عبقرية تدعمها بقوة بعض الحقائق والتشابهات المذهلة ، لكن ما زال يتعين إثباتها بمزيد من الحقائق والضوء الإضافي الذي قد يلقيه مزيد من البحث على المشكلة. يقدم موضوعًا لكل مراقب للطبيعة يحضره ؛ كل حقيقة يلاحظها ستؤثر عليها أو تعارضها ، وبالتالي فهي بمثابة تحريض على جمع الحقائق ، وككائن يمكن تطبيقه عليها عند جمعها. <ref>{{استشهاد بهارفارد دون أقواس|Wallace|1905|pp= [https://archive.org/stream/myliferecordofev01walluoft#page/254/mode/1up Vol. 1, 254]}} {{Webarchive|url=https://web.archive.org/web/20160316092218/https://archive.org/stream/myliferecordofev01walluoft |date=16 مارس 2016}}</ref></blockquote>
نظرًا لأن الكتاب نُشر بدون الكشفذكر عن هويته ،مؤلفه، فقد بدأت المضارباتالتكهنات حول التأليفهوية المؤلف بشكل طبيعي فور صدوره. كانواشتبه هناك الكثيربالكثير من الأشخاص المشتبه فيهم ،الأشخاص، بما في ذلك [[تشارلز داروين]] ("يجب أن أكونأشعر ممتلئًابالإطراء وغيروأن مغمور"لا أشعر به"<ref name="Letter859">{{citation |url=http://www.darwinproject.ac.uk/darwinletters/calendar/entry-859.html |title= Letter 859 — Darwin, C. R. to Fox, W. D., (24? Apr 1845)| publisher = Darwin Correspondence Project }}</ref> ) ، والجيولوجي تشارلز ليل ،ليل، وعالم علم الآثارالفراسة جورج كومب ،كومب، بالإضافة إلى العديد من الأشخاص الذين استشهد بالكتابالكتاب بعملهم. فيوفي وقت مبكر ، كان أحد المشتبه بهم المشهورين السير ريتشارد فيفيان ،فيفيان، زعيم حزب المحافظين للمعارضةالمعارضين في البرلمانيةالبرلمان لمشروع قانون الإصلاح ، أحد المشتبه بهم المشهورين. <ref>{{استشهاد بهارفارد دون أقواس|Chambers|1994|p=xli}}</ref> عقدتكان لدى فيفيان المصالحVyvyan مصلحة في الفلسفة الطبيعية ،الطبيعية، علم الفراغالفراسة، ، وتطوروالتطور لاماركياناللاماركي. قبل ثلاث سنوات فقط ، كان قد طبع سرا '''علم الكون التطوري''' الخاص به ، والذيبه، أرسلوأرسل نسخة منه إلى عالم التشريح الإنجليزي [[ريتشارد أوين]] . يُرجح أن هذا الأمر الأخير يفسر التناقض بين رسالة أوين النقدية إلى ويليام ويلويل على كتاب الآثار ''ورسالته'' المذهلة إلى المؤلف ،المؤلف، الذي يعتقداعتقد أنه فيفيان. <ref> تتم طباعةنشرت رسالة أوين إلى مؤلف كتاب ''فيستيغزالآثار'' {{استشهاد بهارفارد دون أقواس|Owen|1894|pp=249–252 Vol. 1}} . ويلي ذلك ملخص لرسائله إلى ويليام ويلويل.</ref>بل حتى أنهلقد اقترح في وقت ما أن [[ألبرت، الأمير الزوج|الأمير ألبرت]] ربما كتبهألف الكتاب سراً. <ref>{{استشهاد بهارفارد دون أقواس|Chambers|1884|p=xviii}}</ref> اعتقدواعتقد آدم سيدجويكسيدجويك، ، بالإضافة إلى آخرين ،وآخرين، في البداية أن العمل كتبه على الأرجح امرأة ،امرأة، إما هارييت مارتينو أو الكونتيسة [[آدا لوفلايس|آدا لوفليس]] . إذ كان يعتقد أن التأليف الأنثوي يفسر كل أوجه القصور العلمية في الكتاب. <ref>{{استشهاد بهارفارد دون أقواس|Chambers|1994|p=xlii}}</ref>أصبح روبرت تشامبرز أحد المشتبه بهم البارزين في ربيع عام 1845. في عام 1854 ، وعقب نشر الطبعة العاشرة من ''الآثار'' إلى جانب رسمها السيرة الذاتية المجهول ، اتهم مساعد سابق يدعى ديفيد بيج تشامبرز مباشرة. تمت طباعة هذا الاتهام في ''أثينا'' ، ولكن نظرًا لأن بيج كان موظفًا سابقًا بالمرارة في شركة تشامبرز ، فإن شهادته لم تؤخذ على محمل الجد. أنكر فيفيان أخيرًا أنه كان مؤلفًا صريحًا وأن [[المتحف البريطاني]] أدرج الكتاب تحت اسم جورج كومب حتى عام 1877. <ref>{{استشهاد بهارفارد دون أقواس|Chambers|1884|p=xvii}}</ref>
 
أصبح روبرت تشامبرز أحد المشتبه بهم البارزين في ربيع عام 1845. في عام 1854، وعقب نشر الطبعة العاشرة من ''الآثار'' إلى جانب مختصر السيرة الذاتية للمؤلف المجهول، اتهم مساعد سابق يدعى ديفيد بيج تشامبرز مباشرة. تمت طباعة هذا الاتهام في مجلة ''أثينا''، ولكن نظرًا لأن بيج كان موظفًا سابقًا في شركة تشامبرز يشعر بالمرارة منه، فإن شهادته لم تؤخذ على محمل الجد. أنكر فيفيان أخيرًا أنه كان مؤلفًا صريحًا وأدرج [[المتحف البريطاني]] الكتاب تحت اسم جورج كومب حتى عام 1877.<ref>{{استشهاد بهارفارد دون أقواس|Chambers|1884|p=xvii}}</ref>
==تأليف==
نظرًا لأن الكتاب نُشر بدون الكشف عن هويته ، فقد بدأت المضاربات حول التأليف بشكل طبيعي فور صدوره. كان هناك الكثير من الأشخاص المشتبه فيهم ، بما في ذلك [[تشارلز داروين]] ("يجب أن أكون ممتلئًا وغير مغمور" <ref name="Letter859">{{citation |url=http://www.darwinproject.ac.uk/darwinletters/calendar/entry-859.html |title= Letter 859 — Darwin, C. R. to Fox, W. D., (24? Apr 1845)| publisher = Darwin Correspondence Project }}</ref> ) ، والجيولوجي تشارلز ليل ، وعالم علم الآثار جورج كومب ، بالإضافة إلى العديد من الأشخاص الذين استشهد بالكتاب بعملهم. في وقت مبكر ، كان السير ريتشارد فيفيان ، زعيم حزب المحافظين للمعارضة البرلمانية لمشروع قانون الإصلاح ، أحد المشتبه بهم المشهورين. <ref>{{استشهاد بهارفارد دون أقواس|Chambers|1994|p=xli}}</ref> عقدت فيفيان المصالح في الفلسفة الطبيعية ، علم الفراغ ، وتطور لاماركيان. قبل ثلاث سنوات فقط ، كان قد طبع سرا علم الكون التطوري الخاص به ، والذي أرسل نسخة منه إلى عالم التشريح الإنجليزي [[ريتشارد أوين]] . يُرجح أن هذا الأخير يفسر التناقض بين رسالة أوين النقدية إلى ويليام ويلويل على الآثار ''ورسالته'' المذهلة إلى المؤلف ، الذي يعتقد أنه فيفيان. <ref> تتم طباعة رسالة أوين إلى مؤلف كتاب ''فيستيغز'' {{استشهاد بهارفارد دون أقواس|Owen|1894|pp=249–252 Vol. 1}} . ويلي ذلك ملخص لرسائله إلى ويليام ويلويل.</ref> حتى أنه اقترح في وقت ما أن [[ألبرت، الأمير الزوج|الأمير ألبرت]] ربما كتبه سراً. <ref>{{استشهاد بهارفارد دون أقواس|Chambers|1884|p=xviii}}</ref> اعتقد آدم سيدجويك ، بالإضافة إلى آخرين ، في البداية أن العمل كتبه على الأرجح امرأة ، إما هارييت مارتينو أو الكونتيسة [[آدا لوفلايس|آدا لوفليس]] . كان يعتقد أن التأليف الأنثوي يفسر كل أوجه القصور العلمية في الكتاب. <ref>{{استشهاد بهارفارد دون أقواس|Chambers|1994|p=xlii}}</ref>أصبح روبرت تشامبرز أحد المشتبه بهم البارزين في ربيع عام 1845. في عام 1854 ، وعقب نشر الطبعة العاشرة من ''الآثار'' إلى جانب رسمها السيرة الذاتية المجهول ، اتهم مساعد سابق يدعى ديفيد بيج تشامبرز مباشرة. تمت طباعة هذا الاتهام في ''أثينا'' ، ولكن نظرًا لأن بيج كان موظفًا سابقًا بالمرارة في شركة تشامبرز ، فإن شهادته لم تؤخذ على محمل الجد. أنكر فيفيان أخيرًا أنه كان مؤلفًا صريحًا وأن [[المتحف البريطاني]] أدرج الكتاب تحت اسم جورج كومب حتى عام 1877. <ref>{{استشهاد بهارفارد دون أقواس|Chambers|1884|p=xvii}}</ref>
 
بعد وفاة روبرت في عام 1871 ،1871، صاغ شقيقه ، وليامشقيقه، ،وليام، سيرة لروبرت لكنه رفض الكشف عن السر. <ref>{{استشهاد بهارفارد دون أقواس|Chambers|1872}}</ref> لم يذكر سوى ''فيستيغزكتاب ليشيرالآثار'' إلى ليفت النظر أن تأليف روبرت المشتبه به كان يستخدم كوسيلة لتشويه سمعته عندما ترشح لمنصب اللورد بروفوست في إدنبره في عام 1848. تملكن الكشفالسر عن السركشف أخيرًا في عام 1884 ،1884، عندما أصدر ألكساندر آيرلندا إصدارًا جديدًا من القرنهو الثاني عشر يحمل اسم روبرت ومقدمة توضح الظروف الكامنة وراء نشره.
 
==طبعات منكتاب ''بقايا''اللآثار وملحق ''وتفسيرات'' التفسيرات==
 
===''بقاياطبعات كتاب الآثار'' ===
قام Chambersتشامبرز بمراجعات مهمة في الكتاب ،الكتاب، وصقل حججه ،حججه، ومعالجةوعالج العديد من الانتقادات وردواستجاب الفعل على المنشوراتللمنشورات العلمية الجديدة. لقد أضاف وحذف أقسام كاملة بحيث يختلفاختلف محتوى الإصدار الأخير بشكل كبير عن محتوى الإصدار الأول. <ref>{{استشهاد بهارفارد دون أقواس|Chambers|1994|p=217}}</ref>
 
{| cellspacing="0" style="text-align:center;background:none"
| 4.
| 1500
| align="left"| يقدم الدليل التجريبي لفرضية السدم السديم. تصويبات للجيولوجيا. يزيل كل ذكر منعن quinarianism.
|- valign="top"
| 6
| 6
| 3000
| align="left"| طبعة رخيصة. "ملاحظة Conclusoryختامية" إعادة كتابة.
|- valign="top"
| 9
| الثاني عشر ، 325 ، LXVII
| 2500
| align="left"| يتضمن مقدمة عن السيرة الذاتية و 107 رسومات خشبية توضيحية منقوشة اختارها عالم الفيزياء ويليام كاربنتر . يضيفأضاف قسمًا عن الحفريات في الصخور الأقدم ،الأقدم، ويحذفوحذف "Noteالملاحظات Conclusoryالختامية" ويضيفوأضاف ملحقًا يحتوي على ردود على النقد.
|- valign="top"
| 11
| الرابع ، 286 ، lxiv
| 2500
| align="left"| يزيل مقدمة السيرة الذاتية. يتضمن مناقشة حجمها 3 الصفحاتصفحات ''المنشأأصل الأنواع'' داروين التي نشرتنشره مؤخراداروين في ملحق.
|- valign="top"
| 12
| السادس ، 418 ، lxxxii
| 5000
| align="left"| النص كما هو الحال في الطبعة 11thالحادية عشر ولكن يتضمن مقدمة من أيرلندا تكشف أن روبرت تشامبرز هو المؤلف.
|}
تم إعادة طبعطبعه العديدعدة من الطبعاتمرات في الولايات المتحدة. ما لا يقل عن 14 إصدارات معروفة ؛معروفة؛ نشرتها وايلي وبوتنام ، نيويورك (اثنان في 1845 ، 1846) ، كولير ،كولير، نيويورك (1846) ، هاربر ،هاربر، نيويورك (1847 ، 1854 ، 1856 ، 1858 ، 1859 ، 1859 ، 1860 ، 1862 ، 1868) وجيمس ، سينسيناتي ( 1852 ، 1858). <ref name="P&M">{{cite journal|last1= Podani|first1= J|last2= Morrison|first2= DA|year= 2018|title= A concise bibliography and iconography of ''Vestiges'', including an overlooked use of the tree icon |journal= Annals of the History and Philosophy of Biology | volume=23 | pages=55–79 | doi=10.17875/gup2019-1172 |url=https://www.univerlag.uni-goettingen.de/handle/3/eissn-2512-5923_annals23 | مسار الأرشيف = https://web.archive.org/web/20191216150407/https://www.univerlag.uni-goettingen.de/handle/3/eissn-2512-5923_annals23 | تاريخ الأرشيف = 16 ديسمبر 2019 }}</ref> بعد عام 1846 ، شملت الطبعات الأمريكية عادة ''تفسيراتملحق التفسيرات'' . <ref>{{استشهاد بهارفارد دون أقواس|Chambers|1994|p=220}}</ref>
 
===''إصدارات ملحق التفسيرات''===
===''تفسيرات'' ===
 
{| cellspacing="0" style="text-align:center;background:none"
|-
! style="width:80px;text-align:center"| ادشنالطبعة
! style="width:80px;text-align:left"| &nbsp;&nbsp;تاريخ
! style="width:80px;text-align:center"| الصحفات
|}
 
===ترجمات ''كتاب الآثار'' ===
تم ترجمة الكتاب إلى خمس لغات. ترجمت أول ترجمة ،كانت إلى الألمانية ، إلىالألمانية، AF Seubert (Becher ، شتوتجارت ، 1846) ، تليها النسخة الهولندية التي أعدها JHأعدهاJH van den Broek (Broese ، Utrecht ، 1849 و 1850). تم الانتهاء من الترجمة الألمانية الثانية من قبل كارل فوغ (F. Vieweg ، Brauchweig ، 1851 و 1858). استندت ترجمة J. Somody إلى الهنغارية على طبعة لندن العاشرة (ونشرتها مدرسة كالفين الثانوية ، Pápa ، 1858 ، أعيد طبعها في Pest ، 1861). ترجمةترجم F. Majocchi الكتاب إلى الإيطالية (القاهرة ، Codogno ، 1860). وصدرت النسخة الروسية (تشيرين وأوشاكوف ، موسكو ، 1863 ، 1868) تم تأليفها من قبل أ. بالوفسكي منواعتمد على ترجمة فوجت عام 1958.
 
===إضافة الرسوم التوضيحية===
===ايقونات ''الاثار'' ===
تضمنت طبعات لندن التسعة الأولى والعديد من الترجمات لـ ''Vestigesلكتاب الآثار'' رسومًا توضيحية قليلة نسبيًا أو معدومةلم نسبيًاتتضمن أية رسوم. الصورة الأكثر شهرة هي شجرة التطور الجنيني (انظر أعلاه) التي تم رسمها بعد رسم تخطيطي ظهر قبل ثلاث سنوات في كتاب دبليو بي كاربنتر ،كاربنتر، ''مبادئ علم وظائف الأعضاء العامةالعام والمقارنةوالمقارن'' (تشرشل ، لندن). اعترفت تشامبرز بهذه الحقيقة في الطبعة الخامسة من ''الآثار'' . استمراستمرت الرسم البياني في الطبعات التسعة الأولى وظهر مع تغييرات طفيفة في جميع ما عدا الترجمة الهنغارية. '''احتوى الإصداران الأولان أيضًا على مخطط مثلث الأشجار أراد بواسطته تشامبرز توضيح نظام تصنيف حيواناتالحيوانات كويناريلكويناري. ثلاث أخطاء في النص والرسم البياني جعلت هذا الرقم من الصعب فهمه ،فهمه، وبالتالي تم تجاهله بالكامل من قبل مؤرخي العلوم. نظرًا لأن نظام التصنيف كويناري قد فقد شعبيته حتى قبل صدور الطبعة الأولى من ''الآثار'' ، قرر تشامبرز إزالة المواد من الإصدار الثالث وما بعده.'''
المخطط المفاهيمي الثالث من ''كتاب الآثار'' هو علم الأنساب الحيواني الذي ظهر لأول مرة في الطبعة السادسة. إنه يوضح كيف تغيرت وجهات نظر تشامبرز من نظام كويناري إلى تصنيف الأنساب. باستخدام الأمثلة الأحفورية من Silurian[[العصر السيلوري]]، اقترح المؤلف أن أشكال مختلفة تطورت بشكل مستقل على طول طرق متوازية. أثارتأثار الغرفروبرت إمكانية رسم شجرة أنساب للوجودللوجود، ، ولكنهاولكنه لم تحاوليحاول قط إعدادها. انتقد الكتاب في كثير من الأحيان بسبب عدم وجود رسوم توضيحية للتاريخ الطبيعي مما جعل محتوياته صعبة المتابعة للقارئ العام. في الواقع ،الواقع، اعترف اثنان من المترجمين بالمشكلة في وقت مبكر. تضمنتضمنت Vogt العديد من أشكال الحفريات في الترجمة الألمانية ،الألمانية، في حين أضاف فان دن بروك اثنين من الأطالس كمكمل للنسخة الهولندية لتوضيح الحفريات والحيوانات الحديثة. في النهاية ،النهاية، أدرك تشامبرز أهمية المواد التوضيحية وطلب من كاربنتر اختيار الصور النباتية والحيوانيةوالحيوانية، ،وأخذ معظمها من كتابه الخاص. ثم تم تضمين مائة وسبعة أرقامرسوم توضيحية في الطبعة العاشرة (1853) ، على سبيل المثالالمثال، ، الرقمرسم العملاقالماموث الموضح أعلاه. في الواقع ،الواقع، كان عدد الأرقامالرسوم التوضيحية المختلفة 100 فقط ،فقط، لأن سبعة منهم ظهروا مرتين في الكتاب. الترجمة الوحيدة التي تظهر فيها المجموعة الكاملة من الأرقام هي الترجمة المجرية.
==انظر أيضاًأيضًا==
-->
* العالم الإنجليزي ايراسموس[[إراسموس داروين]] جد تشارلز داروين
==انظر أيضاً==
* [[تاريخ الفكر التطوري]]
*العالم الإنجليزي ايراسموس داروين جد تشارلز داروين
*تاريخ الفكر التطوري
 
==ملاحظات==