عولمة مغيرة: الفرق بين النسختين

أُضيف 23 بايت ، ‏ قبل سنتين
لا يوجد ملخص تحرير
(This article was translated by I Believe in Science & Ideas beyond borders & Beit al Hikma 2.0)
 
'''العولمة المغيرة''' (تعرفكذلك تُعرف أيضًا باسم '''العولمة البديلة''' أو '''العولمة المبدلة''' –مأخوذة من الفرنسية «ألتير موندياليزاسيون»- وتتداخل مع حركة العدالة العالمية)، هي [[حركة اجتماعية]] تدعم مكوناتها التشارك والتفاعل العالمي، لكنها تعارض ما يصفونه بالآثار السلبية [[عولمة اقتصادية|للعولمة الاقتصادية]]، وتعتبر أنها تعمل في الغالب على حساب القيم الإنسانية أو لا تروج بشكل ملائم لها، والقيم الإنسانية هنا مثل السلام والحرية المدنية [[حماية البيئة|وحماية البيئة]] والعدالة الاقتصادية [[قانون العمل|وحماية العمال]] بالإضافة إلى حماية ثقافات [[سكان أصليون|الشعوب الأصلية]].
 
ربما اشتُقّ الاسم من شعار مشهور للحركة وهو «عالم آخر ممكن» الذي أتى من [[المنتدى الاجتماعي العالمي]].<ref>{{cite book|last=Hinkelammert|month=|quote=|chapterurl=|chapter=|pages=[https://archive.org/details/propertyforpeopl0000duch/page/ vii]|id=|doi=|oclc=|isbn=1-84277-479-4|language=|location=|publisher=Progressio|year=2004|first=Franz Josef|date=|series=|edition=|accessdate=|format=|url=https://archive.org/details/propertyforpeopl0000duch/page/|origyear=|title=Property for People, Not for Profit: Alternatives to the Global Tyranny of Capital|others=|editor=|author2=Ulrich Duchrow|authorlink=|url-access=registration}}</ref> تُعتبر حركة العولمة البديلة حركةً تشاركية مصممة من أجل «الاحتجاج على العواقب السلبية المحسوسة البيئية والثقافية والاجتماعية والسياسية والاقتصادية للعولمة [[نيوليبرالية|النيوليبرالية]] واتجاهها».<ref>{{cite book|last=Krishna-Hensel|month=|chapterurl=|chapter=|pages=202|id=|doi=|oclc=|isbn=|language=|location=|publisher=Ashgate Publishing|date=|first=Sai|series=|edition=|accessdate=|format=|url=|year=2006|title=Global Cooperation: Challenges and Opportunities in the Twenty-first Century|others=|editor=|authorlink=|quote=}}</ref> يسعى العديد من أنصار العولمة البديلة إلى تجنب «إلغاء الاقتصادات المحلية والعواقب الإنسانية الكارثية». يتجنب أعضاء هذه الحركة المسمى «مناهض للعولمة» لكونه تحقيري ومغلوط لأنهم يدعمون النشاط الإنساني بشكل فعال على صعيد عالمي ولا يعارضون العولمة الاقتصادية بحد ذاتها.
67٬337

تعديل