فيسبوك: الفرق بين النسختين

تم إزالة 67 بايت ، ‏ قبل شهر واحد
ط
تحديث
(الرجوع عن تعديل معلق واحد من 185.111.5.101 إلى نسخة 39965707 من علاء فحصي.)
ط (تحديث)
| الخدمات = [[خدمة شبكة اجتماعية|خدمة الشبكة الاجتماعية]]
| المالك = [[مارك زوكربيرغ]]
| عدد_الموظفين = 30,275 (يونيو 2018)<ref name=CoInfo>{{مرجع ويب | مسار=http://newsroom.fb.com/company-info/ | عنوان=Company Info {{!}} Facebook Newsroom | الناشرناشر=Facebook |التاريختاريخ=June 30, 2018| مسار الأرشيفأرشيف = https://web.archive.org/web/20190618013657/https://newsroom.fb.com/company-info/ | تاريخ الأرشيفأرشيف = 18 يونيو 2019 }}</ref>
| الشركة_الأم =
| الشركات_التابعة = [[إنستغرام|إنستقرام]]<br/> [[واتساب|واتس آب]]<br/>[[أوكلوس في آر]]<br/>[[PrivateCore]]
== النواحي المالية ==
 
تلقى موقع فيسبوك أول عرض استثماري بمبلغ 500000 [[دولار أمريكي]] في يونيو من عام 2004 من [[بيتر ثييل]] أحد مؤسسي شركة "[[باي بال]]".<ref name="beware">{{مرجع ويب|تاريخ الوصول=2008-04-30|مسار=http://www.theage.com.au/news/general/beware-facebook/2008/01/18/1200620184398.html?page=fullpage#contentSwap2|عنوان=Why you should beware of Facebook |عمل=[[ذي إيج|ذا أيج]]|تاريخ=2008-01-20| مسار أرشيف = https://web.archive.org/web/20180226165244/https://www.theage.com.au/news/general/beware-facebook/2008/01/18/1200620184398.html?page=fullpage | تاريخ أرشيف = 26 فبراير 2018 }} </ref> ثم أعقب ذلك الأمر استثمارًا آخر بعد عام واحد بلغ 12.7 مليون دولار من [[رأس مال مخاطر]] من شركة [[Accel Partners|"آكسيل بارتنرز"]]، ثم 27.5 مليون دولار أخرى من شركة [[أكسيل بارتنرز|"جرايلوك بارتنرز"]].<ref>{{استشهاد بخبر|تاريخ الوصول=2008-03-08 | الأول=Sam | الأخير=Teller | مسار=http://www.thecrimson.com/article.aspx?ref=503336| مسار أرشيف=https://web.archive.org/web/20070818200839/http://www.thecrimson.com/article.aspx?ref=503336 | عنوان=Investors Add $25M to Facebook’s Coffers |عمل=[[جريدة هارفارد كريمسون]] | تاريخ=2006-04-25|تاريخ أرشيف=2006-04-25| وصلة مكسورة = yes }}</ref> وفي أحد [[بيان تدفق نقدي|بيانات التدفق النقدي]] التي تم تسريبها، وُجد أنه خلال [[سنة مالية|السنة المالية]] 2005، تكبد موقع فيسبوك خسارة صافية تقدر بنحو 3.63 مليون دولار.<ref name="cash flows">{{مرجع ويب|تاريخ الوصول=2008-04-30|مسار=http://www.02138mag.com/asset/1138.html|عنوان=Statement of Cash Flows |عمل=[[02138]]| مسار أرشيف = https://web.archive.org/web/20181005044046/http://www.02138mag.com/asset/1138.html | تاريخ أرشيف = 5 أكتوبر 2018 }}</ref>
 
ومع بيع موقع [[شبكة اجتماعية|التواصل الاجتماعي]] الشهير "[[ماي سبيس]]" إلى شركة [[نيوزكوربوريشن|"نيوزكورب"]] في 19 يوليو لعام 2005، انتشرت بعض الشائعات التي تروج لاحتمالية بيع موقع فيسبوك لإحدى شركات الإعلام الكبرى.<ref>{{استشهاد بخبر|تاريخ الوصول=2008-03-07|مسار=http://news.bbc.co.uk/2/hi/business/4695495.stm|عنوان=News Corp in $580&nbsp;m internet buy|ناشر=BBC News|تاريخ=2005-07-19| مسار أرشيف = https://web.archive.org/web/20190601150710/http://news.bbc.co.uk/2/hi/business/4695495.stm | تاريخ أرشيف = 1 يونيو 2019 }}</ref> وقد صرح زوكربيرغ بأنه لا يعتزم ذلك، ونفى صحة تلك الشائعات.<ref>{{مرجع ويب | مسار=| عنوان=Free Flow of Information on the Internet discussions | تاريخ الوصول=2006-09-13 | مؤلف=Zuckerberg, Mark | الأخير=Zuckerberg | الأول=Mark | ناشر=Facebook |تاريخ=2006-09-08}}</ref> وفي 28 مارس من عام 2006، نشرت مجلة ''"[[بيزنس ويك]]"'' أن المفاوضات جارية بشأن شراء موقع فيسبوك. وردًا على ذلك، رفض فيسبوك عرضًا بالبيع يقدر بنحو 750 مليون دولار من مزايد لم يتم الإفصاح عن اسمه، وانتشرت شائعات أخرى بزيادة سعر العرض حتى بلغ 2 مليار دولار.<ref>{{استشهاد بخبر | الأول=Steve | الأخير=Rosenbush | مسار=http://www.businessweek.com/technology/content/mar2006/tc20060327_215976.htm | عنوان=Facebook's on the Block | عمل=[[بلومبيرغ بيزنس ويك]] | تاريخ=2006-03-28 | تاريخ الوصول=2006-04-03| مسار أرشيف = https://web.archive.org/web/20120614022032/http://www.businessweek.com:80/technology/content/mar2006/tc20060327_215976.htm | تاريخ أرشيف = 14 يونيو 2012 | وصلة مكسورة = yes }}</ref>
وفي شهر [[يوليو]]، [[2007]]، صرح زوكربيرغ بأن مسألة بيع فيسبوك غير واردة على الإطلاق لأنه يود الحفاظ على استقلالية الشركة، حيث أشار قائلاً: "إننا لا نسعى إلى بيع الشركة...كما أننا لا نفكر في [[طرح أولي للاكتتاب|الطرح الأولي للاكتتاب العام]] في أي وقت قريب. فذلك الأمر لا يمثل غايتنا الرئيسية في الوقت الراهن."<ref name="future">{{استشهاد بخبر|تاريخ الوصول=2008-03-05|مسار=http://www.time.com/time/business/article/0,8599,1644040,00.html|عنوان=The Future of Facebook |عمل=[[تايم (مجلة)]]|تاريخ=2007-06-17|مؤلف=Sakuma, Paul| مسار أرشيف = https://web.archive.org/web/20130824151123/http://www.time.com/time/business/article/0,8599,1644040,00.html | تاريخ أرشيف = 24 أغسطس 2013 }}</ref>
 
وفي شهر [[سبتمبر]]، [[2007]]، قدمت شركة "مايكروسوفت" عرضًا إلى فيسبوك بشراء نحو 5٪ من أسهم الشركة بقيمة تتراوح ما بين 300 إلى 500 مليون دولار.<ref>{{مرجع ويب|تاريخ الوصول=2008-04-30|مسار=http://www.usatoday.com/tech/techinvestor/corporatenews/2007-10-02-facebook-suitors_N.htm|عنوان=Tech giants poke around Facebook |عمل=[[يو إس إيه توداي]]|تاريخ=2007-10-02|مؤلف=Swartz, Jon| مسار أرشيف = https://web.archive.org/web/20110726222153/http://www.usatoday.com/tech/techinvestor/corporatenews/2007-10-02-facebook-suitors_N.htm | تاريخ أرشيف = 26 يوليو 2011 }}</ref> وفي الشهر نفسه، أبدت العديد من الشركات، ومن بينها شركة "[[جوجل]]"، اهتمامًا بشراء حصة في فيسبوك.<ref>{{مرجع ويب|تاريخ الوصول=2008-03-05|مسار=http://online.wsj.com/article/SB119065193646437586.html?mod=hps_us_whats_news |عنوان=Microsoft Fires Volley At Google in Ad Battle|عمل=[[وول ستريت جورنال]]|تاريخ=2007-09-25|مؤلف=Delaney, Kevin| مسار أرشيف = https://web.archive.org/web/20130506014915/http://online.wsj.com/article/SB119065193646437586.html?mod=hps_us_whats_news | تاريخ أرشيف = 6 مايو 2013 }} </ref>
 
في [[24 أكتوبر]]، [[2007]]، أعلنت شركة |مايكروسوفت| أنها قامت بشراء حصة في فيسبوك بلغت 1.6٪ بقيمة 240 مليون دولار، حيث قُدرت القيمة الضمنية الكلية للموقع بحوالي 15 مليار دولار. وعلى الرغم من ذلك، فإن "مايكروسوفت" قامت بشراء سهم مفضل يتضمن حقوقًا خاصة مثل "حقوق التصفية"، وهو ما يعني أن "مايكروسوفت" ستتقاضى مستحقاتها قبل حملة الأسهم العادية في حالة بيع الشركة. كما أن السهم الذي قامت "مايكروسوفت" بشرائه يخول لها الحق في نشر الإعلانات الدولية على فيسبوك.<ref name="BW-6Aug08"/>
عادةً ما تقوم وسائل الإعلام بعقد المقارنات بين موقعي "فيسبوك" و"[[ماي سبيس]]"، ولكن يبدو أن أشهر الفروق بين الموقعين هو مستوى التخصيص.<ref>{{استشهاد بخبر|تاريخ الوصول=2008-03-08|مسار=http://www.nytimes.com/2007/05/25/technology/25social.html|عنوان=Facebook Expands Into MySpace’s Territory |عمل=[[نيويورك تايمز]]|مؤلف=Stone, Brad|تاريخ=2007-05-25| مسار أرشيف = https://web.archive.org/web/20180918023040/https://www.nytimes.com/2007/05/25/technology/25social.html | تاريخ أرشيف = 18 سبتمبر 2018 }}</ref> فموقع "ماي سبيس" يتيح للمستخدمين تزيين ملفاتهم الشخصية باستخدام لغة [[لغة ترميز النص الفائق]] و[[أوراق الأنماط المتتالية|Cascading Style Sheets (CSS)]]، بينما يوفر موقع "فيسبوك" إمكانية استخدام [[نص عادي|النص العادي]] فقط.<ref>{{مرجع ويب|تاريخ الوصول=2008-04-30|مسار=http://www.pcworld.com/article/id,134635-c,categories/article.html|عنوان=Is Facebook the New MySpace?|عمل=[[بي سي وورلد]]|تاريخ=2007-07-24|مؤلف=Sullivan, Mark}}</ref>
 
يتضمن فيسبوك عددًا من السمات التي تتيح للمستخدمين إمكانية التواصل مع بعضهم البعض. ومن بين هذه السمات سمة [[سمات فيسبوك#Wall|Wall]] أو لوحة الحائط وهي عبارة عن مساحة مخصصة في صفحة الملف الشخصي لأي مستخدم بحيث تتيح للأصدقاء إرسال الرسائل المختلفة إلى هذا المستخدم،<ref name="off">{{مرجع ويب |الأخير=Der |الأول=Kevin |مسار=http://blog.facebook.com/blog.php?post=3532972130 |عنوان=Facebook is off-the-wall |تاريخ الوصول=2007-07-30|ناشر=Facebook| مسار أرشيف = https://web.archive.org/web/20130511024721/http://blog.facebook.com/blog.php?post=3532972130 | تاريخ أرشيف = 11 مايو 2013 }}</ref> وسمة [[سمات فيسبوك#Pokes|Pokes]] أو النكزة التي تتيح للمستخدمين إرسال "نكزة" افتراضية لإثارة الانتباه إلى بعضهم البعض (وهي عبارة عن إشعار يخطر المستخدم بأن أحد الأصدقاء يقوم بالترحيب به)،<ref>{{مرجع ويب|تاريخ الوصول=2008-03-09|مسار=http://www.facebook.com/help.php?page=20|عنوان=Inbox, Messages and Pokes |ناشر=Facebook| مسار أرشيف = https://web.archive.org/web/20080913021035/http://www.facebook.com/help.php?page=20 | تاريخ أرشيف = 13 سبتمبر 2008 | وصلة مكسورة = yes }}</ref> وسمة [[سمات فيسبوك#Photos|Photos]] أو الصور التي تمكن المستخدمين من تحميل الألبومات والصور من أجهزتهم إلى الموقع،<ref name="bifts">{{مرجع ويب|مسار=http://blog.facebook.com/blog.php?post=2406207130|تاريخ الوصول=2008-03-05|عنوان=The Facebook Bifts|ناشر=Facebook| مسار أرشيف = https://web.archive.org/web/20130415061634/http://blog.facebook.com/blog.php?post=2406207130 | تاريخ أرشيف = 15 أبريل 2013 }}</ref> وكذلك سمة [[سمات فيسبوك#status|Status]] أو الحالة التي تتيح للمستخدمين إمكانية إبلاغ أصدقائهم بأماكنهم وما يقومون به من أعمال في الوقت الحالي.<ref>{{مرجع ويب | مسار=http://www.news.com.au/technology/story/0,25642,22822400-5014108,00.html | عنوان=Facebook is... reconsidering the word "is" | تاريخ الوصول=2008-03-08|ناشر=[[News Limited]]|مسار أرشيف=https://web.archive.org/web/20071128222428/http://www.news.com.au/technology/story/0,25642,22822400-5014108,00.html|تاريخ أرشيف=2007-11-28| وصلة مكسورة = yes }} </ref> جدير بالذكر أنه يمكن مشاهدة لوحة الحائط الخاصة بالمستخدم لأي شخص يمكنه مشاهدة الملف الشخصي لهذا المستخدم وفقًا لإعدادات الخصوصية. في يوليو من عام 2007، أتاح فيسبوك إمكانية إرسال رسائل مرفقة تتضمن أي شيء إلى لوحة الحائط، الذي كان مقتصرًا من قبل على المحتويات النصية فقط.<ref name="off"/>
 
وبمرور الوقت، بدأ فيسبوك في إضافة العديد من السمات الجديدة إلى الموقع. ففي 6 سبتمبر من عام 2006، تم الإعلان عن سمة [[سمات فيسبوك#News Feed|News Feed]] أو التغذية الإخبارية التي تظهر على الصفحة الرئيسية لجميع المستخدمين، حيث تقوم بتمييز بعض البيانات مثل التغييرات التي تحدث في الملف الشخصي، وكذلك الأحداث المرتقبة وأعياد الميلاد الخاصة بأصدقاء المستخدم.<ref>{{مرجع ويب |مسار=http://blog.facebook.com/blog.php?post=2207967130|عنوان=Facebook Gets a Facelift|تاريخ الوصول=2008-02-11|الأخير=Sanghvi|الأول=Ruchi|تاريخ=2006-09-06|ناشر=Facebook| مسار أرشيف = https://web.archive.org/web/20130401221715/http://blog.facebook.com/blog.php?post=2207967130 | تاريخ أرشيف = 1 أبريل 2013 }}</ref> في بداية الأمر، أثارت هذه السمة حالة من الاستياء بين مستخدمي فيسبوك؛ حيث شكا البعض من سوء التنظيم وكثرة البيانات غير المرغوب فيها، بينما عبّر البعض الآخر عن مخاوفهم من أن يؤدي ذلك إلى سهولة تعقب الآخرين لأنشتطهم الشخصية (مثل التغييرات التي تطرأ على علاقاتهم والأحداث المختلفة والمحادثات التي يتبادلونها مع الآخرين).<ref>{{مرجع ويب|تاريخ الوصول=2008-06-28|مسار=http://www.businessweek.com/technology/content/sep2006/tc20060908_536553.htm?campaign_id=rss_tech|عنوان=Facebook Learns from Its Fumble |ناشر=[[بلومبيرغ بيزنس ويك]]|تاريخ=2006-09-08|مؤلف=[[Sarah Lacy|Lacy, Sarah]]| مسار أرشيف = https://web.archive.org/web/20120514034920/http://www.businessweek.com:80/technology/content/sep2006/tc20060908_536553.htm?campaign_id=rss_tech | تاريخ أرشيف = 14 مايو 2012 | وصلة مكسورة = yes }}</ref> وردًا على تلك الحالة من الاستياء، قدم زوكربيرغ اعتذارًا عن إخفاق الموقع في تقديم سمات مناسبة يمكن تخصيصها على نحو يحفظ خصوصية الأفراد. ومنذ ذلك الحين، صارت لدى المستخدمين القدرة على التحكم في نوع البيانات التي يمكن تبادلها مع الأصدقاء بصورة تلقائية. فضلاً عن ذلك، فإنه يمكن للمستخدمين منع أصدقائهم من مشاهدة التحديثات التي تطرأ على أنواع محددة من الأنشطة التي يقومون بها مثل التغيير في الملف الشخصي أو الرسائل المكتوبة على لوحات الحائط الخاص بهم ولأصدقاء الذين تمت إضافتهم مؤخرًا.<ref>{{مرجع ويب|تاريخ الوصول=2008-06-28|مسار=http://www.informationweek.com/news/internet/ebusiness/showArticle.jhtml?articleID=192700574|عنوان=Facebook Founder Apologizes In Privacy Flap; Users Given More Control |ناشر=[[InformationWeek]]|تاريخ=2006-09-08|مؤلف=Gonsalves, Antone| مسار أرشيف = https://web.archive.org/web/20100302235804/http://www.informationweek.com:80/news/internet/ebusiness/showArticle.jhtml?articleID=192700574 | تاريخ أرشيف = 2 مارس 2010 }}</ref>
=== مصر ===
 
تعتبر مصر هي الأولى في الشرق الأوسط استخداماً للفيسبوك، حيث يضم موقعها 12 مليون مشترك وفقًا لإحصائيات يونيو 2011<ref>{{مرجع ويب | مسار = http://english.ahram.org.eg/NewsContent/3/12/48064/Business/Economy/Egypt-has-quarter-of-Arab-worlds-Facebook-users-Re.aspx | عنوان = Egypt has quarter of Arab world's Facebook users: Report | عمل = [[الأهرام (جريدة)|جريدة الأهرام]] | تاريخ = 2012-07-18 | تاريخ الوصول = 2012-07-20| مسار أرشيف = https://web.archive.org/web/20181005113249/http://english.ahram.org.eg/NewsContent/3/12/48064/Business/Economy/Egypt-has-quarter-of-Arab-worlds-Facebook-users-Re.aspx | تاريخ أرشيف = 5 أكتوبر 2018 }} </ref> وهو الموقع الإلكتروني الأول للمصريين وقد أثر فيسبوك في الحياة السياسية في مصر خصوصاً بعدما أُنشأت مجموعة على الموقع دُعي فيها إلى إضراب يوم [[6 أبريل]] [[2008]] وشارك في هذه المجموعة أكثر من 71 ألف شخص. وقد تم حجب الموقع في [[26 يناير]] [[2011]] بعد دعوة الشباب إلى ثورة قومية ضد الحزب الحاكم مما سبب اضطراب للسلطات والحكومة المصرية.
وبسبب فيسبوك وثورة الشباب تم قطع اتصال الإنترنت من يوم [[27 يناير]] [[2011]] ولمدة أسبوع كامل في سابقة لتعنت الحكومة المصرية ضد الشباب، مما كبد الاقتصاد المصري خسائر مالية بقيمة 9 مليار جنية. يذكر أيضاً أن موقع فيسبوك ساهم بصورة كبيرة في إطلاق ثورة الخامس والعشرين من يناير عام [[2011]] وذلك عن طريق صفحة كلنا [[مقتل خالد سعيد|خالد سعيد]] التي أنشأها الناشط السياسي [[وائل غنيم]] وقد أطاحت هذه الثورة بنظام الحكم الذي استمر 30 عاماً بتخلى الرئيس السابق [[حسني مبارك|محمد حسني مبارك]] عن الحكم بسبب الضغوط والاحتجاجات الشعبية.
 
=== شركة كونكت يو ===
 
في عام 2004، قامت شركة "كونكت يو" التي أسسها مجموعة من أصدقاء [[مارك زوكربيرغ|زوكربيرغ]] برفع دعوى قضائية ضد موقع فيسبوك، حيث ذكرت الشركة أن زوكربيرغ قد دخل [[عقد شفوي|بعقد شفوي]] تم بينهم بشأن تأسيس فيسبوك، وأنه قام بسرقة الأفكار التي وضعوها حول الموقع،<ref>{{استشهاد بخبر|عنوان=Facebook, ConnectU settle dispute:Case an intellectual property kerfuffle|مسار=http://www.boston.com/business/technology/articles/2008/06/27/facebook_connectu_settle_dispute/|مؤلف=Michael Levenson|ناشر=Boston Globe|تاريخ=2008-06-27|تاريخ الوصول=2009-03-23| مسار أرشيف = https://web.archive.org/web/20160304133839/http://www.boston.com/business/technology/articles/2008/06/27/facebook_connectu_settle_dispute/ | تاريخ أرشيف = 4 مارس 2016 }}</ref> واستخدام [[كود رئيسي|الكود الرئيسي]] الخاص بهم.<ref>{{استشهاد بخبر | الأول=Luke | الأخير=O'Brien |مسار=http://www.02138mag.com/magazine/article/1724.html| عنوان=Poking Facebook | عمل=[[02138]] | تاريخ=November/December 2007| صفحة = 66| تاريخ الوصول=2008-06-26| مسار أرشيف = https://web.archive.org/web/20180919043157/http://www.02138mag.com:80/magazine/article/1724.html | تاريخ أرشيف = 19 سبتمبر 2018 }}</ref><ref>{{استشهاد بخبر | الأول=Timothy J. | الأخير=McGinn |مسار=http://www.thecrimson.com/article.aspx?ref=513007| مسار أرشيف=https://web.archive.org/web/20070815192011/http://www.thecrimson.com/article.aspx?ref=513007 | عنوان=Lawsuit Threatens To Close Facebook | عمل=[[Harvard Crimson]] | تاريخ=2004-09-13|تاريخ أرشيف=2004-09-13|تاريخ الوصول=2008-03-08| وصلة مكسورة = yes }}</ref><ref>{{استشهاد بخبر|تاريخ الوصول=2008-03-08 | الأول=Alexander | الأخير=Maugeri | مسار=http://www.dailyprincetonian.com/archives/2004/09/20/news/10767.shtml | عنوان=TheFacebook.com faces lawsuit | عمل=[[The Daily Princetonian]] | تاريخ=2004-09-20|مسار أرشيف=https://archive.is/SAMP|تاريخ أرشيف=2012-07-24| وصلة مكسورة = yes }} </ref><ref name="Facebook in court over ownership">{{مرجع ويب|تاريخ الوصول=2008-03-15|مسار=http://www.guardian.co.uk/media/2007/jul/25/digitalmedia.usnews|عنوان=Facebook in court over ownership |عمل=[[الغارديان]]|تاريخ=2007-07-25|مؤلف=Tryhorn, Chris| مسار أرشيف = https://web.archive.org/web/20110208012413/http://www.guardian.co.uk/media/2007/jul/25/digitalmedia.usnews | تاريخ أرشيف = 8 فبراير 2011 }}</ref> وقد توصلت الأطراف المتنازعة إلى اتفاق تسوية سري في شهر فبراير من عام 2008.<ref>{{استشهاد بخبر|ناشر=New York Times|مسار=http://bits.blogs.nytimes.com/2008/06/26/judge-ends-facebooks-feud-with-connectu/index.html|تاريخ=2008-06-28| عنوان=Judge Ends Facebook’s Feud With ConnectU|مؤلف=Brad Stone|تاريخ الوصول=2009-03-23| وصلة مكسورة = yes }}</ref> وفي عام 2008، حاولت شركة "كونكت يو" إبطال تلك التسوية ولكن دون جدوى، حيث ادعت أن فيسبوك قلل من قيمته الحقيقية عند إجراء مفاوضات التسوية.<ref>{{مرجع ويب|تاريخ الوصول=2008-03-15|مسار=http://www.livemint.com/2008/03/11000507/Getting-the-startup-documenta.html|عنوان=Getting the start-up documentation right |عمل=[[وول ستريت جورنال]]|تاريخ=2008-03-11|مؤلف=Jagadeesh, Namitha| مسار أرشيف = https://web.archive.org/web/20190322135249/https://www.livemint.com/2008/03/11000507/getting-the-startup-documenta.html | تاريخ أرشيف = 22 مارس 2019 }}</ref><ref>{{مرجع ويب|مسار=http://www.wired.com/techbiz/startups/news/2007/10/facebook_future|عنوان=Facebook Got Its $15 Billion Valuation — Now What?|تاريخ الوصول=2008-07-07| مسار أرشيف = https://web.archive.org/web/20140219035235/http://www.wired.com:80/techbiz/startups/news/2007/10/facebook_future | تاريخ أرشيف = 19 فبراير 2014 }}</ref><ref>{{مرجع ويب|مسار=http://www.marketwatch.com/news/story/internal-facebook-valuation-points-strategic/story.aspx?guid=E0ED3368-7496-4854-8440-6DB6FFDBA4A8&dist=SecEditorsPicks|
عنوان=Internal Facebook valuation points to strategic merit - Valuation is far below the $15 billion cited at time of Microsoft investment|تاريخ الوصول=2008-07-07|ناشر=Wall Street Journal| مسار أرشيف = https://web.archive.org/web/20090219223257/http://www.marketwatch.com:80/news/story/internal-facebook-valuation-points-strategic/story.aspx?guid=E0ED3368-7496-4854-8440-6DB6FFDBA4A8&dist=SecEditorsPicks | تاريخ أرشيف = 19 فبراير 2009 }}</ref><ref>{{مرجع ويب|مسار=http://www.bizreport.com/2007/07/advertisers_disappointed_with_facebooks_ctr.html|عنوان=Advertisers disappointed with Facebook's CTR|تاريخ الوصول=2008-07-07| مسار أرشيف = https://web.archive.org/web/20181004020327/http://www.bizreport.com/2007/07/advertisers_disappointed_with_facebooks_ctr.html | تاريخ أرشيف = 4 أكتوبر 2018 }}</ref><ref>{{استشهاد بخبر|مسار=http://blogs.wsj.com/law/2008/06/27/facebook-wins-connectu-appeal-blames-fee-dispute/|ناشر=Wall Street Journal|تاريخ= June 27, 2008|عنوان=Facebook Wins ConnectU Appeal, Blames Fee Dispute|مؤلف=Dan Slater|تاريخ الوصول=2009-03-23| مسار أرشيف = https://web.archive.org/web/20181211181833/https://blogs.wsj.com/law/2008/06/27/facebook-wins-connectu-appeal-blames-fee-dispute/ | تاريخ أرشيف = 11 ديسمبر 2018 }}</ref> وعلى الرغم من أن ذلك الاتفاق عقد سرًا، فإن الشركة القانونية التي تمثل كونكت يو أعلنت من دون قصد عن قيمة التسوية والتي بلغت 65 مليون دولار.<ref>{{مرجع ويب|تاريخ الوصول=2009-02-10|مسار=http://www.law.com/jsp/ca/PubArticleCA.jsp?id=1202428139731|عنوان=Quinn Spills Value of Facebook Deal |عمل=[[The Recorder]]|تاريخ=2009-02-10|مؤلف=Zusha Elinson| مسار أرشيف = https://web.archive.org/web/20110806215431/http://www.law.com:80/jsp/ca/PubArticleCA.jsp?id=1202428139731 | تاريخ أرشيف = 6 أغسطس 2011 }}</ref>
 
{{الشبكات الاجتماعية على الإنترنت}}
{{تدوين مصغر}}
{{خدمة الشبكة الاجتماعية}}
{{ضبط استنادي}}
{{شريط بوابات|عقد 2000|إنترنت|الولايات المتحدة|شركات|شبكات اجتماعية|سان فرانسيسكو}}
 
[[تصنيف:فيسبوك]]
[[تصنيف:إعلام اجتماعي]]