أندرو لابثورني: الفرق بين النسختين