المشتري: الفرق بين النسختين

لا تغيير في الحجم ، ‏ قبل سنة واحدة
←‏البنية: عدد أقمار المشتري 79 قمر
(الرجوع عن تعديل معلق واحد من Mohammad mmm 88 إلى نسخة 38725978 من MenoBot.)
(←‏البنية: عدد أقمار المشتري 79 قمر)
وسوم: تحرير من المحمول تعديل ويب محمول تعديلات المحتوى المختار
|نصف-المطال =
|تابع_إلى =
|الأقمار =6779 قمرا
|الأبعاد =
|التسطيح = 0.06487 ± 0.00015
المشتري خامس الكواكب بعداً عن [[الشمس]] وأكبر كواكب المجموعة الشمسية.<ref>As of 2008, the largest known planet outside the Solar System is [[TrES-4b|تي آر إي إس - 4]].</ref> وهو [[عملاق غازي]] و[[كتلة|كتلته]] أقل بقليل من 1/1000 من [[كتلة شمسية|كتلة الشمس]]، لكنها تساوي ثلثي كتلة مجموع باقي كواكب المجموعة. ويضم تصنيف العمالقة الغازية كل من [[زحل]] و[[أورانوس]] و[[نبتون]] إضافةً إلى المشتري. ويطلق على هذه الكواكب الأربعة اسم الكواكب الجوفيانية.
 
يتكون المشتري بشكل رئيسي من [[هيدروجين|الهيدروجين]]، ويشكل [[هيليوم|الهيليوم]] أقل بقليل من ربع كتلته. وفي الغالب يحتوي على نواة صخرية تتكون من عناصر أثقل. شكل المشتري [[كروي مفلطح]] بسبب سرعة دورانه الكبيرة. يظهر الغلاف الجوي الخارجي تمايزاً واضحاً لعدة نطاقات في [[طول جغرافي|خطوط طول]] مختلفة. مما يؤدي إلى الاضطراب والعواصف على طول هذه الحدود. كما تتشكل نتيجة هذه إحدى المعالم المميزة للمشتري وهي [[البقعة الحمراء العظيمة]] وهي عاصفة عملاقة معروفة على الأقل منذ القرن السابع عشر عندما تم رصدها لأول مرة [[تلسكوب|بالمرقاب]]. يحيط بهذا الكوكب نظام [[حلقة كوكبية|حلقات]] خافت، و[[حقل مغناطيسي]] قوي. كما يوجد 6779 قمراً تدور حوله<ref name=shep-main>{{مرجع ويب|مسار=http://www.dtm.ciw.edu/users/sheppard/satellites/ |عنوان=The Giant Planet Satellite and Moon Page|مؤلف=Sheppard, Scott S.|ناشر=Departament of Terrestrial Magnetism at Carniege Institution for science|تاريخ الوصول=December 19, 2014| مسار أرشيف = https://web.archive.org/web/20130922232711/http://www.dtm.ciw.edu/users/sheppard/satellites/ | تاريخ أرشيف = 22 سبتمبر 2013 }}</ref>، منهم أربعة أقمار كبيرة تدعى [[أقمار غاليليو|بأقمار غاليليو]] وكانت قد اكتشفت من قبل [[غاليليو غاليلي|غاليلو غاليلي]] سنة 1610. يملك أكبر هذه الأقمار [[غانيميد]] قطراً أكبر من قطر كوكب [[عطارد]].
 
أرسلت عدة بعثات فلكية لاستكشاف المشتري معظمها خلال بداية برنامجي [[برنامج بيونير|بيونير]] و[[برنامج فوياجر|فوياجر]] وفيما بعد بواسطة [[غاليليو (مسبار فضاء)|مركبة غاليليو المدارية]]. وآخر مركبة حلقت فوق المشتري كانت [[نيو هورايزونز|نيوهورايزونز]] سنة 2007. وقد استخدم هذا المسبار جاذبية المشتري لتسريعه لمتابعة رحلته نحو [[بلوتو]]، إلى أن استطاع [[جونو (مسبار فضائي)|مسبار جونو]] من الوصول إلى مدار المشتري في [[4 يونيو]] [[2016]].<ref name="NYT-20160630">{{استشهاد بخبر |الأخير=Chang |الأول=Kenneth |عنوان=All Eyes (and Ears) on Jupiter |مسار=http://www.nytimes.com/2016/07/01/science/jupiter-nasa-juno-hubble.html |تاريخ=June 30, 2016 |عمل=[[نيويورك تايمز]] |تاريخ الوصول=July 1, 2016| مسار أرشيف = https://web.archive.org/web/20180719230628/https://www.nytimes.com/2016/07/01/science/jupiter-nasa-juno-hubble.html | تاريخ أرشيف = 19 يوليو 2018 }}</ref> والتي قد تساهم بياناته التي سيحملها لنا من معرفة بِدايات تشكّلِ [[المجموعة الشمسية]].<ref>[https://nasainarabic.net/juno/articles/view/with-one-year-to-jupiter-nasas-juno-team-prepares ناسا بالعربي - مهمة جونو - فريق مهمة جونو التابع لناسا يستعد لبدء العملِ مع تبقي سنة واحدة على الوصول إلى المشتري<!-- عنوان مولد بالبوت -->] {{Webarchive|url=https://web.archive.org/web/20161011025445/https://nasainarabic.net/juno/articles/view/with-one-year-to-jupiter-nasas-juno-team-prepares |date=11 أكتوبر 2016}}</ref> تستهدف الرحلات المستقبلية للمشتري والكواكب الجوفيانية استكشاف احتمال وجود محيط سائل تحت الغطاء الجليدي للقمر [[أوروبا (قمر)|أوروبا]].
33

تعديل