إيتوكاوا 25143: الفرق بين النسختين

تم إضافة 33 بايت ، ‏ قبل سنة واحدة
ط
بوت:الإبلاغ عن رابط معطوب أو مؤرشف V4.2 (تجريبي)
ط (روبوت: إضافة بوابات معادلة من المقابل الإنجليزي : بوابة:علوم الأرض: بوابة:اليابان: بوابة:المجموعة الشمسية)
ط (بوت:الإبلاغ عن رابط معطوب أو مؤرشف V4.2 (تجريبي))
[[ملف:Schematic view of asteroid (25143) Itokawa.jpg|تصغير|left | 300px|يسار|توضيح أجزاء كويكب إيتوكاوا]]
 
رصدته التلسكوبان والراديوويان " جولدسميث" و"أريسيبو" وتبين صوره أنه مستطيل الشكل حيث يبلغ محوره الأكبر 594 متر وعرضه نحو 320 متر وارتفاعه نحو 288 متر .<ref>S. J. Ostro, L. A. M. Benner, C. Magri, J. D. Giorgini, R. Rose, R. F. Jurgens, D. K. Yeomans, A. A. Hine, M. C. Nolan, D. J. Scheeres, S. B. Broschart, M. Kaasalained, J. L. Margot: ''Radar Observations of Itokawa in 2004 and Improved Shape Estimation''. 37th DPS Meeting. In: ''Bulletin of the American Astronomical Society'', Vol. 37, #3, aas.org: ''[http://aas.org/archives/BAAS/v37n3/dps2005/176.htm?q=publications/baas/v37n3/dps2005/176.htm &#x5B;15.19&#x5D; Radar Observations of Itokawa in 2004 and Improved Shape Estimation]'', Zugriff am 19. Juni 2010 {{Webarchive|url=httphttps://web.archive.org/web/20160304052841/http://aas.org/archives/BAAS/v37n3/dps2005/176.htm?q=publications/baas/v37n3/dps2005/176.htm |date=04 مارس 2016}}</ref> ويتكون سطحه بصفة أساسية من مادة تحتوي على [[سيليكات|السيليكات]] .<ref>R. P. Binzel, A. S. Rivkin, S. J. Bus, J. M. Sunshine, T. H. Burbine: ''MUSES-C target asteroid (25143) 1998 SF36: A reddened ordinary chondrite''. In: ''[[Meteoritics & Planetary Science]]'', Vol. 36, S. 1167</ref> وهو يدور حول محوره في 12 ساعة و9 دقائق .<ref>S. J. Ostro, A. L. Benner, M. C. Nolan, J. D. Giorgini, R. F. Jurgens, R. Rose, D. K. Yeomans: ''Radar Observations of Asteroid 25143 (1998 SF36)'', American Astronomical Society, 33rd DPS Meeting. In: ''Bulletin of the American Astronomical Society'', Vol. 33, S. 1117, aas.org: ''[http://aas.org/archives/BAAS/v33n3/dps2001/219.htm?q=publications/baas/v33n3/dps2001/219.htm &#x5B;41.13&#x5D; Radar Observations of Asteroid 25143 (1998 SF36)]'', Zugriff am 19. Juni 2010 {{Webarchive|url=httphttps://web.archive.org/web/20131109214238/http://aas.org/archives/BAAS/v33n3/dps2001/219.htm?q=publications/baas/v33n3/dps2001/219.htm |date=09 نوفمبر 2013}}</ref>
 
عند قياس سرعة دوران المويكب إلتوكاوا حول الشمس لتعيين "تأثير يورب " اختلفت القياسات عن القيم المحسوبة . ثم اتضح بعد ذلك أن سبب هذا الاختلاف يكمن في حقيقة أن الكويكي يتكون من جزئين أحدهما ابلغ كثافته نحو 8و2 جرام/سنتيمتر مكعب والجزء الكبير الآخر ذو [[كثافة]] تبلغ نحو 7و1 جرام لكل سنتيمتر مكعب . (متوسط الكثافة 95و1 جرام لكل سنتيمتر مكعب).
تلك الحقيقة وهو أن جزء من الكويكب ذو كثافة
2850 كيلوجرا لكل متر مكعب ، وجزء آخر ذو كثافة
1750 كيلوجرام /متر مكعب تحعل كويكب إيتوكاوا فريدا بين الكويكبات . ويرجح بعض العلماء أنه قد تكوّن من التحام كويكبين.<ref>[http://www.zeit.de/wissen/2014-02/asteroid-itokawa-doppelstruktur ''Kosmische Erdnuss mit gespaltener Persönlichkeit''], Zeit Online vom 5.&nbsp;Februar 2014. Abgerufen am 06.&nbsp;Februar 2014. {{Webarchive|url=httphttps://web.archive.org/web/20160313015136/http://www.zeit.de/wissen/2014-02/asteroid-itokawa-doppelstruktur |date=13 مارس 2016}}</ref>
 
== بعثة هيابوسه ==
أطلق اليايانيون بعثة مسبار الفضاء هيابوسه بغرض دراسة كويكب إيتوكاوا . وقد سجل مسبتر الفضاء صورا له في سبتمير 2005 حيث وصل إليه المسبار . وقام المسبار بتصوير الكويكب بدقة تبلغ 1 متر من السطح (أي أن الصور تبين الأشياء ذات حجم 1 متر أو أكثر ولا تستطيع تفسر اشياء أصغر من 1 متر) . واتضح من الصور أن سطح الكويكب إيتوكاوا خاليا من الفوهات التي تكثر على كويكبات أخرى مثل "243 إيدا " أو "433 إيروس" والتي سبق وأن رصدت بواسطة مسبارات . تتكون بعض أجزاء كويكب إيتوكاوا من [[صخر|صخور]] وألجزاء أخرى منه تغطيها ما يسمى [[ريغوليت]] (وهو فتات الصخور التي تحللت بسبب عوامل التعرية من اختلاف كبير في الظل أو عند تعرضها للشمس). واجزاء أخرى تظهر فيها الصخور بوضوح .
 
تمكنت بعثة هيابوسه تعيين حجم ومقاييس الكويكب إيتوكاوا والتي تبلغ . 535&nbsp;×&nbsp;294&nbsp;×&nbsp;209 متر . وعين متوسط كثافته بنحو 95و1 جرام /سنتيمتر مكعب بدقة قدرها ;±&nbsp;0,14&nbsp;جرام/سنتيمتر مكعب. بذلك تبلع كثافة الكويكب [[كثافة]] [[رمل|الرمل]] وأقل كثيرا من كثافة "الخوندريت" التي تبلغ عادة 3,2&nbsp;جرام لكل سنتيمتر مكعب . تلك الكثافة تدل على أن الكويكب تمسكه قوي الجاذبية [[كومة أنقاض|لكومة أجزائه]] rubble pile وتتخلله ثغرات بحيث تبلغ مساميته نحو 40% .<ref>Th. Müller: ''Ein Kleinplanet unter der Lupe''. In: ''[[Sterne und Weltraum]]'', 12/2006, S. 26</ref> تلك هي استنتاجات البحث حتى عام 2006 ويرجى معرفة أدق من ذلك عن كويكب إيتوكاوا في ضوء أبحاث عام 2014 ، حيث تبين أن الكويكب يتكون من جزئين مختلفين عن بعضهما البعض من وجهة الكثافة . أي أن البحث لا يزال جاريا.
 
== مداره حول الشمس ==
[[ملف:25143 Itokawa-orbit Dec 3, 2006.png|تصغير|يسار|400px|Itokawa's orbit]]
 
يوضح الشكل مدار الكويكب إيتكاوا حول الشمس . وقد قامت اليابان لاداء بعثتها بعد وصول المسبار الفضائي هيابوسه إليه في عام 2005 من بعد انطلاقه في عام 2000 . تم اختياره لأداء البعثة المفصلة للمسبار بأن أودع في مدار حول الشمس قريبا من الكويكب بنحو 20 [[كيلومتر]] في يوم 12 سبتمبر 2005 ، واقتصرت بعد ذلك إلى مسافة 7 كيلومتر من الكويكب. وكانت جاذبية إيتوكاوا لا تكفي لأن يكون المسبار تابع له فبقي على هذا الارتفاع يزامله في الدوران حول الشمس . ثم هبط المسبار على سطح إيتوكاوا في 20 نوفمبر لمدة 30 دقيقة ولكنه لم يفلح في تشغيل جهاز مصمم لجمع عينات من سطحه . وفي 25 نوفمبر أجريت محاولة ثانية للهبوط عليه وأخذت منه عينات في كبسولة. وأرجعت الكبسولة إلى الأرض وهبطت في "ووميرا " [[أستراليا|بأستراليا]] في 13 يونيو 2010 الساعة 13:51 حسب [[توقيت عالمي منسق|التوقيت العالمي المنسق]] (أي في الساعة 23:21 حسب التاوقيت المحلي في أستراليا.) وأعلنت وكالة الفضاء اليابانية في يوم 16 نوفمبر 2010 أن الكبسولة جاءت بعينات من كويكب إيتوكاوا .<ref>{{مرجع ويب|المسارمسار=http://www.universetoday.com/78895/confirmed-hayabusa-nabbed-asteroid-particles/|العنوانعنوان=Confirmed: Hayabusa Nabbed Asteroid Particles|الأول=Nancy|الأخير=Atkinson|الناشرناشر=[[Universe Today]]|التاريختاريخ=16 November 2010|تاريخ الوصول=16 November 2010| مسار الأرشيفأرشيف= httphttps://web.archive.org/web/20101206090603/http://www.universetoday.com/78895/confirmed-hayabusa-nabbed-asteroid-particles/| تاريخ الأرشيفأرشيف= 6 December 2010 <!--DASHBot-->| وصلة مكسورة= no}}</ref>
 
== المراجع ==