بصمة حيوية: الفرق بين النسختين

لا تغيير في الحجم ، ‏ قبل سنة واحدة
لا يوجد ملخص تحرير
(بوت:الإبلاغ عن رابط معطوب أو مؤرشف V3.3)
وسوم: تحرير من المحمول تعديل ويب محمول تعديل المحمول المتقدم
'''البصمة الحيوية''' {{إنج|Biosignature}} هىهي أي محتوى أو عينة - على سبيل المثال؛ العناصر أو [[نظير (كيمياء)|النظائر]] أو [[جزيء|الجزئيات]] أو [[ظاهرة|الأحداث]] التي توفر [[دليل علمي|دليلا علميا]] على [[حياة]] سابقة أو حالية.<ref name=SSG >{{مرجع كتاب| الأخير2=Beaty | الأخير=Steele| contribution=Final report of the MEPAG Astrobiology Field Laboratory Science Steering Group (AFL-SSG)| العنوان=The Astrobiology Field Laboratory | الناشر=the Mars Exploration Program Analysis Group (MEPAG) - NASA| place=U.S.A.| الصفحات=72| date=September 26, 2006| id= | contribution-url=http://mepag.jpl.nasa.gov/reports/AFL_SSG_WHITE_PAPER_v3.doc| chapter-format=.doc| postscript=. |display-authors=etal}}</ref><ref>{{مرجع ويب | المسار = http://www.science-dictionary.com/definition/biosignature.html | العنوان = Biosignature - definition | تاريخ الوصول = 2011-01-12 | السنة = 2011 | العمل = Science Dictionary| مسار الأرشيف = https://web.archive.org/web/20120317025522/http://www.science-dictionary.com/definition/biosignature.html | تاريخ الأرشيف = 17 مارس 2012 }}</ref><ref name='Biosignatures 2011'>{{cite journal | العنوان = Preservation of Martian Organic and Environmental Records: Final Report of the Mars Biosignature Working Group | journal = Astrobiology | التاريخ = 23 February 2011 | الأول = Roger E. | الأخير = Summons |المؤلف2=Jan P. Amend |المؤلف3=David Bish |المؤلف4=Roger Buick |المؤلف5=George D. Cody |author6=David J. Des Marais | volume = 11 | issue = 2 | الصفحات = 157–81 | doi = 10.1089/ast.2010.0506 | المسار = http://eaps.mit.edu/geobiology/recent%20pubs/AST-2010-0506-Summons_Mars%20Taphonomy.pdf | تاريخ الوصول = 2013-06-22|bibcode = 2011AsBio..11..157S | pmid=21417945| last7 = Dromart | first7 = G | last8 = Eigenbrode | first8 = J. L. | last9 = Knoll | first9 = A. H. | last10 = Sumner | first10 = D. Y. }}</ref>.وتشمل خصائص الحياة القابلة للقياس هياكلها الفيزيائية والكيميائية المعقدة، وكذلك استخدامها للطاقة الحرة وإنتاج [[كتلة حيوية]] ومخلفات. ونظرا لخصائصه الفريدة، يمكن تفسير التسمم البيولوجي بأنه قد تم إنتاجه من قبل [[متعضية|الكائنات الحية]]. ومع ذلك، من المهم ألا تعتبر البصمة الحيوية حاسمة لأنه لا توجد وسيلة مسبقة لمعرفة تلك البصمات الحيوية العامة للحياة والتي هي فريدة من نوعها لظروف مميزة للحياة على الأرض.<ref>{{مرجع ويب | المسار = http://astrobiology.nasa.gov/nai/library-of-resources/annual-reports/2003/cub/projects/philosophical-issues-in-astrobiology/ | العنوان = Philosophical Issues in Astrobiology | تاريخ الوصول = 2011-04-15 | المؤلف = Carol Cleland |المؤلف2=Gamelyn Dykstra|المؤلف3=Ben Pageler | السنة = 2003 | الناشر = NASA Astrobiology Institute| مسار الأرشيف = https://web.archive.org/web/20120305001111/http://astrobiology.nasa.gov/nai/library-of-resources/annual-reports/2003/cub/projects/philosophical-issues-in-astrobiology/ | تاريخ الأرشيف = 5 مارس 2012 | وصلة مكسورة = yes }}</ref>
وبالرغم من ذلك فأنة من المعروف أن أشكال الحياة تطرح مواد كيميائية فريدة من نوعها، بما في ذلك الحمض النووي، في البيئة كدليل على وجودها في موقع معين.<ref name="NYT-20150122">{{استشهاد بخبر |الأخير=Zimmer |الأول=Carl |وصلة المؤلف=Carl Zimmer |العنوان=Even Elusive Animals Leave DNA, and Clues, Behind |المسار=https://www.nytimes.com/2015/01/27/science/even-elusive-animals-leave-dna-and-clues-behind.html |التاريخ=January 22, 2015 |العمل=[[نيويورك تايمز]] | مسار الأرشيف = http://web.archive.org/web/20180726041103/https://www.nytimes.com/2015/01/27/science/even-elusive-animals-leave-dna-and-clues-behind.html | تاريخ الأرشيف = 26 يوليو 2018 }}</ref>
 
237

تعديل