افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

لا تغيير في الحجم ، ‏ قبل شهرين
| accessdate = 2018-02-09
}}</ref>
ستصبح قبرص قادرة على التصدير بسهولة لمرفق تسييل الغاز المصري في [[دمياط]] أو إلى السوق المحلي المصري، ويمكنها فعل ذلك قبل أن تبدأ إسرائيل بالتصدير هناك. في إسرائيل، قد تستغرق خطط تطوير الخزانات وتصدير الغاز أعواماً. على سبيل المثال، حقل لڤياثان،لفياثان، والذي أُكتشف في 2010، سيبدأ في توريد الغاز في 2020. من جهة أخرى، قامت إني بتطوير حقل ظهر المصري والذي استغرق عامين ونصف. كما تعتبر إني شريكاً في مرفق تسييل الغاز في دمياط، الأمر الذي من شأنه أن يجعل تصدير الغاز القبرصي لمصر أكثر سهولة.
3٬421

تعديل