مجزرة بحر البقر: الفرق بين النسختين

تم إضافة 13 بايت ، ‏ قبل سنة واحدة
ط
اضافة كلمة
ط (بوت: إزالة قالب يصل لقيمة خاطئة)
ط (اضافة كلمة)
وسوم: تحرير من المحمول تعديل ويب محمول تحرير مرئي تعديلات المحتوى المختار
== خلفية تاريخية ==
{{مفصلة|حرب الاستنزاف}}
في عام 1967 عقب احتلال إسرائيل لشبه جزيرة [[سيناء]]، نشبت حرب استنزاف بين مصر وإسرائيل في ضفتي قناة السويس؛ حيث قامت مصر بشن هجمات موسعة على المواقع الإسرائيلية سواء بهجمات الكوماندوز أو بالقصف المدفعي وبادرت إسرائيل أيضًا بالقصف المماثل علي مدن القناة والقوات المتمركزة فيها، بدأت هذه المعارك في البداية ب[[معركة رأس العش]] و[[الغارات المصرية على ميناء إيلات الإسرائيلي|الهجوم علي ميناء إيلات الإسرائيلي]] وغيرها، وخلال عامي 1968 و1969 زادت عدد الهجمات المصرية علي المواقع الإسرائيلية في سيناء واستطاعت التوغل خلف الخطوط الإسرائيلية محدثة خسائر ضخمة وأشهرها إغارة لسان بور توفيق التي كانت ضربة موجعة من حيث العدد والخسائر في صفوف الجيش الإسرائيلي.<ref name="الأهرام اليوومي">[http://www.ahram.org.eg/News/964/12/235667/%D9%85%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D8%A7%D9%87%D8%B1%D8%A7%D9%85/%D8%AD%D8%B1%D8%A8-%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D9%86%D8%B2%D8%A7%D9%81-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%AC%D9%8A%D8%AF%D8%A9.aspx حرب الاستنزاف المجيدة - الأهرام اليومي] {{Webarchive|url=http://web.archive.org/web/20170918174224/http://www.ahram.org.eg:80/News/964/12/235667/%D9%85%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D8%A7%D9%87%D8%B1%D8%A7%D9%85/%D8%AD%D8%B1%D8%A8-%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D9%86%D8%B2%D8%A7%D9%81-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%AC%D9%8A%D8%AF%D8%A9.aspx |date=18 سبتمبر 2017}}</ref>
[[ملف:F-4E Tel Noft 160413 02.jpg|تصغير|صورة للطائرة F-4 فانتوم الثانية أمريكية الصنع التي استخدمتها إسرائيل في هجماتها الجوية أثناء حرب الإستنزاف]]
أدت نتائج هذه الإغارات الأليمة إلى تغيير جذري في خطط [[إسرائيل]] لمجابهة الاستنزاف المصري، والتصعيد بالاستنزاف المضاد إلى مرحلة أكثر شمولا بإدخال الطيران الإسرائيلي ذراع إسرائيل الطويلة في المعركة وتنفيذ العملية بوكسر. ويقول زئيف شيف المحلل الإسرائيلي في كتابه عن [[حرب الاستنزاف]]. أن عملية لسان بور توفيق هي التي أنهت الجدل داخل أروقة القيادة الإسرائيلية حول حتمية تدخل الطيران في المعركة. ويستطرد: " لقد كان هذا النجاح هو أبرز ما حققه المصريون، ومن الواضح أنه كان سيحفزهم إلى نشاط أكبر، لا مناص عن إيقافهم عنه بسرعة ". كما ذكرت [[معاريف|صحيفة معاريف]] نقلا عن المتحدث العسكري الإسرائيلي: " أمام الضغط الهائل الذي مارسه المصريون في الجبهة، والحياة التي أصبحت لا تطاق على الضفة الشرقية للقناة، أقدمت القيادة الإسرائيلية على استخدام سلاح الطيران، الذي كانت كل الآراء تصر على الاحتفاظ به للمستقبل ". وقد مهدت القوات الإسرائيلية لدفع الطيران بمحاولة التخلص من بعض الرادارات المصرية ونقط المراقبة الجوية.
23

تعديل