التهاب الفقار القسطي: الفرق بين النسختين

تم إزالة 1 بايت ، ‏ قبل 7 أشهر
== التاريخ ==
لدى المرض تاريخ طويل، فقد ميّزه الطبيب (جالينGalen) عن التهاب المفاصل الروماتويدي في القرن الثاني،<ref>{{cite journal | vauthors = Dieppe P | العنوان = Did Galen describe rheumatoid arthritis? | journal = Annals of the Rheumatic Diseases | volume = 47 | issue = 1 | الصفحات = 84–87 | السنة = 1988 | pmid = 3278697 | pmc = 1003452 | doi = 10.1136/ard.47.1.84-b }}</ref> وفي عملية كشف أثري تم العثور على آثار هيكل عظمي تعود إلى مومياء في مصر قد تجاوز عمره 5000 عام، حيث أثبت وجود المرض منذ ذلك الحين، فظهر في الهيكل تصلّب وتعظّم المفاصل وإرتكاز العظم (وهو النسيج الضام الواقع بين العظم والأوتار أو الأربطة) في الهيكل العظميّ المحوري، وهو ما يعرف بمرض السيساء الخيوارانية<ref>{{cite journal | vauthors = Calin A | العنوان = Ankylosing spondylitis | journal = Clin Rheum Dis | volume = 11 | issue = 1 | الصفحات = 41–60 | التاريخ = April 1985 | pmid = 3158467 }}</ref>
وفي عام 1559 وصف الطبيب الجراح ريالدو كولمبو (Realdo Colombo) ما قد يمكن أن يكون المرض في ذلك الوقت،<ref>{{cite journal | vauthors = Benoist M | العنوان = Pierre Marie. Pioneer investigator in ankylosing spondylitis | journal = Spine | volume = 20 | issue = 7 | الصفحات = 849–52 | التاريخ = April 1995 | pmid = 7701402 | doi = 10.1097/00007632-199504000-00022 }}</ref> و تموتم نشر أول تفسير للتغيرات المرضيّة في الهيكل العظمي التي كان من الممكن أن تكون مرتبطة بإلتهاب الفقار المقسط في عام 1691 من قبل الطبيب برنارد كونر (Bernard Connor)،<ref>{{cite journal | vauthors = Blumberg BS | العنوان = Bernard Connor's dcription of the pathology of ankylosing spondylitis | journal = Arthritis Rheum. | volume = 1 | issue = 6 | الصفحات = 553–63 | التاريخ = December 1958 | pmid = 13607268 | doi = 10.1002/art.1780010609 }}</ref> و في عام 1818 كان الطبيب بنيامين برودي (Benjamin Brodie) أول من وثّف حالة شخص كان من تامعتقد أنه يعاني من إلتهاب الفقار المقسط بالإضافة إلى إلتهاب القزحية.<ref>{{cite journal | vauthors = Leden I | العنوان = Did Bechterew describe the disease which is named after him? A question raised due to the centennial of his primary report | journal = Scand J Rheumatol | volume = 23 | issue = 1 | الصفحات = 42–5 | السنة = 1994 | pmid = 8108667 | doi = 10.3109/03009749409102134 }}</ref>
 
وفي عام 1858 نشر ديفد تاكر(David Tucker) كتيب صغير وصف فيها حالة ليونارد تراسك(Leonard Trask) ، الذي كان يعاني من تشوه شديد في العمود الفقري بعد إصابته بإلنهاب الفقار المقسط،<ref>{{مرجع ويب | عنوان=Life and sufferings of Leonard Trask | مسار=http://www.HLAB27.com.com/members/life%20and%20sufferings%20of%20leonard%20trask.pdf | تنسيق=PDF | ناشر=Ankylosing Spondylitis Information Matrix.| مسار الأرشيف = https://web.archive.org/web/20120303164657/http://www.hlab27.com.com/members/life and sufferings of leonard trask.pdf | تاريخ الأرشيف = 03 مارس 2012 }}</ref> ففي عام 1833 وقع ليونارد عن حصان، مما أدى إلى تفاقم حالته ونتج عن ذلك تشوه شديد. فقد أخبر تاكر: