التهاب الفقار القسطي: الفرق بين النسختين

تم إزالة 3 بايت ، ‏ قبل 8 أشهر
 
== توقعات سير المرض ==
تعتمد توقعات سير المرض على شدته،<ref name="Patient UK_7"/> و قدوقد تتراوح شدته بين الخفيف إلى المضعِف مع تطوره، و ماوما بين المسيطر عليه طبياً و الحرونوالحرون (المرض المقاوم للعلاج)، و فيوفي بعض الحالات يكون المرض يتمثل بنوبات من الإلتهاب الشديد و يتبعها حالة من الهَدْأَة مما يقلل من حالة الضعف و العجز، و البعض الآخر لا يمر بحالات الهدأة و إنما يعانون من إلتهاب حاد و ألم مما يؤدي إلى عجز بليغ.<ref name="Patient UK_7"/> ومع تقدّم المرض قد يتصلّب المفصل القطنيّ العجزيّ و الفقرات مما يؤدي إلى إندماج العمود الفقريّ،<ref name="pmid12381506">{{cite journal | vauthors = Sieper J, Braun J, Rudwaleit M, Boonen A, Zink A | العنوان = Ankylosing spondylitis: an overview | journal = Ann. Rheum. Dis. | volume = 61 Suppl 3 | issue = | الصفحات = iii8–18 | السنة = 2002 | pmid = 12381506 | pmc = 1766729 | doi = 10.1136/ard.61.suppl_3.iii8 }}</ref> مما يجعله سريع التأثر لأنه أصبح عظمة واحدة، مما يفقده مداه الحركي و يجعله أكثر عرضة للكسور، و هذا يحد من حركة المريض و يأثر على نوعية حياته و كفاءتها، الإندماج الكامل للعمود الفقري يقلل من مداه الحركيّ و يزيد الآلام لدى المريض، بالإضافة إلى تَخَرُّبُ المفصل مما يؤدي إلى الحاجة لاستعاضته.<ref name="pmid24345154">{{cite journal | vauthors = Bond D | العنوان = Ankylosing spondylitis: diagnosis and management | journal = Nurs Stand | volume = 28 | issue = 16-18 | الصفحات = 52–9; quiz 60 | السنة = 2013 | pmid = 24345154 | doi = 10.7748/ns2013.12.28.16.52.e7807 }}</ref>
 
بعد فترة طويلة من المرض قد يتعرض المصاب إلى قلة العظم في العمود الفقري وتخلخله مما يؤدي إلى كسور نتيجة الضغط و تحدّب في الظهر، من العلامات الأساسية لإلتهاب الفقار المقسط المتقدم هي تكون ناتئ عظميّ رباطي يمكن رؤيته في صور الأشعة السينية (X-ray) و و نمو غير طبيعي للعظم يؤثر في العمود الفقريّ يظهر كالنابتة العظمية والمَذَل التهاب الأنسجة المحيطة بالأعصاب.
=== المشية ===
الموضع الأحدب الناتج عن الإندماج الكلي لفقرات العمود الفقري قد يؤثر في مشية المصاب، فزيادة الحداب يؤدي إلى إزاحة أمامية و سفلية في مركز الكتلة لدى المريض فيعوض الجسم عن تلك الإزاحة بزيادة في ثني الركبة و زيادة الثَنْيٌ أَخْمَصِيّ في مفصل الكاحل. يمتاز مشي المصاب بالحذر الشديد و ذلك بسبب قدرتهم المحدودة على امتصاص الصدمات، و لديهم قدرة محدودة ايضاً في رؤية الأفق.<ref name="pmid21229328">{{cite journal | vauthors = Del Din S, Carraro E, Sawacha Z, Guiotto A, Bonaldo L, Masiero S, Cobelli C | العنوان = Impaired gait in ankylosing spondylitis | journal = Med Biol Eng Comput | volume = 49 | issue = 7 | الصفحات = 801–9 | السنة = 2011 | pmid = 21229328 | doi = 10.1007/s11517-010-0731-x }}</ref>
 
== علم الأوبئة ==
يتراوح معدل انتشار مرض ‘التهاب الفقار المقسط بين 0.1-0.2% من الفئة السكانية.<ref name="Patient UK_7"/> و يعد المرض أكثر انتشارا في شمال أوروبا، و أقل انتشارا في الكاريبيون المنحدرون من أصل إفريقي،<ref name="Patient UK_7"/> تعتبر نسبة الإصابة في الذكور إلى الإناث 3:1،<ref name="Patient UK_7"/> ولكن يؤمن الكثير من أطباء أمراض الرومتزم أن تشخيص الأطباء للإناث المصابات أقل من العدد الفعليّ للإناث المصابات بالمرض على أرض الواقع، و السبب في ذلك هو أن أعراض المرض تكون أقل شدة منها في الإناث منها عند الذكور، فمعظم المصابين بالمرض يمتلكون المستضد HLA-B27 <ref name=Cecil>{{مرجع كتاب|الأخير1=Goldman|الأول1=Lee|عنوان=Goldman's Cecil Medicine|ناشر=Elsevier Saunders|مكان=Philadelphia|الرقم المعياري=1-4377-2788-3|سنة=2011|صفحة=607|إصدار=24th}}</ref> و نسبة عالية من الغلوبولين المناعيّ (immunoglobulin A IgA) في الدم.