المؤسسة العامة للخطوط الحديدية: الفرق بين النسختين

ط (بوت:الإبلاغ عن رابط معطوب أو مؤرشف V3.5)
انطلقت فكرة إنشاء سكة الحديد بالمملكة في منتصف الستينات الهجرية (الأربعينات الميلادية)، عندما برزت الحاجة إلى إنشاء ميناء تجاري على ساحل الخليج لنقل البضائع المستوردة عن طريقه إلى مستودعات [[شركة الزيت العربية الأمريكية]] ([[أرامكو]]). اشتملت الفكرة التي تقدمت بها شركة أرامكو لإنشاء خط للسكة الحديد من الدمام إلى الرياض على إنشاء ميناء تجاري كبير يمكنه استقبال السفن الضخمة التي تنقل مستلزمات أعمال صناعة النفط ومعداتها، فضلاً عما سيكون لهذا الميناء من فوائد جمة للاقتصاد الوطني.
 
وعندما عرض الأمر على [[الملك عبد العزيز آل سعود]]، يرحمه الله، أمر جلالته بتنفيذ المشروع كاملا ليصل إلى العاصمة الرياض. وتم بالفعل البدء في تنفـيذ المشروع 21 أكتوبر 1947، وفي [[30 أكتوبر]] [[1951]] أقيم احتفال رسمي بافتـتـاح الخط في الرياض بحضور الملك عبد العزيز. وظلت السكة الحديد تعمل تحت إشراف شركة أرامكو لفترة من الزمن، ثم ارتبطت بوزارة المالية وسميت مصلحة السكة الحديد. وفي [[13 مايو]] [[1966]] صدر مرسوم ملكي كريم بالموافقة على النظام التأسيسي للمؤسسة العامة للخطوط الحديدية، وبمقتضاه تم تحويل السكة الحديد إلى مؤسسة عامة لها شخصية اعتبارية، يديرها مجلس إدارة، ويرسم سياساتها العامة وفقاً لأسس تجارية ، وظلت كذلك إلى أن أسس [[صندوق الاستثمارات العامة]] بالمملكة العربية السعودية [[الشركة السعودية للخطوط الحديدية]] (سار) لتعمل بدلا ًمنها وفق هيكليةلهيكلية جديدة عام 2006 م.
 
 
8٬413

تعديل