افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

تم إزالة 14 بايت ، ‏ قبل 4 أشهر
ط
←‏التجسس: تعديل إملائي بسيط
 
== التجسس ==
تحمل لونا كوهين [[الجنسية الأمريكية]] وهي عضوهعضوة في [[الحزب الشيوعي]] ب[[الولايات المتحدة الأمريكية]]. في عام 1941، تم تجنيدها في عملية [[تجسس]] [[سوفييتي]] خارج [[ولاية نيويورك]] علي يد زوجها موريس. في البداية عملت هي وموريس مع ضابط المراقبة السوفيتي سيميون سيميونوف إلى أن تم القبض على سيميونوف في [[مكتب التحقيقات الفيدرالي]] عن طريق رسالة مجهولة، بعد ذلك تم استعادته إلى موسكو. بعد 4 أشهر، تم تعيين للونا وموريس ضابط مراقبة جديد يسمي أناتولي ياتسكوف.<ref>Carr, Barnes. Operation Whisper : The Capture of Soviet Spies Morris and Lona Cohen, University Press of New England, 2016. p. 150.</ref>.
 
تم تكليف لونا لأول مرة بسرقة أسلحة أمريكية مطورة حديثًا للاتحاد السوفيتي. التقت لونا بشاب ذكرت في تقريرها انأن اسمه ألين، كان يعمل في مصنع للطائرات في [[هارتفورد]]، [[كونيتيكت]]. طلبت لونا من ألين تهريب نموذج عمل ل[[بندقية آلية]] جديدة من مصنعه. فوافق، مقابل 2000 [[دولار]]. حمل ألين النموذج على كتفيه أسفل معطفه، وتمكن من التسلل من المصنع وأخفاها داخل حقيبة [[كمان]] ونقلها إلى [[القنصلية]] السوفيتية دون معرفة أحد.<ref>Carr, Barnes. Operation Whisper : The Capture of Soviet Spies Morris and Lona Cohen, University Press of New England, 2016. p. 126.</ref>
 
في عام 1942، بدأت شبكة موريس في التوسعبالتوسع ووظفووظفت سبعة عملاء وبدأوبدأت قدرة لونا في القيادة بالظهور. سميت الشبكة بالخط العاشر شملت مهماتهم عمليات التجسس التقنيهالتقنية والعلمية والصناعية، قاموا خلالها باستلام وتسليم العديد من المستندات على طول الساحل الشرقي. وكثيرا ما تلقت وثائق من البحارة من [[أمريكا الجنوبية]] ومن [[أوروبا]]. استطاعت باستخدام سحرها اقناعإقناع عمال الرصيف بالسماح لها بالوصول إلى السفن.
 
في وقت لاحق، كتب سيميونوف تقييمًا لكوهين، أظهر فيه مدى حبها للاتحاد السوفيتي وعملها مع العميل لينك والذي تم تحديده في النهاية باسم بيل ويسباند.<ref>Carr, Barnes. Operation Whisper : The Capture of Soviet Spies Morris and Lona Cohen, University Press of New England, 2016. p. 135.</ref><ref>Semyonov to Fitkin, circa 1944, KGB file 40129, vol. 3a, 212– 13, Vassiliev, White Notebook #1, 112– 13, LOC.</ref>
أثناء عملها في الخط العاشر، عملت لونا في محطتين دفاعيتين. الأولى، في عام 1942، في معدن بابل مشغل للآلات والثانية في عام 1943، في منتجات [[برغي|براغي]] [[الطائرات]]. أثناء عملها في منتجات براغي الطائرات تعرضت لونا لحادث، وتمزق جزء من شعرها. اتهمتها المشرفة التي عملت عليها بالوعظ بالشيوعية.<ref>Carr, Barnes. Operation Whisper : The Capture of Soviet Spies Morris and Lona Cohen, University Press of New England, 2016. p. 140.</ref>
 
عندما تسربت ملعومات عن [[مشروع مانهاتن]] المتطور إليإلى [[السوفييت]]، تم اختيار لونا كوهين من قبل ضابط المراقبة الجديد، أناتولي ياتسكوف ، للعمل سريعا. كانت مهمة لونا هي نقل معلومات سرية من قاعة [[ثيودور هول|ثيودور]] مع عميل كان [[اسم حركي|اسمه الحركي]] فوجل و بيرس من مشروع الأسلحة النووية الأمريكية السرية في لوس ألاموس، [[نيو مكسيكو]]، ونقلهم إليإلى القنصلية السوفيتية في [[نيويورك]].<ref>Carr, Barnes. Operation Whisper : The Capture of Soviet Spies Morris and Lona Cohen, University Press of New England, 2016. p. 150-157.</ref><ref name="مولد تلقائيا1">Associated Press. "Morris Cohen, 84, Soviet Spy Who Passed Atom Plans in 40's." New York Times Online. The New York Times, July 5, 1995. Web. April 19, 2019.</ref>
 
في أواخر أغسطس 1945، التقيتالتقت لونا مع هول لأول مرة خارج كنيسة في [[ألباكركي]]، [[نيو مكسيكو]]. كانت لونا قد ذهبت إلى هذه الكنيسة في أيام الأحد الأربعة السابقة، لكن هول كان مرتبكًا بشأن موعد مقابلتها ولم يظهر إلا بعد مرور شهر تقريبًا على الموعد المقرر. أعطاها هول التقرير الذي سافرت به إلى [[نيويورك]]. لتجنب الكشف، قامت بإخفاء التقرير داخل صندوق كلينيكس، وهي خطوة جعلتها مشهورة إلى حد ما داخل دوائر التجسس السوفيتية بسبب ذكائها. بعد إعادته إلى [[نيويورك]]، اكتشف أن التقرير الذي ساعدت في إيصاله يحتوي على مخطط كامل لأول [[قنبلة ذرية]].<ref>Carr, Barnes. Operation Whisper : The Capture of Soviet Spies Morris and Lona Cohen, University Press of New England, 2016. pp. 162-165.</ref>
 
بعد انشقاق [[إليزابيث بنتلي]] و[[إيجور جوزينكو]]، أنهيتأنهت كوهين الاتصال بالمخابرات السوفيتية حتى عام 1949، حيث بدأت بالعمل مع العقيد [[رودولف آبل]]، مقيم غير شرعي في الولايات المتحدة. في عام 1950، اعتقل [[كلاوس فوكس]] في [[المملكة المتحدة]]، لم يكن أمام كوهين وزوجها خيار سوى الفرار إلى [[موسكو]]. غادر الثنائي منزلهم في نيويورك إلى لوبلان، [[بولندا]] مرورا بالحدود الجنوبية للولايات المتحدة عبر [[المكسيك]]. استقر الثنائي في لوبلان حتى عام 1954. وهناك، عمل موريس مدرسًا [[اللغة الإنجليزية|للغة الإنجليزية]]. ذهبت لونا كوهين في العديد من البعثات الأجنبية للسوفييت خلال هذا الوقت، حيث سافرت إلى [[اليابان]] و[[هونج كونج]] و[[أستراليا]] و[[نيوزيلندا]] و[[النمسا]] و[[بلجيكا]] و[[هولندا]]. حصل الثنائي على جوازات سفر نيوزيلندية في [[باريس]] من سفارة [[نيوزيلندا]]، كما قاموا برحلات إلى [[كندا]].<ref>Carr, Barnes. Operation Whisper : The Capture of Soviet Spies Morris and Lona Cohen, University Press of New England, 2016. pp. 200-206.</ref> في [[موسكو]]، تلقيتتلقت لونا تدريبات إضافية كمشغل [[راديو]] وكاتب [[شيفرة سرية|شيفرات سرية]].
 
في عام 1954، ظهر الزوج مرة أخرى في غرب [[لندن]]، تحت اسم هيلين وبيتر كروجر استخدموا خلالها جوازات السفر [[نيوزيلندا|النيوزيلنديهالنيوزيلندية]] التي حصلوا عليها في باريس وادعوا أنهم كنديين أصليين.<ref>Carr, Barnes. Operation Whisper : The Capture of Soviet Spies Morris and Lona Cohen, University Press of New England, 2016. p.224.</ref>
بدأ الثنائي عملالعمل في بيع الكتب الأثرية لتغطية أنشطتهم في إدارة فندق لندن للإقامة الغير شرعية. عمل جوردون لونسديل معهم كجزء من حلقة تجسس في بورتلاند.
 
أثناء وجوده في [[لندن]]، كانت كوهين صديقة لفرانك ونورا دويل. فرانك دويل هو بائع الكتب الذي أصبح مراسلا مع المؤلف هيلين هانف، وأكثر الكتب مبيعًا، في 84 شارع تشارنج كروس. في كتابها للمتابعة، دوقة بلومزبري ستريت، أبلغت هانف عن حكاية أخبرتها نورا دويل. [[ليلة رأس السنة الميلادية]]، قدمت فرقة دولس حفلة اقامتهاأقامتها لونا كوهين (المعروف أيضًا باسم هيلين كروجر).
 
:<blockquote> ظهرت هيلين غريبة جدا في فستان سهرة طويل أسود. قالت نورا: "هيلين، أنت تبدوتبدين وكأنك جاسوس روسي!". ضحكت هيلين وضحك بيتر وبعد أشهر قليلة التقطت نورا ورقة الصباح واكتشفت أن هيلين وبيتر كروجر [[جواسيس]] [[روس]].</blockquote>.
 
:<blockquote> ظهرت هيلين غريبة جدا في فستان سهرة طويل أسود. قالت نورا: "هيلين، أنت تبدو وكأنك جاسوس روسي!". ضحكت هيلين وضحك بيتر وبعد أشهر قليلة التقطت نورا ورقة الصباح واكتشفت أن هيلين وبيتر كروجر [[جواسيس]] [[روس]]</blockquote>.
== السجن ==