افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

تم إزالة 280 بايت ، ‏ قبل 5 أشهر
بعض النقاط.التي لاداعي لذكرها
|تاريخ الوفاة = [[1536]]
|المهنة = [[صدر أعظم]]
|الديانة = مسيحي ثم مسلم
|اللقب = الفرنجي، البرغالي، المقبول، المقتول، البرغلي
|الزوج = الزوجة الأولى محسنة <br />الزوجة الثانية [[السلطانة خديجة]]
LONDON.</ref>-1536) هو أول [[صدر أعظم]] يعينه [[سليمان القانوني]] بعد ارتقائه عرش [[الدولة العثمانية]]. اكتسب شهرته من صعوده السريع في الدولة، ودوره إبان ذروة توسعها في عصر القانوني، وظروف إعدامه الغامضة.
 
ولد إبراهيم لأسرة مسيحية،، قرب مدينة [[بارغا]] على الساحل اليوناني، وكان والده بحارًا<ref name="JENKINS"/> أو صياد سمك حين أُبعد عن أسرته طفلًا، إمااما باختيارها أواو باختطافهخطفا من قراصنة<ref name="JENKINS"/> أو بنظام [[دوشيرمة|الدوشيرمة]]، ويعتقد أنه بيع لأرملة في [[ماغنيسيا]] أحسنت تنشأته وتعلم لديها العزف على [[كمان|الكمان]]<ref name="JENKINS"/>، قبل أن يؤخذ إلى [[الأناضول]]، حيث دأب أولياء العهد العثماني على تلقي تعليمهم<ref name="ENCYCLOPAEDIA OF ISLAM">B.LEWIS, V. L. MENAGE, CH. PELLAT, J. SCHACHT: THE ENCYCLOPAEDIA OF ISLAM. VOLUME III. (1986). E. J. BRILL, LEIDEN AND LUZAC & CO., LONDON. P998</ref>، أو أنه تعلم العزف على [[عود|العود]] في واحدة من مراحل حياته المبكرة<ref name="مانسيل"/>.
 
هناك، لاحظ العثمانيون فطنة إبراهيم المبكرة ووسامته وشخصيته الجذابة فقربوه إلى مجايله سليمان ابن السلطان [[سليم الأول]] الذي اتخذه صديقًا، فيما سمحت العلاقة بين الاثنين لإبراهيم بتلقي تعليمه مع ولي العهد العثماني، ليكتسب مهارات معرفية منها اللغات المتعددة -وكان يعرف منها: الفارسية واليونانية والصربية الكرواتية والإيطالية<ref name="مانسيل"/>- والثقافة الموسوعية.
 
تقلد منصب الوزير الأول ([[صدر أعظم|الصدر الأعظم]]) وعمره 28 عامًا<ref name="أوزتونا">أوزتونا، يلماز: تاريخ الدولة العثمانية (عدنان محمود سلمان). (1988). ط1. مؤسسة فيصل للتمويل، تركيا، إسطنبول. ص 264، 265، 349.</ref> وذلك عام 1522<ref name="اينالجيك ص127">اينالجيك، خليل: تاريخ الدولة العثمانية من النشوء إلى الانحدار (محمد.م.الأرناؤوط). (سبتمبر 2002). ط1. دار المدار الإسلامي، بيروت، لبنان. ص127</ref> أو بتاريخ 27 مايو<ref name="أوزتونا"/> عام 1523<ref name="مانسيل"/>، أو 1524<ref name="بروكلمان474">بروكلمان، كارل: تاريخ الشعوب الإسلامية (نبيه أمين فارس، منير البعلبكي). (1968). ط5. دار العلم للملايين، بيروت. ص474</ref>، خلفاً ل[[بيري محمد باشا]]، الذي كان عينه في 1518 السلطان [[سليم الأول]].
مستخدم مجهول