افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

تم إزالة 321 بايت ، ‏ قبل 5 أشهر
الحفاظ على حيادية المقالة ar:Special:Diff/23802480
فهم يرون أنه إذا كان معنى الصحابي (كل من أسلم ورأى [[محمد بن عبد الله|رسول الإسلام]] وسمع حديثه وآمن به حتى وفاته) فهذا معناه أنه ليس كل الصحابة عدول يؤخذ عنهم الحديث، ويشيرون أن [[القرآن الكريم]] يتحدث عن أناس يعيشون مع النبي ويصلون معه وقريبون منه ولكنه يصفهم بالمنافقين، ولم يذكر التاريخ أسمائهم بل إن النبي نفسه لم يخبر الأمة بالمنافقين الذين كان يعلم بنفاقهم.
 
وبالتالي فإن بعض الشيعة الإمامية يخضعون بعض الصحابة للجرح والتنقيص والتكفير ويعتقدون أنهم بشر منهم الصالح ومنهم الطالح والمنافق كما أن سورة كاملة نزلت في المنافقين
 
ويؤمن الشيعة الإثناعشرية بأن هناك العديد من الصحابة الذين يؤخذ عنهم العلم والرواية ويجلونهم طبقا للروايات التي جاءت فيهم بأسانيد معتبرة عندهم ومنهم على سبيل المثال لا الحصر:
* '''وقد قام العلامة الخوئي المعاصر بتبيين معنى رويات ارتداد الصحابة وانه مأخوذ بالمعنى اللغوي''' وقال بأنها تتحدث عن الأشخاص الذين كانوا إيمانهم كامل تام لم ينقص قيد أنملة ولا تتحدث عن الارتداد بمعنى الكفر."
[[ملف:Fatimah Ma'sumah Shrine قم، حرم فاطمه معصومه دختر موسی ابن جعفر امام هفتم شیعیان 17.jpg|بديل=فاطمة بنت الإمام موسى بن جعفر الكاظم سابع الأئمة الاثني عشر وأخت الإمام علي بن موسى الرضا|تصغير|220x220بك|فاطمة بنت الإمام موسى بن جعفر الكاظم سابع الأئمة الاثني عشر وأخت الإمام علي بن موسى الرضا]]
وهناك بعض الشيعة الإثنا عشرية من يؤمن بعدالة أبو بكر وعمر وعثمان ويُسمون من قبل بعض السنة والشيعة بالشيعة المعتدلين أما الشيعة الإثنا عشرية المتشددين فيسمونهم بال[[بترية]].
 
== الفروع والأحكام ==
4٬340

تعديل