افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

تم إضافة 706 بايت، ‏ قبل شهر واحد
تصحيح في جزء من المقال
ودخل عليه بعض أصحابه، فسألهم: (أجئتم معكم بأكفان ؟) قالوا: (نعم) قال: (أرونيها) فوجدها جديدة فارهة، فابتسم وقال لهم: (ما هذا لي بكفن، انما يكفيني لفافتان بيضاوان ليس معهما قميص، فاني لن أترك في القبر الا قليلاً، حتى أبدل خيراً منهما، أو شراً منهما) ثم تمتم بكلمات: (مرحباً بالموت، حبيب جاء على شوق، لا أفلح من ندم) وأسلم الروح الطاهرة لبارئها في أحد أيام العام الهجري السادس والثلاثين بالمدائن، وذلك بعد مَقْتلِ عثمان بن عفان بأربعين ليلة
 
روي أنه في سنة 1933 م ونتيجة وصول مياه نهر دجلة إلى القبر، رأى [[الملك غازي]] ومفتي الديار العراقية ومهندس الأوقاف بضرورة النقل، وقد حضر الملك غازي مراسم فتح القبر والتشييع والدفن، ونقل الجثمان بجوار [[سلمان الفارسي]] ضمن موكب عسكري وجماهيري.<ref>مجلة الكوثر العراقية ، العدد 25 ص 11</ref>؛ غير أن هذه القصة باطلة.<ref>{{مرجع ويب
| url = https://islamqa.info/ar/answers/226962/%D9%85%D8%A7-%D8%B5%D8%AD%D8%A9-%D9%82%D8%B5%D8%A9-%D9%86%D9%82%D9%84-%D8%AC%D8%AB%D8%AA%D9%8A-%D8%AD%D8%B0%D9%8A%D9%81%D8%A9-%D8%A8%D9%86-%D8%A7%D9%84%D9%8A%D9%85%D8%A7%D9%86-%D9%88%D8%AC%D8%A7%D8%A8%D8%B1-%D8%A8%D9%86-%D8%B9%D8%A8%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D9%84%D9%87-%D8%B1%D8%B6%D9%8A-%D8%A7%D9%84%D9%84%D9%87-%D8%B9%D9%86%D9%87%D9%85
| title = ما صحة قصة نقل جثتي حذيفة بن اليمان وجابر بن عبد الله رضي الله عنهم؟ - الإسلام سؤال وجواب
| website = islamqa.info
| language = ar
| accessdate = 2019-06-25
}}</ref>
 
== فضله ==
مستخدم مجهول