إيليا ألتمان: الفرق بين النسختين