اليوم العالمي للفتاة: الفرق بين النسختين

تم إزالة 430 بايت ، ‏ قبل سنة واحدة
ط
بوت:عنونة مرجع غير معنون (1)
ط (بوت:الإبلاغ عن رابط معطوب أو مؤرشف V3.3)
ط (بوت:عنونة مرجع غير معنون (1))
بدأت مبادرة اليوم الدولي للفتيات كمشروع لمنظمة <nowiki/>[[بلان إنترناشيونال]]، وهي منظمة غير حكومية تعمل في جميع أنحاء العالم.<ref>{{استشهاد بخبر|مسار=http://search.ebscohost.com/login.aspx?direct=true&db=bwh&AN=201609280700CANADANWCANADAPR.C2019&site=ehost-live|عنوان=Challenge Accepted! Canadian leaders to give up their seats to acknowledge that 'Girls Belong Here' on International Day of the Girl|الأخير=|الأول=|تاريخ=28 September 2016|عمل=Canada Newswire|subscription=yes|تاريخ الوصول=11 October 2016|via=EBSCOhost| مسار أرشيف = https://web.archive.org/web/20180625050312/http://search.ebscohost.com/login.aspx?direct=true&db=bwh&AN=201609280700CANADANWCANADAPR.C2019&site=ehost-live | تاريخ أرشيف = 25 يونيو 2018 }}</ref> نشأت فكرة الاحتفال باليوم العالمي للفتيات من حملة  بلان إنترناشيونال"'''لأنني فتاة'''"، التي ترفع الوعي بأهمية رعاية الفتيات عالمياً وفي البلدان النامية على وجه الخصوص. التقى ممثلو  بلان إنترناشيونال في [[كندا]] ب<nowiki/>[[الحكومة الفيدرالية|الحكومة الفيدرالية الكندية]] للسعي إلى تكوين ائتلاف أنصار رفع الوعي بالمبادرة على الصعيد الدولي. في النهاية، حثت منظمة بلان إنترناشيونال الأمم المتحدة على المشاركة.<ref>{{استشهاد بخبر|مسار=http://www.huffingtonpost.com/katy-ma-/international-day-of-the-girl_b_4080548.html|عنوان=What Is the International Day of the Girl Child?|الأخير=Ma|الأول=Katy|تاريخ=10 October 2013|عمل=The Huffington Post|تاريخ الوصول=11 October 2016|via=| مسار الأرشيف = https://web.archive.org/web/20170301053133/http://www.huffingtonpost.com/katy-ma-/international-day-of-the-girl_b_4080548.html | تاريخ الأرشيف = 1 مارس 2017 }}</ref>
 
وقد اقترح رسميا اليوم الدولي للبنات كقرار من [[كندا]] في الجمعية العامة للأمم المتحدة. رعت رونا أمبروز، وزيرة مركز المرأة الكندية القرار. وقدم وفد من النساء والفتيات عروضاً دعماً للمبادرة في لجنة الأمم المتحدة الخامسة والخمسين المعنية بوضع المرأة. صوتت الجمعية العامة للأمم المتحدة لتمرير قرار اعتماد 11 أكتوبر 2012 باعتباره اليوم العالمي الأول للفتيات. <ref name="مولد تلقائيا1">{{استشهاد بخبر|مسار=http://mentalfloss.com/article/53110/6-reasons-today-international-day-girl|عنوان=6 Reasons Today is International Day of the Girl|الأخير=Higgins|الأول=Chris|تاريخ=11 October 2013|عمل=Mental Floss|تاريخ الوصول=11 October 2016|via=| مسار أرشيف = https://web.archive.org/web/20180625075242/http://mentalfloss.com/article/53110/6-reasons-today-international-day-girl | تاريخ أرشيف = 25 يونيو 2018 }}</ref> ينص القرار على أن يوم الفتيات يعترف ب:<syntaxhighlight lang="factor">
إن تمكين الفتيات واستثمارهن، اللذان يشكلان أهمية بالغة للنمو الاقتصادي، وتحقيق جميع الأهداف الإنمائية للألفية، بما في ذلك القضاء على الفقر والفقر المدقع، فضلاً عن المشاركة الفعالة للفتيات في القرارات التي تؤثر عليهن، أمور أساسية في كسر دائرة التمييز والعنف وفي تعزيز وحماية التمتع الكامل والفعال بحقوق الإنسان الخاصة بهم، والاعتراف بأن تمكين الفتيات يتطلب مشاركتهن النشطة في عمليات صنع القرار والدعم النشط ومشاركة آبائهن وأولياء أمورهن القانونيين والعائلات ومقدمي الرعاية، وكذلك الفتيان والرجال والمجتمع الأوسع
</syntaxhighlight>لدي يوم الفتيات كل عام موضوع. الأول كان "القضاء علي [[زواج القصر|زواج الأطفال]]"، <ref>{{مرجع ويب|عنوان=Resolution Adopted by the General Assembly: 66/170 International Day of the Girl Child|مسار=https://www.un.org/ga/search/view_doc.asp?symbol=A/RES/66/170|ناشر=United Nations|تاريخ الوصول=September 26, 2012| مسار أرشيف = https://web.archive.org/web/20181018073226/http://www.un.org/ga/search/view_doc.asp?symbol=A/RES/66/170 | تاريخ أرشيف = 18 أكتوبر 2018 }}</ref><ref>{{مرجع ويب|مسار=http://www.who.int/reproductivehealth/topics/adolescence/idgc/en/|عنوان=WHO &#124; Ending child marriage|ناشر=Who.int|تاريخ=2012-10-11|تاريخ الوصول=2014-08-21| مسار أرشيف = https://web.archive.org/web/20190407203330/https://www.who.int/reproductivehealth/topics/adolescence/idgc/en/ | تاريخ أرشيف = 7 أبريل 2019 }}</ref> والثاني، في عام 2013 كان "الابتكار من أجل [[تعليم الفتيات]]"، <ref name="unicef.org">{{مرجع ويب|مسار=http://www.unicef.org/gender/gender_66021.html|عنوان=Day of the Girl Child - Gender equality - UNICEF|تاريخ=17 October 2014|موقع=UNICEF|تاريخ الوصول=2 December 2014| مسار أرشيف = https://web.archive.org/web/20170718083233/https://www.unicef.org/gender/gender_66021.html | تاريخ أرشيف = 18 يوليو 2017 }}</ref> أما الثالث، في عام 2014، فكان "تمكين الفتيات المراهقات: إنهاء دائرة العنف"<ref name="unicef.org"/> والرابع، في عام 2015، كان "قوة الفتاة المراهقة: رؤية لعام 2030". كان موضوع عام 2016 هو "تقدم الفتيات = التقدم في الأهداف: ما يهم الفتيات"، كان موضوع عام 2017 هو "تقوية البنات: قبل وأثناء وبعد الأزمات"، وكان موضوع عام 2018 "معها:  قوة الفتاة الماهرة. "
 
بحلول عام 2013، في جميع أنحاء العالم، كان هناك حوالي 2043 فعالية في يوم الفتيات.<ref>{{استشهاد بخبر|مسارname=http://mentalfloss.com/article/53110/6-reasons-today-international-day-girl|عنوان=6 Reasons Today is International Day of the Girl|الأخير=Higgins|الأول=Chris|تاريخ=11 October 2013|عمل=Mental Floss|تاريخ الوصول=11 October 2016|via=| مسار أرشيف = https://web.archive.org/web/20180625075242/http://mentalfloss.com/article/53110/6-reasons-today-international-day-girl | تاريخ أرشيف = 25 يونيو"مولد 2018تلقائيا1" }}</ref>
 
== فعاليات في جميع أنحاء العالم ==