افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

تم إضافة 316 بايت ، ‏ قبل 4 أشهر
 
; المعارضون
* الإمام [[ابن باز]] : أما ما يقوم به الآن [[محمد المسعري]] و[[سعد الفقيه]] وأشباههما من ناشري الدعوات الفاسدة الضالة فهذا بلا شك شر عظيم وهم دعاة شر عظيم ، وفساد كبير، والواجب الحذر من نشراتهم، والقضاء عليها، وإتلافها، وعدم التعاون معهم في أي شيء يدعو إلى الفساد والشر والباطل والفتن.<ref>{{مرجع ويب
| url = https://ar.alnahj.net/audio/206
| title = فتوى الشيخ ابن باز في ابن لادن سمعناها منه وليست مكذوبة عليه - الشيخ صالح الفوزان
| date = 2014-04-17
| website = ar.alnahj.net
| language = ar
| accessdate = 2019-06-08
}}</ref>
* المحدث [[مقبل بن هادي الوادعي]]: أبرأ من ابن لادن، فهو شؤم وبلاء على الأمة وأعماله شر.<ref>في لقاء مع جريدة الرأي العام الكويتية بتاريخ 19/12/1998 العدد: 11503.</ref>
* فتوى [[ابن عثيمين]] الأخيرة بعد أن فجر ابن لادن الرياض قال : لا شك أن هذا العمل لا يرضاه أحد، كل عاقل، فضلا عن المؤمن، لأنه خلاف الكتاب والسنة، ولأن فيه إساءة للإسلام في الداخل والخارج. ولهذا تعتبر هذه جريمة من أبشع الجرائم، ولكن بحول الله إنه لا يفلح الظالمون، سوف يعثر عليهم إن شاء الله، ويأخذون جزاءهم، ولكن الواجب على طلاب العلم أن يبينوا أن هذا المنهج منهج خبيث، منهج الخوارج الذي استباحوا دماء المسلمين وكفوا عن دماء المشركين.