مليساء معدية: الفرق بين النسختين

تم إضافة 1٬307 بايت ، ‏ قبل 7 أشهر
بوت:الإبلاغ عن رابط معطوب أو مؤرشف V3.3
(بوت:الإبلاغ عن رابط معطوب أو مؤرشف V3.3)
|ناشر= United States [[مراكز مكافحة الأمراض واتقائها]]
|تاريخ الوصول=2008-06-29
| مسار الأرشيف = https://web.archive.org/web/20150603190211/http://www.cdc.gov/ncidod/dvrd/molluscum/faq/everyone.htm | تاريخ الأرشيف = 3 يونيو 2015 }}</ref> MC يمكن أن تؤثر في أي منطقة من الجلد لكنها أكثر شيوعا في الجسم، والذراعين والساقين. وهو ينتشر عن طريق الاتصال المباشر أو العناصر المشتركة مثل الملابس أو المناشف. {
 
الفيروس ينتشر عادة عن طريق الاتصال من الجلد إلى الجلد. ويشمل هذا الاتصال الجنسي أو لمس أو خدش المطبات ثم لمس الجلد. مناولة الكائنات التي لديها الفيروس ([[أداة العدوى]] ق)، مثل منشفة، يمكن أن يؤدي أيضا إلى الإصابة. الفيروس يمكن أن ينتشر من جزء واحد من جسد إلى آخر، أو إلى أشخاص آخرين. الفيروس يمكن ان ينتشر بين الأطفال في الحضانة أو في المدرسة. المليساء المعدية نكون معدية حتى تنتهى البقع الجلدية، والتي، إن لم يعالج، قد تصل إلى 6 أشهر أو أكثر.
''المليساء contagiosum'' الآفات هي كائنات حية، على شكل قبة، ولؤلؤي في المظهر. أنها غالبا ما تكون 1-5 ملليمترات في القطر، مع مركز مدمل. وهي عموما ليست مؤلمة، ولكنها قد تصبح حكة أو غضب. قطف أو الخدش المطبات التي قد تؤدي إلى مزيد من العدوى أو تندب. في حوالي 10 ٪ من الحالات [[الأكزيما|، الأكزيما]] يتطور حول الآفات. وأحيانا قد يكون معقدا من الإصابات البكتيرية الثانوية. في بعض الحالات القسم مدمل وقد تنزف مرة أو مرتين. {{بحاجة لمصدر|تاريخ=نوفمبر 2008}}
 
والعدوى الفيروسية يقتصر على منطقة موضعية على أعلى طبقة من البشرة.<ref>{{مرجع ويب |عنوان=Pamphlets: Molluscum Contagiosum |مسار=http://www.aad.org/public/publications/pamphlets/viral_mollscum.html |تاريخ=2006 |ناشر=American Academy of Dermatology |تاريخ الوصول=2008-11-30| مسار الأرشيف = https://web.archive.org/web/20101229100231/http://www.aad.org:80/public/publications/pamphlets/viral_mollscum.html | تاريخ الأرشيف = 29 ديسمبر 2010 }}</ref> مرة واحدة تحتوي على الفيروس رئيس الآفة قد دمر، والعدوى هو ذهب. ووسط شمعي الأساسية يحتوي على الفيروس. في عملية تسمى [[العدوى الذاتية]]، يمكن أن ينتشر الفيروس إلى مناطق الجلد المجاورة. الأطفال هم عرضة بشكل خاص لصناعة السيارات في التلقيح، وربما كتل واسعة النطاق للآفات.
 
== طرق العلاج ==
آفات المليساء فردية قد تزول من تلقاء نفسها وترد على النحو دائم عموما من 6 إلى 8 أسابيع، <ref name="pmid10591712">{{Cite journal|مؤلف=Weller R, O'Callaghan CJ, MacSween RM, White MI |عنوان=Scarring in Molluscum contagiosum: comparison of physical expression and phenol ablation |journal=BMJ |المجلد=319 |issue=7224 |صفحات=1540 |سنة=1999 |pmid=10591712 |doi= |مسار=http://www.bmj.com/cgi/content/full/319/7224/1540}}</ref> إلى 2 أو 3 أشهر.<ref name="eMedicine">{{إي ميديسين|derm|270}}</ref> ومع ذلك عن طريق العدوى الذاتية، قد نشر المرض وحتى اندلاع عموما تستمر لفترة أطول مع فترات مختلفة يعني الإبلاغ عن 8 أشهر، <ref name="pmid10591712"/> لحوالي 18 شهرا، <ref>{{MedlinePlusEncyclopedia|000826}}</ref><ref name="pmid14532898">{{Cite journal|مؤلف=Tyring SK |عنوان=Molluscum contagiosum: the importance of early diagnosis and treatment |journal=Am. J. Obstet. Gynecol. |المجلد=189 |issue=3 Suppl |صفحات=S12–6 |سنة=2003 |pmid=14532898 |doi=10.1067/S0002-9378(03)00793-2}}</ref> ومع مجموعة من فترات تتراوح بين 6 أشهر إلى 5 سنوات.<ref name="eMedicine"/><ref name="pmid14532898"/>
 
العلاج هو في كثير من الأحيان لا لزوم لها <ref name="Prodigy">{{مرجع ويب | مسار=http://www.prodigy.nhs.uk/molluscum_contagiosum/view_whole_guidance | عنوان=Molluscum Contagiosum | تاريخ الوصول=2006-07-06 | مؤلف=Prodigy knowledgebase | سنة=2003 | شهر=يوليو | ناشر=[[هيئة الخدمات الصحية الوطنية (المملكة المتحدة)|]]| مسار الأرشيف = https://web.archive.org/web/20090527015323/http://www.prodigy.nhs.uk:80/molluscum_contagiosum/view_whole_guidance | تاريخ الأرشيف = 27 مايو 2009 }} -- دائرة الصحة الوطنية في المملكة المتحدة المبادئ التوجيهية بشأن المليساء أورام Contagiosum</ref>
اعتمادا على موقع وعدد من الآفات، ويوجد نهج واحد تم مقنع يظهر أن تكون فعالة.<ref name="pmid16625612">{{Cite journal|مؤلف=van der Wouden JC, Menke J, Gajadin S, ''et al.'' |عنوان=Interventions for cutaneous molluscum contagiosum |journal=Cochrane Database Syst Rev |المجلد= |issue=2 |صفحات=CD004767 |سنة=2006 |pmid=16625612 |doi=10.1002/14651858.CD004767.pub2}}</ref>
ومع ذلك، قد تكون تسعى للعلاج بعد ذلك للأسباب التالية :
 
=== العقول ===
[[الدواء القابض|عقولة]] المواد الكيميائية المطبقة على سطح الآفات ''المليساء'' لتدمير طبقات متعاقبة من الجلد وتشمل [[حمض الخليك ثلاثي الكلور]]، راتنج [[راتنج البودوفيلوم]]، [[هيدروكسيد البوتاسيوم]]، [[الأخيضر|والأخيصرمن الحشرات.]] <ref>{{مرجع ويب |عنوان=Molluscum Contagiosum - Treatment Overview |مسار=http://www.webmd.com/skin-problems-and-treatments/tc/molluscum-contagiosum-treatment-overview |تاريخ=يناير 12, 2007 |ناشر=WebMD |تاريخ الوصول=2007-10-21| مسار الأرشيف = https://web.archive.org/web/20110526070315/http://www.webmd.com:80/skin-problems-and-treatments/tc/molluscum-contagiosum-treatment-overview | تاريخ الأرشيف = 26 مايو 2011 }}</ref>
 
=== الليمون الأسترالي ===
 
=== العلاجات الجهازية ===
[[السيميتيدين]] (ومع ذلك، ضعف الدراسات وهمي أعمى يبدو لدحض هذا <ref>{{مرجع ويب |عنوان=Cimetidine: A review of the recent developments and reports in cutaneous medicine |مسار=http://dermatology.cdlib.org/92/reviews/cimetidine/scheinfeld.html |تاريخ=2003 |ناشر=Dermatology Online Journal |تاريخ الوصول=2008-11-30| مسار الأرشيف = https://web.archive.org/web/20121002145117/http://dermatology.cdlib.org/92/reviews/cimetidine/scheinfeld.html | تاريخ الأرشيف = 2 أكتوبر 2012 }}</ref>، [[الجريزوفولفين|جريزوفلافين]] (حالة واحدة، هناك أدلة غير مؤكدة) و
[[Methisazone]] شهدنا بعض استخدام.<ref>{{مرجع ويب |عنوان=Molluscum Contagiosum |مسار=http://www.emedicine.com/derm/TOPIC270.HTM |تاريخ=2007-05-31 |ناشر=eMedicine from WebMD |تاريخ الوصول=2008-11-30| مسار الأرشيف = https://web.archive.org/web/20081208083555/http://www.emedicine.com:80/derm/TOPIC270.HTM | تاريخ الأرشيف = 8 ديسمبر 2008 }}</ref>
 
=== العلاج الجراحي ===
|ناشر= United States [[مراكز مكافحة الأمراض واتقائها]]
|تاريخ الوصول=2008-12-08
| مسار الأرشيف = https://web.archive.org/web/20150603190211/http://www.cdc.gov/ncidod/dvrd/molluscum/faq/everyone.htm | تاريخ الأرشيف = 3 يونيو 2015 }}</ref>
}}</ref>
 
خلافا [[القوباء]] الفيروسات والتي يمكن أن يظل خاملا في الجسم لمدة شهور أو سنوات قبل أن تعاود الظهور، ''contagiosum المليساء'' لا يبقى في الجسم عندما تكون معدلات النمو قد ولت من الجلد ولن تعود إلى الظهور من تلقاء نفسها.<ref name="CDC"/> ومع ذلك، لا يوجد حصانة دائمة لهذا الفيروس، وأنه من الممكن أن يصاب مرة أخرى عند التعرض لشخص مصاب.