رياض شحرور: الفرق بين النسختين

تم إضافة 2٬403 بايت ، ‏ قبل سنة واحدة
ط
 
== سيرته ==
أسس شحرور أول فرقة مسرحية عام 1955 وكان يعرض مسرحياته في البيوت العربية القديمة، وقد تتلمذ الكثير من الفنانين في مسرحه، ووصف بخفة الدم من خلال أدواره الكوميدية، وهو عضو في المسرح القومي ومن مؤسسي نقابة الفنانين في دمشق.
<br />
 
كان من أسرة لا تؤيد كثيراً فكرة أن يكون ولدها مسرحياً؛ لذلك لم يلقَ الدعم الكافي. تتلمذ على يد الممثل القدير "علي الرواس"، وكان في بداياته يؤلف المسرحية ويختار الكادر من ضمن وسطه، ويقوم بالإخراج من دون أن يدرك أن هذه التراكمات الصغيرة سوف تقوده ليؤسس أول فرقة مسرحية عام 1955، وقد أطلق عليها: "الفرقة الشعبية للتمثيل والموسيقا". ولأن المعارضة كانت كبيرة، ولم يجد التمويل الكافي لكي يعرض في مسرح نظامي، فقد عرض مسرحياته في البيوت العربية القديمة متحملاً فوق طاقته التكاليف والأجرة وكل ما يتعلق بحاجة الممثلين، غير أنه كان مفعماً بالنشاط والحيوية، وفرحاً بأنه استطاع -على الرغم من كل التعب- أن يؤسس فرقة متكاملة.
 
بدأ التمثيل عام 1952؛ أي قبل ثلاث سنوات من تأسيس فرقته، حيث ألّف العديد من المسرحيات الهادفة والناقدة بقالب كوميدي، ومنها: مسرحية "إبرة بكومة قش"، و"الرشوة" التي عرضت ولَم تصور، و"أبو خليل القباني"، و"النيزك"، و"جابر عثرات الكرام"، وقد تتلمذ الكثيرون من الفنانين في مسرحه، ونذكر منهم الفنان "طلحت حمدي" الذي اكتشفه مبكراً، وقد وصف بخفة الدم من خلال أدواره الكوميدية، وهو عضو في المسرح القومي ومن مؤسسي نقابة الفنانين، ويشهد له نوابغ المسرح السوري والدراما والسينما في هذا البلد بأنه كان أستاذاً لمعظمهم. <br />
== الأعمال ==
 
* مسلسل [[دنيا (مسلسل)|دنيا]]، 1999.
* مسلسل [[فرصة عمر]]،عمر، 2001.
* مسلسل [[بقعة ضوء]]، الجزء الأول، 2001.
* مسلسل [[قلة ذوق وكثرة غلبة]]، 2002.