افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

تم إضافة 493 بايت، ‏ قبل شهرين
 
=== العلاقات الخارجية ===
[[File:The President, Smt. Pratibha Devisingh Patil meeting the President of Syrian Arab Republic, Dr. Bashar al Assad, at the Presidential Palace, at Damascus in Syria on November 27, 2010.jpg|thumb|الأسد مع الرئيسة الهندية [[براتيبا باتيل|براتيبها باتيل]] في دمشق عام 2010]]
[[File:Dmitry Medvedev in Syria 10 May 2010-5.jpeg|thumb|الأسد مع الرئيس الروسي [[دميتري ميدفيديف]] في 2010]]
==== حرب العراق والتمرد ====
عارض الاسدالأسد غزو العراق عام 2003 بالرغم من العداء المستمر بين الحكومتين السورية والعراقية. وقد استخدم الاسد مقعد سوريا في أحد المواقف المتناوبة في مجلس الامن الدولي في محاولة لمنع [[غزو العراق]].<ref>{{استشهاد بخبر|url=http://news.bbc.co.uk/1/hi/world/middle_east/3661134.stm |work=BBC News |title=Iraq war illegal, says Annan |date=16 September 2004 |accessdate=26 April 2010}}</ref>
 
وقال ضابط المخابرات الأمريكية المخضرم مالكولم نانس، إن الحكومة السورية أقامت علاقات عميقة مع نائب رئيس مجلس قيادة الثورة العراقي السابق [[عزت إبراهيم الدوري]]. على الرغم من الاختلافات التاريخية بين فصيلي البعث، إلا أن الدوري حث صدام على فتح خطوط أنابيب النفط مع سوريا، وبناء علاقة مالية مع عائلة الأسد. بعد غزو العراق عام 2003، زعم أن الدوري هرب إلى دمشق حيث نظم القيادة الوطنية للمقاومة الإسلامية التي نسقت العمليات القتالية الرئيسية خلال التمرد العراقي.<ref>{{Citation|first=Malcolm |last=Nance |authorlink=Malcolm Nance |title=[[The Terrorists of Iraq]]: Inside the Strategy and Tactics of the Iraq |date=18 December 2014}}</ref><ref name="An Intelligence Vet Explains ISIS, Yemen, and the Dick Cheney of Iraq">{{مرجع ويب|title=An Intelligence Vet Explains ISIS, Yemen, and "the Dick Cheney of Iraq" |url=http://phasezero.gawker.com/an-intelligence-vet-explains-isis-yemen-and-the-dick-1699407909 |date=22 April 2015 |accessdate=6 November 2016 |deadurl=yes |archiveurl=https://web.archive.org/web/20151228125548/http://phasezero.gawker.com/an-intelligence-vet-explains-isis-yemen-and-the-dick-1699407909 |archivedate=28 December 2015}}</ref> وفي عام 2009، صرح الجنرال ديفيد بترايوس، الذي كان يترأس آنذاك القيادة المركزية للولايات المتحدة، للصحفيين من العربية بأن الدوري يقيم في سوريا.<ref>{{مرجع ويب|url=http://www.alarabiya.net/articles/2009/12/13/94083.html |title=US giving security support to Yemen: Petraeus |publisher=Al Arabiya |date=13 December 2009}}</ref>
==== الانخراط في لبنان ====
{{أيضا|الوصاية السورية على لبنان|العلاقات السورية اللبنانية}}
جادل الأسد بأن سحب سوريا التدريجي لقواتها من لبنان، بداية من عام 2000، كان نتيجة لاغتيال رئيس الوزراء اللبناني رفيق الحريري وانتهى في مايو 2005.<ref name=Rose /> ووفقا لشهادة قدمت إلى [[المحكمة الدولية الخاصة بلبنان|المحكمة الخاصة بلبنان]]، عندما تحدث إلى رفيق الحريري في القصر الرئاسي بدمشق في أغسطس 2004، زُعم أن الأسد قال له: "سأكسر لبنان فوق رأسك [الحريري] ورأس [[وليد جنبلاط]]" إذا لم يسمح لإميل لحود بالبقاء في منصبه رغم اعتراضات الحريري؛ ويعتقد أن هذا الحادث مرتبط باغتيال الحريري اللاحق.<ref>{{استشهاد بخبر|url=https://www.nytimes.com/2015/02/15/magazine/the-hezbollah-connection.html |title=The Hezbollah Connection |work=The New York Times |date=10 February 2015 |accessdate=15 February 2015 |last=Bergman |first=Ronen}}</ref> في أوائل عام 2015، صرح الصحفي والوسيط اللبناني السوري المخصص علي حمادة أمام المحكمة الخاصة بلبنان بأن محاولات رفيق الحريري لتخفيف حدة التوتر مع سوريا اعتبرها الأسد "استهزاء".<ref>{{مرجع ويب|url=http://www.dailystar.com.lb/News/Lebanon-News/2015/Apr-14/294325-assad-considered-hariris-conciliation-a-mockery.ashx |title=Assad considered Hariri's conciliation a mockery |work=The Daily Star |last=Knutsen |first=Elise |date=14 April 2015 |accessdate=20 April 2015}}</ref>
 
وعلى الرغم من إعادة انتخابه في عام 2007، اعتبر البعض أن موقف الأسد قد أضعفه انسحاب القوات السورية من لبنان في أعقاب [[ثورة الأرز]] في عام 2005. كما كانت هناك ضغوط من الولايات المتحدة بشأن الادعاءات بأن سوريا مرتبطة بالشبكات الإرهابية، والتي تفاقمت من جراء الإدانة السورية لاغتيال الزعيم العسكري لحزب الله [[عماد مغنية]] في دمشق عام 2008. وقال وزير الداخلية [[بسام عبد المجيد]] أن "سوريا التي تدين هذا العمل الإرهابي الجبان تعرب عن تعازيها لعائلة الشهيد وللشعب اللبناني".<ref>{{استشهاد بخبر|url=http://news.bbc.co.uk/1/hi/world/middle_east/7242383.stm |work=BBC News |title=Bomb kills top Hezbollah leader |date=13 February 2008 |accessdate=26 April 2010}}</ref>
74٬871

تعديل