افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

تم إضافة 8 بايت ، ‏ قبل 6 أشهر
لا يوجد ملخص تحرير
| [[اليونان]] || 1523 || [[أتراك الدوديكانيز]] || يعيش نحو 5،000 تركي في جزر دوديكانيز [[رودس (جزيرة)|رودس]] و[[كوس (جزيرة)|كوس]].<ref>[[Turkish people#CITEREFClogg2002|Turkish people - Wikipedia, the free encyclopedia<!-- عنوان مولد بالبوت -->]]</ref>
|-
| [[جمهورية كوسوفو]] || 1389 || [[أتراك كسوفو]]<ref>{{استشهاد بهارفارد دون أقواس|Elsie|2010|loc=276}}.</ref> || هناك ما يقرب من 50،000 من الكوسوفيين الأتراك الذين يعيشون في كوسوفو معظمهم في ماموشا، [[بريزرن]]،و، و<nowiki/>[[بريشتينا]].
|-
| [[جمهورية مقدونيا]] || 1392 || [[أتراك مقدونيا]]<ref>{{استشهاد بهارفارد دون أقواس|Evans|2010|loc=11}}.</ref> || ينص الإحصاء المقدوني للتعداد السكانى عام 2002 أن هناك 77,959 تركي مقدوني، وتشكيل حوالي 4٪ من مجموع السكان وتشكل أغلبية في مركز جوبا وبلاسنيكا.<ref name="Republic of Macedonia State Statistical Office 2005 loc=34">{{استشهاد بهارفارد دون أقواس|Republic of Macedonia State Statistical Office|2005|loc=34}}.</ref> ومع ذلك، تشير التقديرات الأكاديمية التي كانت في الواقع بين عدد 170،000-200،000.<ref name="Sosyal 2011 loc=369">{{استشهاد بهارفارد دون أقواس|Sosyal|2011|loc=369}}.</ref><ref name="Abrahams 1996 loc=53">{{استشهاد بهارفارد دون أقواس|Abrahams|1996|loc=53}}.</ref> وعلاوة على ذلك، فقد هاجر حوالي 200،000 المقدونية الأتراك إلى تركيا خلال الحرب العالمية الأولى والحرب العالمية الثانية بسبب الاضطهاد والتمييز.
! أماكن التواجد !! عام تواجدهم !! اسم المجتمع التركي !! الأوضاع الجارية
|-
| [[الجزائر]] || 1517 || [[تركمان الجزائر]] || التقديرات الخاصة بالمجتمع التركي الجزائري تختلف بشكل كبير، وفقا للسفارة التركية في [[الجزائر]] هناك ما بين 600،000 إلى 2 مليون شخص من أصل تركي يعيشون في [[الجزائر]].<ref>[http://www.musavirlikler.gov.tr/altdetay.cfm?AltAlanID=368&dil=TR&ulke=DZ Ülke Masaları<!-- عنوان مولد بالبوت -->] {{Webarchive|url=http://web.archive.org/web/20130929205227/http://www.musavirlikler.gov.tr/altdetay.cfm?AltAlanID=368&dil=TR&ulke=DZ |date=29 سبتمبر 2013}}</ref> وقد اقترح الفريق أكسفورد للأعمال أن الأفراد ذوى الأصول التركية يشكلون 5٪ من مجموع سكان في الجزائروالجزائر ذلكوذلك ما يمثل نحو 1.7 مليون نسمة.<ref>[http://books.google.com.eg/books?id=zPz9FHXJVLUC&printsec=frontcover&hl=ar&source=gbs_ge_summary_r&cad=0#v=onepage&q&f=false The Report: Algeria 2008 - كتب Google<!-- عنوان مولد بالبوت -->] {{Webarchive|url=http://web.archive.org/web/20150406072302/http://books.google.com.eg/books?id=zPz9FHXJVLUC&printsec=frontcover&hl=ar&source=gbs_ge_summary_r&cad=0 |date=06 أبريل 2015}}</ref> ولكن تقديرات أخرى للدولة أشارت أن أتراك الجزائر يشكلون نسبة 10-25٪ من سكان الجزائر،حيث تم تسميتهم باسم ال(كول اوغلو)و ذلكوذلك بالتركية أي "أبناء المجندين" العثمانية.<ref>[http://ro.zaman.com.tr/ro/newsDetail_getNewsById.action;jsessionid=E066C0BD415E76A7101FBA78B915F206.node1?sectionId=161&newsId=69 Türk’ün Cezayir’deki lakabı: Hıyarunnas!<!-- عنوان مولد بالبوت -->]</ref>
|-
| [[مصر]] || 1517 || [[تركمان مصر]] || عادة ما يطلق على الاشخاص ذوى الأصول التركية في مصر ب[[تركمان مصر|أتراك مصر]] وتاريخ تواجدهم ذلك منذ أيام الخليفة العباسي "[[المأمون]]" والذي حكم من سنة 198هـ إلى 218هـ، وأخيه "[[المعتصم]]". ففي فترة حكمهما استجلبا أعداداً ضخمة من الرقيق عن طريق الشراء، واستخدموهم كفرق عسكرية. لكن كانت أعدادهم محدودة إلى حدٍّ ما، وفي عهد [[الملك الصالح أيوب]]، فاعتمد على العنصر التركي في إكثاره من المماليك، وبذلك تزايدت أعداد المماليك، وخاصة في مصر<ref>[http://islamstory.com/ar/قصة_دولة_المماليك#_ftnref2 ظهور المماليك ونهاية الدولة الأيوبية في مصر | موقع قصة الإسلام - إشراف د/ راغب السرجاني<!-- عنوان مولد بالبوت -->]</ref>. وبعد [[الفتح العثمانى لمصر]] عام 1517. حيث قدمت بعض العائلات التركية كموظفين وجنود في الجيش العثماني. وقد انخرطت هذه العائلات التركية مع المصريين حيث بلغت التقديرات عام 1898 إلى 100,000 تركي مصري.<ref name="Baedeker 2000 loc=lviii">[http://www.amazon.com/Egypt-Handbook-Travellers-edited-Baedeker/dp/1402197055 Egypt: Handbook for Travellers edited by Karl Baedeker: Karl Baedeker: 9781402197055: Amazon.com: Books<!-- عنوان مولد بالبوت -->] {{Webarchive|url=http://web.archive.org/web/20150218084023/http://www.amazon.com/Egypt-Handbook-Travellers-edited-Baedeker/dp/1402197055 |date=18 فبراير 2015}}</ref> فإن معظم الأفراد ذوى الأصول التركية اليوم هم أحفاد الجنود العثمانية والتجار وموظفي الخدمة المدنية الذين نقلوا إلى مصر خلال فترة حكم الإمبراطورية العثمانية حيث يمثلون 1.5 مليون نسمة.<ref>http://tde.giresun.edu.tr/fileadmin/user_upload/cv/MetinAkar</ref>
[[ملف:Safranbolu traditional houses.jpg|تصغير|يسار|[[سفرنبلو]] تم إضافتها إلى قائمة [[مواقع التراث العالمي]] في عام 1994 نظرا للحفاظ عليها بشكل جيد وهي منازل من العهد العثماني والهندسة المعمارية العثمانية.]]
 
و قدوقد بلغت العمارة التركية ذروتها خلال الفترة العثمانية. [[عمارة عثمانية|العمارة العثمانية]]، متأثرة ب[[الدولة السلجوقية|السلاجقة]] وب[[الإمبراطورية البيزنطية|البيزنطيين]] و[[عمارة إسلامية|العمارة الإسلامية]]، وجاء إلى تطوير نمط كل من تلقاء نفسها.<ref name=muqarnas12>{{مرجع كتاب|المسار=http://books.google.com/?id=RtbeBrAHhxgC&pg=PA60&lpg=PA60&dq=Ottoman+Architecture|العنوان=Muqarnas: An Annual on Islamic Art and Architecture. Volume 12|الأخير=Necipoğlu|الأول=Gülru|oclc=33228759|السنة=1995|الناشر= Leiden : E.J. Brill|تاريخ الوصول= 7 July 2008|الصفحة=60|الرقم المعياري=9789004103146}}</ref> وقد وصفت العمارة العثمانية بمثابة تجميع للتقاليد المعمارية لمنطقة البحر الأبيض المتوسط والشرق الأوسط.<ref>{{مرجع كتاب|المسار=http://books.google.com/?id=Xu_L_FJRvUIC&pg=PA92&lpg=PA92&dq=Ottoman+Architecture |العنوان= Muqarnas: An Annual on Islamic Art and Architecture. Volume 3|الأخير=Grabar |الأول=Oleg |الرقم المعياري= 9004076115| السنة=1985 |الناشر= Leiden : E.J. Brill،|الصفحات=|تاريخ الوصول= 7 July 2008}}</ref>
 
كما تحولت تركيا ثقافياً من الإمبراطورية العثمانية القائمة على أساس الدين إلى الدولة القومية الحديثة مع الفصل القوي جدا بين الدين والدولة، تلاها زيادة في وسائط التعبير الفنية. خلال السنوات الأولى للجمهورية، استثمرت الحكومة كمية كبيرة من الموارد في الفنون الجميلة؛ مثل المتاحف والمسارح ودور الأوبرا والهندسة المعمارية. العوامل التاريخية المتنوعة تلعب دورا هاما في تحديد هوية التركية الحديثة. الثقافة التركية هي نتاج جهود لتكون دولة غربية "حديثة"، مع الحفاظ على القيم الدينية والتاريخية التقليدية.<ref name="TR_culture">{{مرجع كتاب|المؤلف=Ibrahim Kaya|العنوان=Social Theory and Later Modernities: The Turkish Experience|المسار=http://books.google.com/books?id=0Iy7pJBRgjYC&pg=PA57|تاريخ الوصول=12 June 2013|السنة=2004|الناشر=Liverpool University Press|الرقم المعياري=978-0-85323-898-0|الصفحات=57–58}}</ref> كما أن المزيج من التأثيرات الثقافية جعلتها أكثر دارمية، في شكل، على سبيل المثال "رموز جديدة من تصادم وتضافر الحضارات" الذي صدر في أعمال [[أورهان باموق]]، الحائز على جائزة نوبل 2006 في الأدب.<ref>{{استشهاد بخبر|المسار=http://news.bbc.co.uk/2/hi/entertainment/6044192.stm|العنوان=Pamuk wins Nobel Literature prize|الناشر=BBC|تاريخ الوصول=12 December 2006|التاريخ=12 October 2006| مسار الأرشيف = http://web.archive.org/web/20180729014506/http://news.bbc.co.uk/2/hi/entertainment/6044192.stm | تاريخ الأرشيف = 29 يوليو 2018 }}</ref>
20٬389

تعديل