افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

تم إضافة 31 بايت ، ‏ قبل 6 أشهر
وقد وفر المناخ الدافئ الرطب بيئة مفيدة للغاية للحياة البحرية لجميع أنواع الكائنات. أما في الوسط البحري، فإن [[ثلاثيات الفصوص]] رغم أنها لم تنقرض، فهي لم تتعافى من انقراض الأوردوفيشي، وبالمقابل تعافت وانتشرت مجموعات أخرى مثل: [[عضديات الأرجل]]، و[[بطنيات القدم]]، و[[ذوات الصدفتين]]، و[[زنابق البحر]]، و[[الأكريتارك]]، و[[الجرابتوليت]]. وهذا الأخير، قد انقرض عمليا في نهاية الأوردوفيشي، كانت قد زادت من 12 نوعا معروفا على قيد الحياة إلى حوالي 60 نوعا خلال أول 5 ملايين عام من السيلوري.
 
=== الوسطبيئة المرجانيالمرجان ===
لم يتغير [[النظام البيئي]] البحري كثيراً بسبب الإشعاع في الحياة البحرية، بالرغم من توفر [[مثوى إيكولوجي]]. تنوعت بناة الشعاب العضوية، وانتجت [[شعاب]] أكبر بكثير من أسلافها التي كانت في عصري الكامبري والأوردوفيشي. وقد تشكلت الشعاب الأولى في السيلوري الأوسط بواسطة الحيوانات الحزازية، وجاء فيما بعد [[المرجان الصفائحي]] و[[مساميات الطبقة]] (stromatoporid) اللتان تبنيان شعاب صغيرة (بسمك يتراوح بين 5 إلى 10 أمتار وطولها أقل من 3 كلم). وقد كان نجاح هذه الشعاب في منتصف [[حقبة الحياة القديمة]] نتيجة للإشعاع التكيفي لكل من الشعاب المرجانية الصفائحية، و[[المرجانيات المجعدة]] المستعمرة ومساميات الطبقة. وقدمت الشعاب بيئات مميزة متتابعة:
# '''الاستعمار''': استعمرت الشعاب المرجانية الصفائحية والمجعدة المناطق الضحلة لتشكل تلالا صغيرة.
 
في نهاية السيلوري تختفي زنابق البحر. ولكن في الوقت الذي كانت فيه [[شوكيات الجلد]] تتجه إلى الاختفاء، كانت مجموعة من المفصليات تمر بطفرة مهمة للظهور مثل: [[عريضات الأجنحة]]، المعروف أيضا باسم عقارب البحر. ومجموعة أخرى بدأت في الانتشار، كمقدمة لعصر [[الديفوني]]، وهو السمك. وفي السيلوري تعايشت [[قوقعيات الأدمة]] (أسماك [[لافكيات|لافكية]] ظهرت في الأوردوفيشي) مع [[لوحيات الأدمة]] (أولى الأسماك [[فكيات|الفكية]] التي ظهرت في هذا العصر). كما ظهرت [[القرشيات الشوكية]] و[[الأسماك الغضروفية]].
 
=== بيئة السابحات ===
 
 
29٬104

تعديل