محمود الجندي: الفرق بين النسختين

تم إضافة 1٬767 بايت ، ‏ قبل 9 أشهر
لا يوجد ملخص تحرير
}}</ref>
 
صرح في إحدى المقابلات أنه ابتعد عن [[إلحاد|الإلحاد]] وعاد للإيمان بالله نتيجة الحريق الذي شب في بيته وأودى بزوجته الأولى.<ref>[http://arabic.rt.com/news/643649-%D8%AD%D9%88%D8%A7%D8%AF%D8%AB_%D9%81%D9%86%D8%A7%D9%86%D9%88%D9%86_%D8%A5%D9%84%D8%AD%D8%A7%D8%AF_/ 958 37 حريق في بيت محمود الجندي يبعده عن الإلحاد ] {{Webarchive|url=http://web.archive.org/web/20160312133327/https://arabic.rt.com/news/643649-%D8%AD%D9%88%D8%A7%D8%AF%D8%AB_%D9%81%D9%86%D8%A7%D9%86%D9%88%D9%86_%D8%A5%D9%84%D8%AD%D8%A7%D8%AF_/ |date=12 مارس 2016}}</ref> وقد وصف ذلك قائلا: "الحادثتين [حادثة الحريق وقبلها وفاة مصطفى متولي] خلونى أشوف إن الدنيا مش مستمرة وسألت نفسى أنا عملت إيه وأنا ماشى صح ولا غلط، لكن مش الحادثة بس اللى خلتنى أرجع للإيمان، وأنا بطفى فى الحريق بصيت على مكتبتى لقيت الكتب والجرايد اللى كتبت عنى وكل شغلى بيولع، لكن الجزء اللى فيه الكتب الإلحادية كانت بتولع بشكل فيه تحدى وأدركت إنها رسالة من ربنا، وهنا قلت أنا راضى باللى ربنا يكتبه".<ref>{{مرجع ويب
| url = https://www.youm7.com/story/2019/4/11/محمود-الجندي-تعرف-على-رحلة-الفنان-الفقير-من-الإلحاد-إلى/4202984
| title = محمود الجندي.. تعرف على رحلة "الفنان الفقير" من الإلحاد إلى الإيمان
| date = 2019-04-11
| website = اليوم السابع
| accessdate = 2019-04-12
}}</ref> وذكر أنه كان في فترة شبابه متأثرا بـ"غرور الشباب" وما قرأه عن [[شيوعية|الشيوعية]] و"تدهور الخطاب الديني"، الذي كان أقل اتساقًا مع العصر الحالي وفقًا له.<ref>{{مرجع ويب
| url = https://www.youm7.com/story/2019/2/24/فى-عيد-ميلاده-رحلة-محمود-الجندى-من-الشك-إلى-اليقين/4151235
| title = فى عيد ميلاده.. رحلة محمود الجندى من الشك إلى اليقين
| date = 2019-02-24
| website = اليوم السابع
| accessdate = 2019-04-12
}}</ref>
 
ذكر خلال لقاء مع [[منى الشاذلي]] أنه قد أسس فرقة مسرحية في مسقط رأسه -أبو المطامير- لرعاية المواهب الشابة ومساعدتهم بالخبرة الفنية التي اكتسبها على مدى تاريخه الفني ووصف ذلك بأنه "أعظم مشروع قام به" وأنه "الاستثمار الحقيقي".<ref>{{مرجع ويب