زواج المثليين في كندا: الفرق بين النسختين

تم إضافة 2٬398 بايت ، ‏ قبل 9 أشهر
ط
بوت:الإبلاغ عن رابط معطوب أو مؤرشف V2.9
ط (بوت:الإبلاغ عن رابط معطوب أو مؤرشف V2.9)
أدى التحول في المواقف الكندية تجاه قبول زواج المثليين والأحكام القضائية الأخيرة إلى تغيير البرلمان في كندا لموقفه من هذه القضية.
 
في 18 سبتمبر 1995، صوت مجلس العموم في تصويت 124 صوتًا لصالح مقابل 422 صوتا ضد (124-422) لرفض طلب مقدم من قبل النائب مثلي الجنس علنًا [[ريال مينارد]] يدعو إلى الاعتراف القانوني بالعلاقات المثلية.<ref>{{cite web |url=http://www.collectionscanada.gc.ca/eppp-archive/100/201/301/hansard-f/35-1/188_95-04-26/188PB1E.html |title=Wednesday, April 26, 1995 -- PRIVATE MEMBERS' BUSINESS (188) |work=collectionscanada.gc.ca |accessdate=October 13, 2016}}</ref><ref>[https://books.google.com/books?id=c2QEAAAAMBAJ&pg=PT13&img=1&zoom=3&hl=en&sig=ACfU3U38fPf2Sdz1PwKmyHkqRg3qsSZHdA&w=685 "The Réal Thing", ''The Advocate'', 31 October 1995] {{Webarchive|url=http://web.archive.org/web/20160105105012/https://books.google.com/books?id=c2QEAAAAMBAJ&pg=PT13&img=1&zoom=3&hl=en&sig=ACfU3U38fPf2Sdz1PwKmyHkqRg3qsSZHdA&w=685 |date=05 يناير 2016}}</ref>
 
تشير دراسة قام بها مارك و. ليمان في عام 2006 إلى أنه بين عامي 1997 و 2004، شهد الرأي العام الكندي حول إضفاء الشرعية على زواج المثليين تحولًا كبيرًا: الانتقال من دعم الأقلية منهم إلى دعم الأغلبية منهم وأن هذا الدعم كان نتيجة لتحول كبير في المشاعر الإيجابية نحو المثليين والمثليات.<ref>[//upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/5/56/Affect_Change-_The_increased_influence_of_attitudinal_factors_on_Canadians%27_support_for_legal_same-sex_marriage.pdf Affect Change], Mark W. Lehman (2006).</ref>
===المناقشة قبل تقديم القانون C-38===
 
في 9 كانون الأول/ديسمبر 2004، أشار رئيس الوزراء [[بول مارتن]] إلى أن الحكومة الفيدرالية ستقدم تشريعات لتوسيع نطاق الزواج ليشمل الأزواج المثليين. تم الإعلان عن قرار الحكومة مباشرة بعد إجابة المحكمة العليا عن المرجع بشأن زواج المثليين.<ref>[http://www.cbc.ca/canada/story/2004/12/09/martin-samesex041209.html Liberals to introduce same-sex marriage bill in January], ''CBC News'', December 10, 2004 {{Webarchive|url=http://web.archive.org/web/20080623205738/http://www.cbc.ca:80/canada/story/2004/12/09/martin-samesex041209.html |date=23 يونيو 2008}}</ref>
 
تسبب مشروع القانون البرلماني في خلافات في مجلس العموم، خاصة بين الليبراليين الحاكمين. أشار العديد من أعضاء البرلمان الليبرالي إلى أنهم سيعارضون موقف الحكومة المؤيد لزواج المثليين في تصويت حر. صوت غالبية نواب كل من [[الحزب الليبرالي الكندي]] [[الحزب الديمقراطي الجديد]] و[[الكتلة الكيبيكية]] لصالح مشروع القانون. صوت أغلبية نواب [[حزب المحافظين الكندي]] ضد مشروع القانون.<ref>{{cite web |url=http://www.mapleleafweb.com/features/same-sex-marriage-canada |title=Same-sex Marriage in Canada |date=January 1, 2007 |accessdate=July 22, 2008}}</ref><ref>{{cite news |url=http://www.cbc.ca/canada/story/2005/06/28/samesex050628.html |title=Same-sex marriage law passes 158-133 |publisher=CBC |date=June 29, 2005 |accessdate=July 22, 2008}}</ref>
|}
 
بحلول عام 2011، تم الاحتفال بـ 21,015 حالة زواج المثليين في كندا.<ref>[http://www.statcan.gc.ca/eng/dai/smr08/2015/smr08_203_2015 Same-sex couples and sexual orientation... by the numbers] Statistics Canada {{Webarchive|url=http://web.archive.org/web/20190328165824/https://www.statcan.gc.ca/eng/dai/smr08/2015/smr08_203_2015 |date=28 مارس 2019}}</ref> بالإضافة إلى ذلك، كان هناك 43,560 من الشركاء المثليين المتساكنين.
 
وفقًا لتعداد عام 2016، كان هناك 72,880 زوجا مثليا يقيمون في كندا في ذلك العام، منهم 24,370 (33.4%) كانوا متزوجين.<ref>[http://torontosun.com/2017/08/02/same-sex-marriage-more-popular-than-ever-in-canada/wcm/406eb754-2b05-4b89-8603-6c53d0666668 Same-sex marriage more popular than ever in Canada] {{Webarchive|url=http://web.archive.org/web/20190324165604/https://torontosun.com/2017/08/02/same-sex-marriage-more-popular-than-ever-in-canada/wcm/406eb754-2b05-4b89-8603-6c53d0666668 |date=24 مارس 2019}}</ref> في كولومبيا البريطانية، كان 38.5% من جميع الشركاء المثليين متزوجين، مقارنة مع 38.2% في أونتاريو و 22.5% في كيبيك. كان 10,020 طفلاً يعيشون في أسر مثلية.<ref>[http://www12.statcan.gc.ca/census-recensement/2016/as-sa/98-200-x/2016007/98-200-x2016007-eng.cfm Same-sex couples in Canada in 2016 ] {{Webarchive|url=http://web.archive.org/web/20190321021347/https://www12.statcan.gc.ca/census-recensement/2016/as-sa/98-200-x/2016007/98-200-x2016007-eng.cfm |date=21 مارس 2019}}</ref>
 
==فوائد أخرى للشركاء المثليين في كندا==
بعد سن قانون الزواج المدني، اعتمدت الوزارة سياسة هجرة مؤقتة لم تعترف بزواج المثليين الذي وقع خارج كندا. على سبيل المثال، لم يكن يمكن للمواطن الكندي، المتزوج قانونيا في [[زواج المثليين في هولندا|هولندا]] من شريكه الهولندي المثلي، قد لا يرعى شريكه الهولندي للهجرة كزوج، على الرغم من أن القانون الهولندي والقانون الكندي لا يفرقان بين زواج المثليين وزواج المغايرين، وعلى الرغم من حقيقة أن الوزارة تعترف بزواج المغايرين الهولندي.
 
في 12 ديسمبر 2006 ، قدم النائب عن الحزب الديمقراطي الجديد بيل سيكسي اقتراحًا في اللجنة الدائمة لوزارة المواطنة واللجوء والهجرة بكندا يدعوها إلى الإلغاء الفوري للسياسة المؤقتة و "الاعتراف بالزواج القانوني للمثليين والمثليات" في الولايات القضائية خارج كندا لأغراض الهجرة بالطريقة نفسها التي يتم بها الاعتراف بالزواج القانوني للأزواج المغايرين"؛ صوتت اللجنة لتوصي الحكومة بهذا.<ref>[http://www.samesexmarriage.ca/advocacy/sik131206.htm Siksay fights discriminatory marriage policy], Equalmarriage.ca. {{Webarchive|url=http://web.archive.org/web/20160304231032/http://www.samesexmarriage.ca/advocacy/sik131206.htm |date=04 مارس 2016}}</ref> في أواخر يناير 2007، أبلغت وزيرة المواطنة والهجرة ديان فينلي اللجنة أن هذا سيتم.<ref>[http://archive.ndp.ca/page/4816 Conservatives moved to recognize legal gay and lesbian marriages in other jurisdictions] {{webarchive |url=https://web.archive.org/web/20081014044123/http://archive.ndp.ca/page/4816 |date=October 14, 2008 }}, NDP Archives</ref> في فبراير 2007، تم تحديث موقع الوزارة على الويب ليعكس حقيقة أن السياسة قد تم تحديثها.<ref>{{cite web |url=http://www.cic.gc.ca/english/immigrate/sponsor/spouse-apply-who.asp |title=Sponsoring your same-sex partner as a spouse}}</ref>
 
===الخدمة العسكرية===
عدل [[قانون الزواج المدني]] في عام 2005 قانون الطلاق للسماح بطلاق الأزواج المثليين. ومع ذلك، قبل عام 2013، كان بإمكان الزوجين (سواء مثليان أو مغايران) التقدم بطلب للحصول على الطلاق في كندا فقط إذا كان هناك زوج واحد على الأقل يقيم في كندا وكانا عاشا معا سنة كاملة على الأقل عندما تم تقديم الطلاق.<ref>Section 3 of the Divorce Act (Canada)</ref>
 
في عام 2012، بعد أن اقترح المدعي العام لكندا في قضية طلاق تم رفعها في محكمة العدل العليا في أونتاريو أن غير المقيمين في كندا لم يكن لديهم زواج قانوني إذا لم يكن معترفا بها في وطنهم الأصلي،<ref>[http://www.parl.gc.ca/About/Parliament/LegislativeSummaries/bills_ls.asp?ls=c32&Parl=41&Ses=1#ftn17 Kirby, Cynthia. "Legislative Summary of Bill C-32: An Act to Amend the Civil Marriage Act," 9 March 2012, revised 19 June 2013], accessed 6 October 2013. {{Webarchive|url=http://web.archive.org/web/20151017162523/http://www.parl.gc.ca/About/Parliament/LegislativeSummaries/bills_ls.asp?ls=c32&Parl=41&Ses=1 |date=17 أكتوبر 2015}}</ref> أعلنت حكومة المحافظين أنهم سيصلحون هذه "الفجوة التشريعية".<ref>{{cite news |url=https://www.theglobeandmail.com/news/politics/ottawa-affirms-legality-of-same-sex-marriages-performed-in-canada/article552478/ |location=Toronto |work=The Globe and Mail |first=Kirk |last=Makin |title=Ottawa affirms legality of same-sex marriages performed in Canada - The Globe and Mail |date=January 13, 2012}}</ref> مشروع قانون حكومي، قانون الزواج المدني لغير المقيمين {{إنجليزية|Civil Marriage of Non-residents Act}} {{فرنسية|Loi sur le mariage civil de non-résidents}}، معترفا بمثل حالات الزواج هذه في كندا والسماح لغير المقيمين بالطلاق في محكمة كندية إذا تم منعهم من ذلك في ولاياتهم القضائية الأصلية، تم تقديمه وتلقى القراءة الأولى في 17 فبراير 2012، وتمت القراءة الثالثة والأخيرة في يونيو 18 2013. بعد ذلك، تلقى مشروع القانون مرورًا سريعًا عبر مجلس الشيوخ ومر في القراءة الثالثة والأخيرة في 21 يونيو، وحصل على موافقة ملكية في 26 يونيو.<ref>[http://www.justice.gc.ca/eng/news-nouv/nr-cp/2013/doc_32919.html "Government Announces Royal Assent for Amendments to the ''Civil Marriage Act''," Department of Justice Canada, 27 July 2013] {{webarchive|url=https://web.archive.org/web/20131001233639/http://www.justice.gc.ca/eng/news-nouv/nr-cp/2013/doc_32919.html |date=October 1, 2013 }}, accessed 6 October 2013.</ref><ref>[http://www.parl.gc.ca/HousePublications/Publication.aspx?Language=E&Mode=1&DocId=6244847&File=39 Text of Bill C-32, "An Act to Amend the Civil Marriage Act," Parliament of Canada], accessed 6 October 2013 {{Webarchive|url=http://web.archive.org/web/20170227063900/http://www.parl.gc.ca/HousePublications/Publication.aspx?Language=E&Mode=1&DocId=6244847&File=39 |date=27 فبراير 2017}}</ref> دخل القانون حيز التنفيذ في 14 أغسطس بموجب أمر من الحاكم العام في المجلس العام في اليوم السابق.<ref>[http://www.gazette.gc.ca/rp-pr/p2/2013/2013-08-28/html/si-tr93-eng.php "Civil Marriage of Non-Residents Act: Order Fixing August 14, 2013 as the Day on which Section 4 of the Act Comes into Force," ''Canada Gazette'', 28 August 2013], accessed 6 October 2013. {{Webarchive|url=http://web.archive.org/web/20171107022353/http://www.gazette.gc.ca/rp-pr/p2/2013/2013-08-28/html/si-tr93-eng.php |date=07 نوفمبر 2017}}</ref>
 
==الكنيسة والدولة==
واستنادا إلى تعداد عام 2001، كان 80% من سكان كندا ينتمي إلى واحدة من أهم ثلاث الإبراهيمية الأديان (ال[[يهودية]]، ال[[إسلام]]، وال[[مسيحية]]).<ref name="statcan">Statistics Canada website, [http://www40.statcan.ca/l01/cst01/demo30b.htm Population by religion, by province and territory (2001 Census)] {{webarchive|url=https://web.archive.org/web/20060615174922/http://www40.statcan.ca/l01/cst01/demo30b.htm |date=June 15, 2006 }}, URL accessed May 14, 2006</ref><ref name="statcan2">2001 Canadian Census - Long Form, [http://www.statcan.gc.ca/imdb-bmdi/instrument/3901_Q2_V2-eng.pdf Question 22], URL accessed December 21, 2011 {{Webarchive|url=http://web.archive.org/web/20120218124407/http://www.statcan.gc.ca/imdb-bmdi/instrument/3901_Q2_V2-eng.pdf |date=18 فبراير 2012}}</ref> تحتوي الثلاثة على نصوص دينية تحتوي على أقسام يفسرها البعض أنها تعتبر العلاقات الجنسية بين أشخاص المثليين ممنوعة وخاطئة. على سبيل المثال، يتم تفسير ال[[قرآن]] (7: 80-81، 26: 165) و[[الكتاب المقدس]] (سفر اللاويين 18: 22 ، رومية 1: 26-27 ، تيموثاوس 1: 9-10، إلخ) بشكل متكرر بأنها تمنع المثلية الجنسية. (راجع مقالة ذات صلة، "[[المثلية الجنسية في الأديان]]")
 
ومع ذلك، تحدثت بعض الجماعات الدينية الرئيسية لصالح تشريع زواج المثليين. أكبر طائفة بروتستانتية في البلاد، الكنيسة المتحدة في كندا، تقدم حفلات زفاف في الكنيسة للأزواج المثليين وتؤيد زواج المثليين، مما يدل على هذا الأمر خلال جلسات لجنة العدل عبر البلاد. الكونيين تحتفل [[توحيدية عالمية|التوحيدية العالمية]] أيضا ب[[زواج المثليين]]، كما تفعل [[جمعية الأصدقاء الدينية]] (الكويكرز)، و [[كنيسة الجماعة الحضرية]] و الكنيسة الإنجيلية اللوثرية في كندا. أقر السينود العام للكنيسة الانغليكانية بكندا اقتراحًا أوليًا في يوليو 2016 للاحتفال بزواج المثليين في كنائسهم. يجب الموافقة على التدبير مرة ثانية في السينود العام القادم في عام 2019 حتى يدخل حيز التنفيذ.<ref>{{cite web |url=http://www.cbc.ca/news/canada/anglicans-to-allow-same-sex-marriage-after-vote-recount-1.3676140 |title=Anglicans to allow same-sex marriage after vote recount |work=cbc.ca |accessdate=October 13, 2016}}</ref> كما تدعم بعض التجمعات اليهودية التقدمية زواج المثليين.
وفقا لاستطلاع أجراه مركز البحوث والمعلومات حول كندا في أكتوبر 2002، فإن 53% من الكنديين يؤيدون زواج المثليين، بينما 41% يعارضونه.<ref name="tolerance" />
 
في نوفمبر 2002 ، سأل استطلاع إيكوس/[[هيئة الإذاعة الكندية]] المشاركين عما إذا كانوا سيصوتون بـ "نعم" أو "لا" في استفتاء حول مسألة زواج المثليين. أجاب 47٪ "لا" و أجاب 45% "نعم". كان 8% لا يعرفون.<ref name="tolerance">[https://www.religioustolerance.org/hom_marz.htm CANADIAN PUBLIC OPINION POLLS 1996 to 2002] {{Webarchive|url=http://web.archive.org/web/20160303213212/http://www.religioustolerance.org/hom_marz.htm |date=03 مارس 2016}}</ref>
 
أظهر استطلاع للرأي عام 2005، أُجري قبل فترة قصيرة من تصويت البرلمان على قانون الزواج المدني، أن 42% من الكنديين يفضلون تقنين زواج المثليين على مستوى البلاد، بينما عارض 40% ذلك. 18٪ لم يجيبوا أو لم يقرروا.<ref>[https://www.religioustolerance.org/homssmpoll05.htm CANADIAN PUBLIC OPINION POLLS 2005-JAN-01 to the present] {{Webarchive|url=http://web.archive.org/web/20150905141207/http://www.religioustolerance.org/homssmpoll05.htm |date=05 سبتمبر 2015}}</ref>
 
سأل استطلاع للرأي أجري في حزيران/يونيو 2006، أجراه إيكوس، المجيبين عما إذا كان ينبغي إعادة فتح النقاش حول زواج المثليين. 62% اعتبروا أن زواج المثليين قد تم تسويته، وأراد 27% إعادة فتح القضية، و 11% إما لم يكن لديهم رأي أو لم يردوا.<ref>[https://www.religioustolerance.org/homssmpoll06.htm Public opinion polls: 2006 until now] {{Webarchive|url=http://web.archive.org/web/20150905125132/http://www.religioustolerance.org/homssmpoll06.htm |date=05 سبتمبر 2015}}</ref>
 
في عام 2012 ، أظهر استطلاع أجراه فوروم ريسرتش أن 66.4% من الكنديين وافقوا على كون زواج المثليين قانونيا، بينما عارض 33.6%. كان الدعم للزواج من نفس الجنس أعلى نسبة في كيبيك (72%) وكولومبيا البريطانية (70.2%)، بينما كان أقلها في ألبرتا (45.6%).<ref>{{cite web |title=One twentieth of Canadians claim to be LGBT |url=http://www.forumresearch.com/forms/News%20Archives/News%20Releases/67741_Canada-wide_-_Federal_LGBT_%28Forum_Research%29_%2820120628%29.pdf |publisher=Forum Research |accessdate=23 November 2012 |archivedate=November 23, 2012 |archiveurl=https://www.webcitation.org/6CObN8S6I?url=http://www.forumresearch.com/forms/News%20Archives/News%20Releases/67741_Canada-wide_-_Federal_LGBT_%28Forum_Research%29_%2820120628%29.pdf |date=28 June 2012 |deadurl=yes |df=mdy}}</ref>
في مايو 2016، صوت أعضاء [[حزب المحافظين الكندي]] في تصويت 1,036 صوتا لصالح مقابل 462 صوتا ضد (1,036-462) لتغيير البرنامج السياسي للحزب من تعريف الزواج بأنه "اتحاد بين رجل وامرأة" إلى موقف محايد. كحل وسط، لم ينتخب الحزب لدعم الحق في زواج المثليين، مما يسمح للأعضاء "بالحرية في الاحتفاظ بآرائهم الشخصية ضد زواج المثليين".<ref>{{cite news |title=Conservatives 'get a little more Canadian,' shift to neutral on same-sex marriage |url=http://www.cbc.ca/news/politics/conservative-convention-saturday-votes-1.3604990 |accessdate=30 May 2016 |work=CBC News |date=28 May 2016}}</ref>
 
أظهر استطلاع أجراه سيروب في عام 2017 أن 74% من الكنديين وجدت أنه "لأمر جيد أنه في كندا، يمكن لشخصين مثليين أن يتزوجا". وعارض 26٪ عارضوا. كان الدعم لوواج المثليين أعلى بين النساء (79%) عنه بين الرجال (70%) وأعلى بين الناطقين بالفرنسية (82%) من الناطقين باللغة الإنجليزية (73%). كما أن أولئك الذين يحصلون على دخل أعلى أو على شهادة جامعية أو الذين ولدوا في كندا هم أكثر دعما لزواج المثليين. عند التقسيم حسب العمر، كان الشباب يدعمون بأغلبية ساحقة (82% بين الشباب الذين تتراوح أعمارهم بين 18-24 سنة و 86% بين الشباب الذين تتراوح أعمارهم بين 25 و 34 سنة)، وبينما كان الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 65 عامًا أقل حظًا في التأييد، لا يزال زواج المثليين يحظى بدعم شعبي بنسبة 66% بين أفراد تلك الفئة العمرية. كانت مقاطعة كيبيك (80%) الأكثر تأييدًا، تليها 78% في المحيط الأطلسي الأربعةالمقاطعات ، 75% في كولومبيا البريطانية، 73% في أونتاريو، 70% في مانيتوبا وساسكاتشوان و 68% في ألبرتا.<ref>[https://sondage.crop.ca/survey/start/CAWI/blogue/19-tabl-En.pdf I find it great that in our society, two people of the same sex can get married, CROP Panorama] {{Webarchive|url=http://web.archive.org/web/20180429024450/https://sondage.crop.ca/survey/start/CAWI/blogue/19-tabl-En.pdf |date=29 أبريل 2018}}</ref><ref>[https://www.crop.ca/en/blog/2017/207/ Are you in favour of same-sex marriage? 74% of Canadians and 80% of Quebecers support it (and Death in Venice by Benjamin Britten)] {{Webarchive|url=http://web.archive.org/web/20190403130658/https://www.crop.ca/en/blog/2017/207/ |date=03 أبريل 2019}}</ref>
 
أظهر استطلاع أمريكاسباروميتر لعام 2017 أن 76% من الكنديين يؤيدون زواج المثليين.<ref>{{es icon}} [https://www.vanderbilt.edu/lapop/dr/AB2016-17_Dominican_Republic_Country_Report_W_12.11.17.pdf CULTURA POLÍTICA DE LA DEMOCRACIA EN LA REPÚBLICA DOMINICANA Y EN LAS AMÉRICAS, 2016/17]</ref>